رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

السيسي: مستعد للإنفاق على الذكاء الاصطناعي لنتعامل مع بيانات الدولة بشكل متقدم

نشر
مستقبل وطن نيوز

شدد الرئيس عبدالفتاح السيسي على ضرورة أن تكون بيانات الهوية ذات مصداقية كبيرة للغاية، وحقيقية، موجها حديثه لرئيس الوزراء ووزير الداخلية، ورئيس المجمع قائلاً: "لو أنا دخلت بيانات باسمي ورقم قومي بالغلط.. لازم يكون عندي ذكاء اصطناعي إن الولد ده، اتولد في محافظة كذا، ومن أسرة كذا ودخل المدرسة في التوقيت الفلاني ونجح وطلع الشهادة ليه في توقيت الفلاني.. لازم كل ده يتعمل مهما كان تكلفته.. مفروض قبل ما الولد ياخد شهادة الثانوية العامة يكون الذكاء الاصطناعي مراجع الموضوع، إن هذا الرقم حقيقي بكل بياناته".

وأضاف، خلال تفقده مبنى النموذج الاسترشادي لمركز خدمة الجمهور والجهات بمجمع الإصدارات المؤمنة والذكية: “إذا اتبع هذا الأمر سنحترم البيانات القادمة من الوزارات”، مؤكدا ضرورة أن تكون كافة البيانات منضبطة بكافة الوزارات ولا يحدث اختراق وتزوير.

وتابع "الذكاء الاصطناعي يجب أن يكون نسبة جودته 99%"، مستعد للإنفاق على الذكاء الاصطناعي الذي يجعلنا نتعامل مع بيانات الدولة بشكل متقدم لنرى مالا نراه، وهذا موجود في دول متقدمة جدا".

من ناحيته، أكد وزير الداخلية محمود توفيق، أن البيانات ستكون مؤمنة ومراجعة وجميع بياناتها حقيقية، مشيرا إلى أن هناك خطوط ربط بين الوزارة والمجمع.

وتفقد الرئيس عبدالفتاح السيسي، منذ قليل، مجمع إصدار الوثائق المؤمنة والذكية وخطوط الإنتاج المختلفة

ويشهد الرئيس السيسي، اليوم، افتتاح مُجمع الوثائق المُؤمنة، الذي يعد من أحدث المشروعات التكنولوجية التي تم تنفذها الدولة.

التحول الرقمي

ويُعد المجمع، أحد أذرع الدولة في دعم التحول الرقمي بشكل مميكن، حيث تم تأمينه بأحدث وأعلى نظم حماية، كما أنه من شأنه أن يضيف لمصر مكانة متميزة خاصة في تطبيق مبدأ الحوكمة، والحفاظ على أية بيانات تُسهم في التيسير على صانعي القرار اتخاذ قراراتهم، بناء على معلومات متوافرة دقيقة ومؤمنة طبقا للمعايير والمقاييس العالمية.

مجمع متكامل

ويسهم المجمع الجديد الذي يعد أول مجمع متكامل في المنطقة والشرق الأوسط؛ في توفير الوقت والجهد على المواطنين للحصول على الخدمات الحكومية بشكل عام.

كما يعد امتلاك مصر لهذا الصرح العملاق، بما يتمتع به من تكامل وتطوّر في الأداء، يؤكد استمرار السير على المخطط المستديم للدولة المصرية القائم على النهوض والتميز.

الورق المؤمن

ويعمل مجمع الوثائق بشكل كامل على تنفيذ "الحوكمة"، كما يضم أكبر مصنع في العالم لـ"الورق المؤمن"، ومصانع ونظم لإصدار بطاقات الهوية وجوازات السفر والبنكنوت بداية من تصنيع المواد الخام لها، وتصنيع البطاقات الذكية، وكروت الخدمات الموحدة، فضلاً عن تصنيع المنتجات البلاستيكية والهولوجرام والطباعة المؤمنة، ومعالجة البيانات، وملحقات لوجستية