رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

الاتحادية اليوم| السيسي يوجه 9 رسائل للشعب الليبي.. وملك البحرين يجدد دعمه لحفظ حقوق مصر المائية

نشر
الرئيس يستقبل الدبيبة
الرئيس يستقبل الدبيبة

حالة نشاط رئاسي كبير شهدته أروقة قصر الاتحادية الرئاسي، اليوم الخميس، امتدت إلي مدينة شرم الشيخ بجنوب سيناء، بعدما استقبل الرئيس عبدالفتاح السيسي، عبدالحميد الدبيبة رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية بالاتحادية صباحًا، ليطير عقب اللقاء مباشرة لمدينة السلام شرم الشيخ لاستقبال الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك مملكة البحرين.

عقد الرئيس عبدالفتاح السيسي، جلسة مباحثات موسعة مع الملك حمد بن عيسى آل خليفة، تباحثا فيها عددًا من الموضوعات المهمة  كان أبرزها: 

- تأكيد الرئيس السيسي لحرص مصر على استمرار العلاقات الثنائية مع البحرين في مختلف المجالات.

- تكثيف وتيرة انعقاد اللقاءات الثنائية بين كبار المسؤولين من البلدين.

-  تعزيز وحدة الصف والعمل العربي والإسلامي المشترك في مواجهة مختلف التحديات الإقليمية.

- بحث الأوضاع المحلية والإقليمية والدولية، خاصة فيما يتعلق بتطور الأوضاع في ليبيا وأفغانستان.

- تبادل الجهود الصحية المشتركة فيما يخص مواجهة أزمة كورونا.

تعظيم تنسيق التعاون المصري البحريني من أجل تطوير منظومة العمل العربي المشترك، بما يساعد على حماية الأمن القومي العربي.

السيسي يستقبل ملك البحرين

من جانبه جدد ملك البحرين موقف بلاده المتضامن والداعم لمصر والسودان، وتأييد كل ما يحفظ حقوقهما المشروعة، وأمنهما المائي في نهر النيل، فضلاً عن دعم الجهود الرامية للتوصل الى اتفاق ملزم عادل وشامل بشأن ملء وتشغيل سد النهضة، بما يمنع الضرر ويعود بالنفع على كافة الأطراف اتساقاً مع قواعد القانون الدولي.

أشاد العاهل البحريني بالتحركات المصرية الأخيرة في هذا الملف على أعلى مستوى، وكذا الجهود المصرية الحثيثة لتثبيت وقف إطلاق النار بين الإسرائيليين والفلسطينيين، ومبادرة مصر لإعادة إعمار قطاع غزة.

السيسي يعقد جلسة مباحثات مع ملك البحرين

على صعيد آخر، حمل الرئيس السيسي لعبدالحميد الدبيبة رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية، عددًا من الرسائل للشعب الليبي، تمثلت في 9 نقاط:

1- أهمية إجراء الانتخابات الليبية القادمة في احترام، وتفعيل الإرادة الحرة للشعب الليبي الشقيق.

2- تعامل مصر مع إعادة الاستقرار إلي الشقيقة ليبيا، وتمكينها من استعادة دورها إقليميًا ودوليًا أولوية قصوى.

3- موقف مصر من السيادة الليبية والحفاظ على وحدة أراضيها ثابت ولن يتغير.

4- مصر ترفض التدخلات الخارجية في الشأن الليبي بأشكالها كافة.

5- تعزيز تماسك المؤسسات الوطنية الليبية، وتوحيد الجيش الوطني الليبي لحماية مقدرات الشعب الليبي الشقيق وتفعيل إرادته الحرة.

6- تثمن مصر جهود حكومة الدبيبة على المستوى الداخلي لتحسين الأوضاع المعيشية للمواطن الليبي.

7-  الدولة المصرية تثق في قدرة الشعب الليبي الشقيق على التغلب على جميع  التحديات الآنية التي تواجهه وصولا إلى إعادة بناء دولة حديثة قوية تتمكن من إرساء دعائم الأمن والاستقرار في كافة أنحاء ليبيا.

8- الرئيس السيسي ثمن صدور قانون الانتخابات عن مجلس النواب الليبي، باعتباره خطوة مهمة على صعيد تنفيذ استحقاقات خريطة الطريق التي أقرها الليبيون، وصولاً إلى عقد الانتخابات البرلمانية والرئاسية في موعدها المحدد بنهاية العام الجاري.

9- استعداد مصر لتقديم كافة الإمكانات الضرورية من أجل مساعدة الأشقاء الليبيين على تهيئة المناخ المطلوب من أجل تنفيذ الاستحقاق الانتخابي في موعده.

السيسي يستقبل الدبيبة

من جانبه أعرب رئيس الحكومة الليبية، عن التقدير والاعتزاز الشديدين من قبل بلاده على المستويين الرسمي والشعبي للدور المصري البالغ الأهمية بقيادة حكيمة من الرئيس عبدالفتاح السيسي، في تثبيت السلم والاستقرار في ليبيا، وذلك في ظل العلاقات الأخوية والتاريخية التي تربط بين البلدين الشقيقين.

فيما يتعلق بدعم مصر لليبيا، لا سيما فيما يتعلق بدعم المؤسسات الوطنية الليبية،  ثمن الدبيبة الجهود المصرية، مشيدًا بنقل الخبرات المصرية ذات الثقل في مجالات إعادة الإعمار والتنمية لليبيا، بما يلبي تطلعات الشعب الليبي نحو الحياة الآمنة والكريمة، معربا في هذا الإطار عن التطلع للارتقاء بالعلاقات المصرية الليبية في كافة المجالات لما فيه صالح الشعبين الشقيقين، ودعم الاستثمارات المصرية لتنفيذ المشروعات المختلفة على الأراضي الليبية.