رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

ختام مهرجان الفنون المجتمعية «نواة» للتوعية بقضايا السكان

نشر
مستقبل وطن نيوز

 اختتمت وزارة الشباب والرياضة مهرجان الفنون المجتمعية "نواة" الدورة الرابعة 2021، الذى نفذته الوزارة من خلال الادارة المركزية للمشروعات وتدريب الشباب (الإدارة العامة لتدريب الشباب)، بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان UNFPA، والمؤسسة الاستشارية للتنمية (اتجاه)، وبمشاركة كل من فريق "زاد" للفنون، والاتحاد الأوربي، والوكالة الايطالية للتعاون الإنمائي. 
 

وأناب الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، إسماعيل الفار رئيس الإدارة المركزية للمشروعات وتدريب الشباب، لحضور ختام المهرجان مساء اليوم الخميس، على مسرح وزارة الشباب والرياضة.
 

وحضر حفل الختام فرانسوا كورنيه سفير بلجيكا بالقاهرة، كريستيانا ألميدا من سفارة البرتغال، بيترا مورينو من سفارة البرتغال -مستشار سياسي و ثقافي- رانيا هيديه، مسئول برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، ريتا عبود، من سفارة سويسرا مستشار الهجرة و الحماية، لورينت دي بوسك من منظمة العمل الدولية، إلينا سيسسا من الوكالة الإيطالية، ندا نيجا، من صندوق الأمم المتحدة للسكان، سعاد حامد، صندوق الأمم المتحدة للسكان، منال عيد، مسئول برامج الشباب بصندوق الأمم المتحدة للسكان، توبياس كروس، الاتحاد الأوروبي، منال جمال مدير عام الإدارة العامة لتدريب الشباب.
 

وفي كلمته، التي ألقاها نيابة عن الدكتور أشرف صبحي، أكد اللواء إسماعيل الفار أن الحكومة المصرية تعمل دوما وفق استراتيجية شراكة مع مختلف المؤسسات، وأن وزارة الشباب والرياضة تتعاون مع العديد من الجهات المعنية لرفع الوعي وتنمية المهارات لدي النشء والشباب، ومن تلك الجهات صندوق الأمم المتحدة للسكان وجميع من ساهم في تنفيذ مهرجان نواة.
 

وأشار الفار إلى أن أندية السكان التي تقيمها وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان داخل مراكز الشباب تُعد مراكز للتوعية حول القضايا السكانية، وتأثيرها على الشباب باستخدام أدوات مختلفة.
 

وخلال الحفل، تم تقديم عرض "البطاريق" لفرق نواه من المحافظات المشاركة، وتمثلت فى "السويس، الشرقية، الفيوم، بني سويف، البحيرة، أسيوط، الجيزة، دمياط، الأقصر، أسوان"
وجاء تنظيم المهرجان ضمن مشروع رفع الوعي بقضايا السكان ومشروع الشئون الإنسانية للسيدات، والفتيات من اللاجئين والمجتمع المستضيف التابع لصندوق الأمم المتحدة للسكان، وتضمن برنامج المهرجان التوعية بالأساليب الترفيهية والفنون، التي تشمل الموسيقى والمسرح التفاعلي بهدف رفع الوعي بقضية العنف القائم على النوع الاجتماعي، وقضايا تخص تنظيم الأسرة، وأهمية توظيف المسرح والفنون بشكل عام كأداة للتوعية بمختلف القضايا، وطرح رؤية مجموعات الشباب المشاركين كمتطوعين للمساهمة في مواجهة التحديات والمشكلات داخل مجتمعاتهم.