رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

سميرة سعيد: «أغنية فرانكو اراب بالمصرية والفرنسية» الشهر المقبل

نشر
مستقبل وطن نيوز

علقت الفنانة سميرة سعيد على تصدرها  للتريند بعد طرح أغنية   الساعة " إتنين بالليل " ونجاح الاغنية  جماهيريا قائلة : " كل  الموضوع أني بحب الغنا جداً وبستمتع بيه جداً وبحس أن الغناء هو المغامرة .

وكشفت في مداخلة هاتفية خلال برنامج " كلمة أخيرة “الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة " ON"أن الهاجس الأساسي لها دائماً أن تقدم شيء مختلف قائلة: " ده الهاجس دايماً أني أعمل حاجة مختلفة.. وكأني   أقدم أغنية لأول مرة.. وعندما أجد أغنية حلوة بفرح بيها جداً ولما سمعت الاغنية حصيت أنها مش بتتكلم عن حكايات الحب لكن قصتها أنها بتعبر عن قصة واحدة زهقانة زي الوحدة الي حسينا بيها في " كورونا " ملهاش علاقة بالحب ودورت على حد تكلمه أو تخرج معاه وبعدين لقيت الميزة إنها تكلم نفسها في حالة الزهق “.

وتابعت: أنا مش بخاف من المغامرة طول الوقت ولو حسيت أني بكرر نفسي انا شخصياً شخصية " زهوقة " يعني ما بحبش اكرر القصص والاغاني وعندي فضول طول الوقت اسمع حاجات مختلفة.. عندي تشوق للجديد.. لان التكرار يقتل الفضول عند الناس أنها تستمتع وتتابع الأغاني ".

وعن أسباب لجوئها لطرح كل أغنية داخل الالبوم بشكل منفرد حيث أن الاغنية الأخيرة هي الثالثة في ألبومها الجديد   قالت سعيد: " الصناعة تغيرت عن زمان الأول كنا بنزل الالبوم ونفضل  نضبطه ونعمله توليفة حلوة عشان ينجح حيث كانت الصناعة وقتها والإنتاج مختلفين الان الامر تغير وبات يعتمد كلية على منصات التواصل الاجتماعي " السوشيال ميديا "  وبالتالي  بطرح الاغنية واحدة تلو الأخرى عشان تاخد وقتها  ويعطيها فرصة أن الناس تعرفها وتشوفها  أكتر "

وواصلت: " زمان كنا بننزل الأغاني في ألبوم واحد في ساعات 14 و16 أغنية   وكانت فيه أغاني بتتظلم في النص يعني الناس ممكن تسمع الأولى والثانية والباقي يتظلم وما يخدش وقته ".

وحول عدد الأغاني المتبقية من الألبوم قالت: " أنا أصلاً عندي عشرين أغنية بحب امسك كل واحدة وأفضل ادلعها شوية لكن فيما يتعلق بالألبوم هنزل في شهور الصيف كل شهر أغنية    ".

وأتمت:" في الشتاء هخلي الجرعة أتقل شوية مع الشجن والرومانسية وده جوه الشتا “كاشفة ان الشهر القادم ستطرح اغنية تنتمي لنوعية " الفرانكو اراب “ وهي تميل لحقبة السبعينيات في المزيكا  قائلة : " هغني بالمصري  وبعض المفردات بالإنجليزية والفرنسية بشكل لطيف ".