رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

بهاء سلطان يتعرض لموقف محرج والجمهور يرد اعتباره

نشر
بهاء سلطان
بهاء سلطان

بهاء سلطان صاحب الحنجرة الأكثر نفوذا بين أبناء جيله يعود من جديد للتغريد وسط جمهوره الذي يحفظ أغانيه عن ظهر قلب، ليتألق، وينطلق صوته مجلجلا، بعد أن ظل صوته حبيسا على مدار ما يقرب من سبع سنوات كاملة نتيجة المشاكل التي كانت بين بهاء سلطان والمنتج نصر محروس. 

الفنان بهاء سلطان

7 أعوام عاش فيها المطرب بهاء سلطان الأكثر موهبة بين أبناء جيله ينتظر الإذن لكي يستعمل حنجرته، ويعاني من الإذلال ما لا يطيق، ويتحسر على صوته الأجمل "موقوف حاله".

بهاء سلطان

الفنان بهاء سلطان غنى أمس على المسرح الروماني بالساحل الشمالي كما لم يغن من قبل، غنى من قلبه، ومن روحه، ومن كل كيانه، وكأنه ينتقم من السنين الطويلة التي قضاها منعزلا عن صوته، ومحروما من التفاعل مع جمهوره وإنتاج أغنيات جديدة تشعره أنه ما يزال على قيد الإبداع.

أخطأت مقدمة الحفل في اسمه قالت إيهاب سلطان، ما جعل الجمهور يصحح لها الاسم وهو يهتف به بهاء سلطان، وكأن الجمهور يريد أن يعلن عن الوفاء الكبير للنجم الذي يحبه، والصوت الذي يفضله، والأغنيات التي تربى على كلماتها، واستمتع بألحانها، ورقص على إيقاعها، وصاحبته في البيت والسيارة، وحفلات أعياد الميلاد والخطوبة والزواج.

المطرب بهاء سلطان

قدم النجم بهاء سلطان أمس أغانيه القديمة، في الوقت الذي كان فيه الجمهور يردد معه وكلاهما يشعر بالسعادة الغامرة، بهاء سلطان لأنه عاد من جديد إلى الشئ الوحيد الذي يشعره بالسعادة (الغناء)، وحمهوره الذي انتظر تلك اللحظة بفارغ الصبر وهو يقدم له الدعم والمحبة الكاملين خلال رحلة مشاكله الطويلة مع المنتج نصر محروس.

ولم ينس بهاء سلطان أن يشكر جمهوره الذي وقف إلى جواره في المحنة، ورفض التخلي عنه، وهو يطالب برجوعه إلى الساحة الغنائية عبر صفحات وسائل التواصل الاجتماعي التي امتلأت بصور بهاء سلطان وهي تطالب بالإفراج عن الحنجرة الذهبية والسماح لها من جديد بالغناء.

حفل بهاء سلطان أمس في الساحل الشمالي كان حديث وسائل التواصل الاجتماعي وتصدر محركات البحث في جوجل، تأكيدا على المحبة الت تربط بين المطرب بهاء سلطان وبين جمهوره الكبير من المحيط إلى الخليج.