رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

زوج ابنة سهير البابلي يكشف حالة «نوفا» بعد رحيل والدتها

نشر
مستقبل وطن نيوز

-تتمتع بالثبات والرضا بقضاء الله والراحلة علمتها أن حياة الانسان مختصرة بين كلمتين " أهلا ومع السلامة " والأهم ماذا قدمنا بينهما. 

-"نوفا" هو الاسم الذي كانت تحب أن تنادي ابنتها به وهي بنت بارة بأمها كانت طول الوقت "تحت رجليها".

-زرعت فينا ثقافة الانتماء وحب مصر والانتماء للعرض والتاريخ وكانت بتقول لماذا أحب الله مصر كل هذا الحب.

كشف الدكتور رضا طعيمة زوج ابنة الراحلة الفنانة القديرة سهير البابلي عن حالة ابنتها الوحيدة نيفين الناقوري بعد رحيل والدتها مؤكداً أنها صابرة وثابتة كون الراحلة في تربيتها لابنتها رسخت فيها مبدأ الثبات وتقبل القضاء والقدر والرضا به.

وتابع -في مداخلة هاتفية خلال برنامج " كلمة أخيرة “الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة " ON قائلاً-: “الراحلة علمتها أن رحلة حياة الإنسان تتلخص فيما بين عبارتين " أهلاً ومع السلامة " فالأولى تمثل قدوم الإنسان للدنيا ومع السلامة خروجه منها ".

وواصل: " دائماً سهير البابلي كانت تقول لبنتها لازم تتعلمي وتعرفي وتقيمي  إيه الي قدمتيه ما بين كلمتي أهلا ومع السلامة "يانيفو" زي ماكنت بتحب تناديها لأن رحلة الحياة قصيرة وماذا سنقدم للحياة " مشيراً إلى أن الراحلة حرصت في تربيتها لابنتها نيفين ترسيخ القيم المصرية الاصيلة قائلاً: " الحقيقة نيفين بنت بارة بأمها جداً وأشهد لها وهي زوجتي إن كان سيكون لها مقام في الجنة فسيكون بسبب برها بوالدتها كانت دائماً قاعدة تحت رجليها "

 واستطرد: " الراحلة زرعت فينا دائماً الانتماء للعرض والثقافة والتاريخ والثقافة المصرية الأصيلة بعيداً عن تجريف العقول كانت منتمية للأرض المصرية وكانت دائماً تتحدث عن 25 أية وردت في القران تتحدث عن مصر وتاريخها وتطلب تفسيرها دائماً وتتساءل لماذا أحب الله مصر بكل هذا القدر ".

وتوفيت مساء اليوم الفنانة الكبيرة سهير البابلي، عن عمر ناهز 84 عاما، وعانت الراحلة من أزمة صحية استدعت نقلها إلى العناية المركزة خلال الأسابيع الماضية، فيما دخلت في غيبوبة بأيامها الأخيرة. 

يذكر أن الفنانة الكبيرة سهير البابلي من مواليد 14 فبراير 1937 (84 عاما)، واعتزلت الفن سنة 1997، قبل أن تعود عام 2006 وتقدم مسلسل "قلب حبيبة".