رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

«دياكابي» يرد على تصريحات رئيس رابطة الليجا حول واقعة «الإهانات العنصرية»

نشر
جانب من أزمة تعرض
جانب من أزمة تعرض دياكابي للعنصرية بالمباراة

استنكر الدولي الفرنسي مختار دياكابي نجم فريق فالنسيا الإسباني، تصريحات خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني «الليجا»، بشأن واقعة التصريحات العنصرية بحق اللاعب الفرنسي.

وقال موقع «فوت ميركاتو»، اليوم السبت، أن تيباس كان قد صرح بأنه ربما قد يكون دياكابي قد أساء فهم كلمات مدافع فريق قادش الإسباني خوان كالا، وهو ما دفع اللاعب إلى التعليق على هذا الأمر عبر حسابه على أنستجرام قائلًا: «أساءت فهم ما قاله؟».

كان خوان كالا، نفى الثلاثاء الماضي، اتهامه باستخدام عبارات عنصرية ضد لاعب فالنسيا مختار دياكابي خلال لقاء الفريقين الأحد الماضي، قائلاً: "هناك خياران إما أن يكون دياكابي قد اخترع هذا الأمر أو أساء فهمه».

ونقلت صحيفة «لوفيجارو» الفرنسية عن اللاعب قوله: «أشعر بأننا في الغرب المتوحش.. لا أعرف ما حدث.. لقد تلقيت جميع أنواع التهديدات المحتملة على شبكات التواصل الاجتماعي منذ الحادث ولا أحد يستحق أن يُعدم علنا دون محاكمة».

وتابع: «إذا أراد الاتحاد الإسباني لكرة القدم وضع بروتوكول ضد العنصرية، فإنه يحظى بدعمي، لا توجد عنصرية في كرة القدم الإسبانية، لقد لعبت مع الصينيين والجنوب إفريقيين، وذهبت إلى غينيا مع كانوتي وبنيامين زاراندونا، أنا في حالة صدمة. فنحن نلعب بدون جماهير أمام 20-25 كاميرا وميكروفونات ولاعبين وحكام. ولم يسمع أحد أي شيء».

وتوقفت المباراة بين الفريقين في الدقيقة 29؛ حين خرج لاعبو فالنسيا من الملعب بعد انفعال الفرنسي مختار دياكابي غاضبا، عقب مشادة مع الإسباني خوان كالا مدافع قادش، واشتكى من تعرضه لإهانة عنصرية وكانت تشير النتيجة إلى التعادل الإيجابي بهدف لمثله، خلال اللقاء الذي جرى على ملعب «رامون دي كارانزا»، ضمن منافسات الجولة الـ 29 من الدوري الإسباني «الليجا».

وقال الحكم ديفيد ميدي خيمنيز، في تقريره، إن دياكابي أخبره بأن كالا استخدم عبارة عنصرية ضده، رغم أن ألفارو سيربيرا، مدرب قادش صرح بأن لاعبه أكد له أنه لم يوجه أية إساءة للاعب الفرنسي. وهذه هي المرة الأولى التي تتوقف فيها مباراة بالدوري الإسباني بسبب اتهام بالعنصرية.

وأصدر فالنسيا بيانا قال فيه إن دياكابي «أصبح ضحية جديدة للعنصرية في كرة القدم" وأبدى أسفه على حصول اللاعب على بطاقة صفراء للاعتراض "بعد أن كان هدفا لإساءة عنصرية لا تغتفر».

وتضامن لاعبو فالنسيا مع مدافع الفريق صاحب البشرة السمراء، وانسحبوا من أرضية الملعب.

وكان خوان كالا قد تقدم لفريق قادش في الدقيقة 14 من زمن المباراة، قبل أن يدرك المهاجم الفرنسي المخضرم كيفن جاميرو التعادل لفريق الخفافيش في الدقيقة 19.

ويحتل فريق فالنسيا المركز الثاني عشر في جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 33 نقطة، بينما يأتي فريق قادش في المركز الخامس عشر برصيد 29 نقطة.