رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

تزامنًا مع الاقبال على المدن الساحلية

خلال 10 أيام.. «الصحة» تقدم التوعية من كورونا لـ100 ألف مواطن في مطروح

نشر
تقديم التوعية الطبية
تقديم التوعية الطبية للمواطنين

أعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أن فرق التواصل المجتمعي بالوزارة قدمت التوعية الصحية بالإجراءات الاحترازية والوقائية لفيروس كورونا لأكثر من 100 ألف مواطن بالمدن الساحلية بمحافظة مطروح، خلال الفترة من 20 يوليو الجاري حتى اليوم، وذلك ضمن خطة التأمين الطبي والتي يجري تطبيقها بجميع المحافظات السياحية تباعًا بالمجان، تزامنًا مع زيادة تردد المصطافين على المدن الساحلية خلال فصل الصيف، في إطار حرص الوزارة على الاهتمام بالصحة العامة للمواطنين.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة، أن فرق التواصل المجتمعي تجوب القرى السياحية، والأسواق العامة، والمحال التجارية، والفنادق السياحية، وأماكن التجمعات، والطرق الرئيسية بمدينة العلمين  ومنطقة الساحل الشمالي، لتقديم التوعية الصحية للمترددين على تلك الأماكن بالإجراءات الوقائية والاحترازية لفيروس كورونا، وأهمية التسجيل للحصول على اللقاحات، كما يتم توزيع المستلزمات الوقائية (كمامات، كحول) على المواطنين.

وأشار "مجاهد" إلى تقديم الخدمات الطبية لـ 5 آلاف و300 مواطن ضمن مبادرات الصحة العامة، من خلال  29 عيادة متنقلة تم توفيرها بالمدن الساحلية بمطروح من ضمنهم 4 عيادات صحة المرأة المتنقلة لتقديم خدمات مبادرة "رئيس الجمهورية لدعم صحة المرأة المصرية" لفحص السيدات للكشف المبكر عن سرطان الثدي، وصرف أدوية لجميع التخصصات بهذه العيادات منها أدوية الأمراض المزمنة ضمن خدمات مبادرة "رئيس الجمهورية لمتابعة وعلاج الأمراض المزمنة والكشف المبكر عن الاعتلال الكلوي"، وكافة أدوية الطوارىء وأمراض النزلات المعوية والحساسية، بالإضافة إلى أدوية بروتوكولات علاج فيروس كورونا.

وتابع  أن العيادات المتنقلة تضم 110 فريق طبي (أطباء، تمريض، فنيين)، ومزودة بأجهزة قياس (الضغط، السكر، الأكسجين)، مضيفًا أن المتردد على العيادة يحصل على كارت متابعة صحية يشمل كافة البيانات المتعلقة بالفحص الطبي لمتابعة حالته الصحية دوريًا بتلك العيادات خلال فصل الصيف، كما يتم إحالة المرضى الذين يحتاجون إلى خدمات طبية متقدمة لأقرب مستشفى لتلقي الرعاية الصحية من خلال كارت المتابعة.

وأشار "مجاهد" إلى تردد أكثر من 4 ألاف مواطن على الـ  44 "كشك طبي" التي تم توفيرها لتقديم خدمات الإسعافات الأولية البسيطة للمواطنين، حيث يتوافر بها أدوية مسكنات، وكريمات حروق الشمس، وأدوية الحساسية، والمستلزمات الوقائية (جوانتيات- ماسكات- كحول- مطهرات)، بالإضافة إلى أجهزة قياس (ضغط، وسكر، وقياس درجة حرارة)، مضيفًا أن الأكشاك تضم 100 من مقدمي الخدمة الصحية مزودين بأجهزة تابلت تم ربطها بمبادرات الصحة العامة تحت شعار "١٠٠ مليون صحة" والموقع الإلكتروني للحصول على اللقاح لمساعدة المواطنين في عملية التسجيل لتلقي اللقاح وحل أي مشكلات متعلقة بحصولهم على خدمات مبادرات الصحة العامة.

وأكد "مجاهد" رفع درجة الاستعداد للقصوى بجميع المستشفيات الحكومية المحيطة بمحافظة مطروح خاصة مستشفيي العلمين والضبعة وتزوديهما بجميع الأجهزة الطبية اللازمة وتكثيف تواجد الأطقم الطبية بأقسام الطوارىء والرعايات المركزة، كما يتم تكثيف الرقابة على مستشفيات القطاع الخاص من خلال الإدارة المركزية للعلاج الحر والتراخيص بالوزارة، كما أشار إلى زيادة نقاط  تمركز سيارات الإسعاف على طريق الساحل الشمالي بواقع سيارة موزعة على الطريق على مسافة 150 كم، وذلك بالإضافة إلى النقاط الثابتة بإجمالي 25 سيارة إسعاف.

ولفت "مجاهد" إلى تطبيق كافة الإجراءات الوقائية بجميع منافذ الدخول لمحافظة مطروح من خلال الحجر الصحي والفرق الطبية، فضلاً عن نشر  لافتات إرشادية على الطرق المؤدية لمدينة العلمين والساحل الشمالي، وداخل القرى السياحية للتوعية بأهمية الحصول على اللقاحات وبث رسائل طمأنينة للمواطنين حول مدى فاعلية ومأمونية اللقاحات وكيفية التسجيل على الموقع الإلكتروني، بالإضافة إلى نشر ملصقات توعوية داخل المطاعم و"الكافيهات" وأماكن التجمعات بالقرى السياحية لحث المواطنين على ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية لفيروس كورونا حتى بعد تلقيهم اللقاح حفاظًا على الصحة العامة للمواطنين.

ومن جانبه أشار الدكتور علاء عيد رئيس قطاع الطب الوقائي بالوزارة، إلى قيام فرق الطب الوقائي بتكثيف حملات الرقابة الدورية على المنشآت الغذائية ومنافذ بيع اللحوم والمطاعم والمحلات بجميع محافظات الجمهورية خلال الفترة من 18 وحتى 24 من يوليو الجاري، موضحًا أنه تم ضبط  وإعدام 96 طنًا و519 كيلو جرامًا من الأغذية المتنوعة واللحوم بالإضافة إلى 4 آلاف و711 لترًا من العصائر والمياه المعبأة لعدم صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، ‏وذلك خلال عدة حملات تفتيشية شنتها الإدارة العامة للرقابة على الأغذية على المنشأت الغذائية بجميع محافظات الجمهورية.

و أضاف الدكتور علاء عيد، أنه تم المرور على 3827 منشأة غذائية بجميع محافظات الجمهورية للتأكد من استيفائها للاشتراطات الصحية العامة والخاصة الواجب توافرها، مشيرًا إلى أنه تم تحرير 3482 محضرًا حيال المخالفات التي تم رصدها، بالإضافة إلى إغلاق 758 منشأة غذائية تدار بدون تراخيص، كما تم سحب 4044 عينة أغذية متنوعة وإرسالها للتحليل بمعرفة المعامل المركزية والإقليمية التابعة للوزارة للوقوف على مدى صلاحياتها للاستهلاك الآدمي.

عاجل