رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

كل ما تريدين معرفته عن «تكيس المبايض».. الأسباب وطرق العلاج

نشر
مستقبل وطن نيوز

تصدر مرض تكيس المبايض الترند خلال الساعات الماضية، حيث بدأت السيدات تبحث عن الأعراض والأسباب وطرق العلاج، لذلك نقدم لكي معلومات عنه خلال التقرير التالي.


علق الدكتور أحمد عاصم الملا، استشاري الحقن المجهري، أن زيادة وزن السيدات تعد أكثر الأعراض، بسبب أن النساء اللاتي تعانين من تكيس المبايض لديهن مستويات أعلى من المعتاد من الأنسولين.

ولفت أحمد عاصم، إلى أنه لا يوجد علاج نهائي لمتلازمة تكيس المبايض، ولكن الأبحاث تشير إلى أن إجراء بعض التغييرات فى النظام الغذائي ونمط الحياة يمكن أن يساعد السيدات للعلاج والأعراض بشكل أفضل.

وأكد الدكتور الملا، أن هناك عدة طرق لعلاج أعراض متلازمة تكيس المبايض بشكل أفضل، أبرزها تناول الوجبات الخفيفة الصحية على أن تكون خالية من السعرات الحرارية كونها تمنع الجوع بين الوجبات، مضيفا أن الأبحاث تشير إلى أن تناول الأطعمة الخفيفة مع اللوز يجمح الجوع، كما حذر من تناول الأطعمة الدهنية التي تسبب زيادة الوزن.

ونصح الدكتور أحمد عاصم الملا، السيدات اللاتي تعانين من تكيس المبايض بممارسة الرياضة بانتظام لأن لها فوائد عديدة فى علاج تلك الحالة لمساعدتها فى محاربة السمنة عن طريق حرق السعرات الحرارية، وبناء كتلة العضلات مما يقلل من مقاومة الأنسولين، كما تساعد التمارين الرياضية فى خفض مستويات الكوليسترول والهرمونات الأخرى، ومن المهم تناول الأطعمة الصحية المولدة للطاقة قبل التمرين.

وشدد الملا، على ضرورة التغذية الجيدة، والحصول على قسط كافٍ من النوم، لأن مريضة تكيس المبايض، قد تعاني من اضطرابات فى النوم، والنعاس المفرط أثناء النهار بل وتوقف التنفس أثناء النوم والشعور بالأرق أحيانًا أخرى، حيث ثبت وفقا للدراسات والأبحاث العلمية، أن قلة النوم تزيد من نشاط الهرمونات التي تسبب الجوع مثل الكورتيزول مما قد يجعل السيدات تتناولن المزيد من الطعام طوال اليوم، حيث ترتبط قلة النوم بزيادة خطر السمنة.