رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

روسيا تحذر: كلما زاد الغرب ضخ الأسلحة لأوكرانيا طال أمد الصراع

نشر
وزير الخارجية الروسي
وزير الخارجية الروسي - سيرجي لافروف

أكد وزير خارجية روسيا، سيرجي لافروف، اليوم الثلاثاء، أن بلاده لا تهتم بدعوة رئيس أوكرانيا، فلاديمير زيلينسكي، للمشاركة في قمة مجموعة "العشرين" في إندونيسيا.

وقال لافروف -في تصريحات صحفية نقلتها وكالة "سبوتنيك" الروسية مساء اليوم-: "في كل مرة يدعو البلد المضيف ممثلين ليسوا أعضاء في مجموعة العشرين، والآن، كما يقال، لا يمكن الاستغناء عن زيلينسكي في أي مكان، فهم متطفلون ومزعجون للغاية، على ما يبدو، في الفترات الفاصلة بين تلقي الأوامر من واشنطن، لديه وقت فراغ، وبالتالي فهو سعيد بالاتساق مع أي صيغة وقول شيء ما والدموع في عينيه؛ لكننا لن نهتم كثيرًا سواء شارك هناك في مكان ما على الهامش في القمة في "بالي" أم لم يسر، نحن نحترم دائما إجراءات الدولة المضيفة لمجموعة العشرين".
 

وأضاف، أن روسيا تتخذ نهجًا في العمل مع "مجموعة العشرين" على أساس المبادئ الأساسية التي تم إنشاؤها على أساسها".

وتابع الوزير الروسي بالقول: "هذا، أولاً وقبل كل شيء، ضمان تنسيق أنشطة القوى العالمية الرائدة في مجال الاقتصاد والتمويل الدولي من أجل ضمان استقرار الاقتصاد العالمي وتجنب المشاكل ومنع الأزمات وغيرها من الأمور المحددة المتعلقة على وجه التحديد بالحفاظ على الاستقرار في الاقتصاد العالمي".

وفي وقت سابق من اليوم، شدد وزير خارجية روسيا، سيرجي لافروف، على أنه كلما زاد الغرب في ضخ الأسلحة إلى أوكرانيا، لمواجهة قوات بلاده، كلما طال أمد الصراع.

وقال لافروف - في ختام اجتماع وزراء خارجية الدول المطلة على بحر قزوين اليوم- إنه كلما زاد الغرب ضح الأسلحة إلى أوكرانيا طال أمد الأزمة، معتبرًا أن توريد أنظمة دفاع جوي متوسطة وطويلة المدى إلى القوات الأوكرانية من قبل الولايات المتحدة، ستكون له نتائج عكسية وضارة، نقلا عن قناة “العربية”.

وأضاف، أن التصريحات الغربية حول عدم جواز استئناف المفاوضات بين موسكو وكييف في هذه المرحلة أشبه بالـ "الفصام"، حسب قوله، مشيرًا في الوقت نفسه، إلى أن الغرب يغرق القوات الأوكرانية بالسلاح، معتبرًا أنه لا يجوز في الوقت الحالي العودة إلى طاولة المفاوضات.

وتطرق الوزير الروسي، إلى تعزيز حلف شمال الأطلسي (الناتو)، قواته علي الجانب الشرقي، معتبرًا أن هذا التصرف "استمرار لنهج توسعي غير مقبول"، مؤكدًا أن موسكو ترفض الاقتراب من حدودها.

عاجل