رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

مفسدون في الأرض.. ننشر رأي المفتي في إعدام 3 متهمين بـ«التخابر مع داعش ليبيا»

نشر
مستقبل وطن نيوز

قضت الدائرة الأولى إرهاب، بمجمع محاكم طرة، اليوم الأحد، بالإعدام شنقًا لـ عماد أحمد عبدالسلام، ومفتاح أحمد عبدالسلام، وعياد أحمد عبدالسلام، لاتهامهم بالانضمام لتنظيم داعش الإرهابي، وخطف مواطنين مصريين وتعذيبهم للحصول من ذويهم على أموال فدية لإطلاق سراحهم، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"التخابر مع داعش".

وقال المستشار محمد شيرين فهمي رئيس الدائرة الأولى إرهاب، كانت المحكمة قد أصدرت قرارها بجلسة 27/4/2021 بإرسال أوراق الدعوى إلى فضيلة مفتي الجمهورية لتستدل على رأى الشريعة الإسلامية في أمر عقوبة كل من المتهمِين عماد أحمد عبد السلام الورفلي، ومفتاح أحمد عبد السلام الورفلي، وعياد أحمد عبد السلام الورفلي.

وحيث ورد رأى فضيلة مفتي الجمهورية متضمناً أنه قد ثبت لدار الإفتاء من واقع الأوراق وما تم فيها من  تحقيقات أن المتهمين الثاني، والثالث، والرابع اشتركوا بطريق الاتفاق والمساعدة في ارتكاب جريمة تخابر مع جماعات إرهابية خارج البلاد، وقاموا بالإتجار بالبشر بأن خطفوا المجني عليهم باستخدام القوة والعنف بقصد استغلالهم مادياً بطلب فدية من ذويهم نظير إطلاق سراحهم، وقاموا بتعذيبهم بدنياً ونفسياً ونتج عن ذلك وفاة المجني عليه (محمد جاد حامد الشربيني) وقاموا بجرائم خطف أخرى لمواطنين مصريين حال تواجدهم بدولة ليبيا باستخدام الأسلحة النارية وحبسهم بمقر جماعتهم مكبلين أقدامهم محكمين وثاقهم وأوسعوهم ضرباً بعصيهم وأنزلوا بهم تعذيبات بدنية، ومن ثم يكون المتهمون مفسدين في الأرض ويستحقون أن ينطبق عليهم قول الله تعالى المبين في آية الحرابة ألا وهو القتل حد حرابة لسعيهم في الأرض فساداً وترويعهم الآمنين وقتلهم المجني عليه، ليكون ذلك عبرة لهم ولأمثالهم ممن تسول لهم أنفسهم أن يرتكبوا مثل هذا الجرم الشنيع.

ويكون جزاؤهم الإعدام حد حِرابة لسعيهم في الأرض فساداً وإتجارهم بالبشر وخطفهم المجني عليهم وقتلهم المجني عليه محمد جاد حامد الشربيني عمداً جزاءً وفاقاً.

وعاقبت المحكمة كلا من محمد رجب عبدالواحد، ومروان الغريب وتامر رمضان بالسجن المؤبد، كما عاقبت كلا من عبد الحميد النبوي، ومحمد النبوي، وحسام صلاح، ومحمد رجب جمعة بالسجن المشدد 15 عاما عما أسند إليهم.


صدر الحكم برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، وعضوية المستشارين رأفت زكي، وطارق محمود، وسكرتارية طارق فتحي.

وجاء في أمر الإحالة أنه خلال عام 2012 وحتى 14 أغسطس 2018 داخل وخارج مصر، ارتكب المتهمون جميعا جريمة من جرائم تمويل الإرهاب، وكان التمويل لجماعة إرهابية  لعمل إرهابي، بأن جمعوا وتلقوا وحازوا وأمدوا ونقلوا ووفروا أموالًا ومعلومات لجماعة داعش بقصد استخدامها في ارتكاب جرائم إرهابية، واشتركوا في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب جرائم إرهابية.

واستخدم المتهمون من الأول حتى الـ 6 موقعًا على شبكة المعلومات الدولية لتبادل الرسائل وإصدار التكليفات بين منتمين إلى جماعة إرهابية، وذلك بأن استخدموا موقع تطبيق "تيليجرام" المتصل بشبكة المعلومات الدولية لتبادل الرسائل وإصدار التكليفات لأعضاء الجماعة الإرهابية.