رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

البنك الدولي يحذر من تأثير رفع الفوائد على الاقتصاد العالمي في 2023

نشر
البنك الدولي - أرشيفية
البنك الدولي - أرشيفية

حذر البنك الدولي، أمس الخميس، من أن الاقتصاد العالمي يكاد يكون في طريقه نحو ركود اقتصادي عالمي مع رفع البنوك المركزية في جميع أنحاء العالم أسعار الفائدة بشكل متزامن لمكافحة التضخم المستمر.

وأضاف -في دراسة جديدة- أن الاقتصاد العالمي يمر الآن بأشد تباطؤ في أعقاب الانتعاش الذي أعقب الركود في عام 1970، وأن ثقة المستهلك تراجعت بالفعل بشكل حاد أكثر مما كانت عليه في الفترة التي سبقت فترات الركود العالمي السابقة، مشيرا إلى أن أكبر 3 اقتصادات في العالم، هي الولايات المتحدة والصين ومنطقة اليورو، تتباطأ بشكل حاد.

وقال ديفيد مالباس، رئيس البنك الدولي: "النمو العالمي يتباطأ بشكل حاد، وهناك احتمال حدوث مزيد من التباطؤ مع دخول المزيد من الدول في حالة ركود"، وعبر عن القلق من استمرار هذه الاتجاهات، مع ما يترتب على ذلك من عواقب وخيمة على الأسواق الناشئة والاقتصادات النامية.

وذكر رئيس البنك أن الزيادات المتزامنة في أسعار الفائدة على مستوى العالم، وإجراءات السياسة ذات الصلة، من المرجح أن تستمر في العام المقبل، لكنها قد لا تكون كافية لإعادة التضخم إلى المستويات التي كان عليها قبل جائحة كوفيد-19.

ولدفع التضخم إلى الانخفاض، قد تحتاج البنوك المركزية إلى رفع أسعار الفائدة نقطتين مئويتين إضافيتين، علاوة على الزيادة البالغة نقطتين مئويتين التي تحققت بالفعل فوق متوسط 2021.

وقال مالباس إن على صانعي السياسات تحويل تركيزهم من تقليل الاستهلاك إلى تعزيز الإنتاج، بما في ذلك بذل جهود لخلق استثمارات إضافية وزيادة الإنتاجية.
 

عاجل