رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

زراعات المانجروف

رئيس سفاجا تستقبل وفد طلاب جامعة جنوب الوادي لزيارة محمية المانجروف

نشر
طلاب جامعة جنوب الوادي
طلاب جامعة جنوب الوادي

استقبلت هدي المغربي، رئيس مدينة سفاجا، اليوم الخميس، وفد من جامعة جنوب الوادي لزيارة محمية المانجروف جنوب مدينة سفاجا بمحافظة البحر الأحمر، وذلك ضمن فاعليات الأسبوع البيئي الثالث عشر وتقديم ورشة عمل إعلامية عن إعادة التأهيل البيئي واستزراع المانجروف.

أوضحت رئيس مدينة سفاجا، أنه تنفيذًا لتعليمات اللواء عمرو حنفي، محافظ البحر الأحمر بضرورة التعاون المشترك بين المحافظة وجامعة جنوب الوادي وخاصة لقطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة تم استقبال الوفد للتوعية بأهمية المحمية وأثرها البيئي والتوازن الطبيعي.

وأكدت هدي المغربي، أن إدارة البيئية بالوحدة المحلية وإدارة الزراعة قاموا بمساعدة طلاب جامعة جنوب الوادي  في شتل وزراعة عدد من أشجار المانجروف لتوعيتهم بشكل عملي بأهمية الأشجار وكيفية زراعتها كنوع من التوعية بأهمية النباتات وأهميتها في الحفاظ على التوزان البيئي.

وأضافت المغربي أن الزيارة شملت ندوة بيئية وحملة لنظافة الشواطئ، بالإضافة إلى زراعة شتلات، بهدف التسويق للسياحة البيئية والحفاظ عليها.

يأتي ذلك في إطار التعاون المشترك بين محافظة البحر الأحمر وجامعة جنوب الوادي برئاسة الدكتور يوسف غرباوى رئيس الجامعة والدكتور أحمد كمال نصارى نائب رئيس الجامعة لشئون خدمه المجتمع وتنمية البيئة والدكتور محفوظ عبد الستار عميد كلية التربية بالغردقة والدكتور أشرف محمود عميد كلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي والدكتور أسامة عمارة وكيل كلية التربية بالغردقة، وبحضور الدكتورة كريمة عبداللاه وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتورة رباب زمزمي وكيل كلية الحاسبات. 

يذكر أن غابات المانجروف التي زارها طلاب جامعة جنوب الوادي تقع في خط مدارى مجاله ساحل البحر الأحمر، وهذه النباتات شجرية يتراوح طولها من 3- 6  أمتار، ولها جذور هوائية وجذور مغمورة، وهذه الجذور تمتص المياه المالحة وتعيش وتنبت في المياه المالحة، وتعتبر هذه المحمية من أهم المحميات الطبيعية بالعالم.

كما تعرف بأنها أكثر الأنظمة البيئية الساحلية إنتاجًا، حيث إنها تنمو بكثرة في مناطق  المد والجزر، وأشجار المانجروف، ذات فروع وجذور،  تعد حضانات طبيعية، حيث تشهد تزاوجًا للعديد من الكائنات والطيور البحرية، كما تشكل مناطق المانجروف بيوتًا للعديد من الكائنات المستوطنة والنادرة والمهددة بخطر الانقراض والحيوانات المائية والبرية التي شاهدها طلاب جامعة جنوب الوادي.