رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

بعد الولايات المتحدة.. «فورد» تخطط لإلغاء 3000 وظيفة في أوروبا

نشر
مستقبل وطن نيوز

تخطط "فورد موتور" لإلغاء نحو 3,200 وظيفة في جميع أنحاء أوروبا، بعد أن خفضت قوتها العاملة في الولايات المتحدة في الوقت الذي تقلص فيه شركة صناعة السيارات التكاليف في مسيرتها للتحوّل نحو السيارات الكهربائية.

قال اتحاد "آي جي ميتال" (IG Metall) أمس الاثنين، بعد اجتماع مجلس الأعمال الاستثنائي في مصنع السيارات في كولونيا، إن غالبية المناصب المتأثرة تتركز في ألمانيا، مما يؤثر في الأدوار في تطوير المنتجات والمجالات الإدارية. ستؤثر التخفيضات في ما يقرب من 65% من وظائف التطوير في أوروبا.

من المقرر نقل أنشطة التطوير في ألمانيا إلى الولايات المتحدة، وفقًا لبيان "آي جي ميتال"، وتأتي تخفيضات الشركة في أوروبا بعد أن ألغت "فورد" بالفعل 3000 وظيفة بشكل عام في الولايات المتحدة خلال النصف الثاني من العام الماضي.

الرئيس التنفيذي، جيم فارلي، يستهدف إجراء تخفيضات بقيمة 3 مليارات دولار في ظل سعيه إلى زيادة الأرباح من نماذج محركات الاحتراق الداخلي التقليدية للمساعدة في تمويل الـ50 مليار دولار التي يضخها في تطوير السيارات الكهربائية.

قال فارلي للمحللين في يوليو بعد أن نشرت "بلومبرج" عن التخفيضات المقبلة للوظائف: "لدينا عدد كبير جداً من الأشخاص في بعض الأماكن، ولا شك في ذلك، لدينا مهارات لم يعُد هناك حاجة إليها، ولدينا وظائف بحاجة إلى التغيير".

ورفضت "فورد" تأكيد التخفيضات في أوروبا، وقال متحدث باسمها: "لم تُتخذ أي قرارات".

الحضور في أوروبا

تعمل الشركة على هيكلة حضورها في أوروبا، في ظل كفاحها للحفاظ على حصتها السوقية لتشكيلة سيارات الركاب في ظل العوائد المخيبة للآمال، كانت ذراعها المحلية لتصنيع المركبات التجارية بمثابة بارقة أمل.

حذّرت شركة صناعة السيارات في يونيو من تخفيضات في القوة العاملة الأوروبية، لأن تطوير وإنتاج السيارات الكهربائية يتطلبان عمالة أقل، وتخطط الشركة للتحوّل إلى الكهرباء بالكامل تقريباً في المنطقة بحلول نهاية العقد.

البحث عن بدائل

توظف "فورد" نحو 4600 شخص في مصنع سارلويس في ألمانيا، إذ ستتوقف الشركة عن تصنيع طراز "فوكس" بحلول 2025 في ظل عدم وجود خطط لإنتاج أي سيارات أخرى هناك بعد ذلك، وتبحث الشركة عن بدائل للموقع، فيما تلتزم استثمار مليارَي دولار في السيارات الكهربائية في موقع الإنتاج الأوروبي الرئيسي في كولونيا، حيث يعمل لدى "فورد" نحو 14000 عامل.

يتراجع وجود الشركة المصنعة الأمريكية في المنطقة بعد سنوات من إعادة الهيكلة التي أدت إلى إغلاق أو بيع شركة صناعة السيارات لعدد من المصانع وسط تخفيضات واسعة في الوظائف. بلغت حصة الشركة في سوق سيارات الركاب العام الماضي 4.4% بمبيعات إجمالية تزيد قليلاً على 510،000 سيارة، وفقاً لرابطة مصنعي السيارات الأوروبية.

وللمضي قدماً في خطة طرح السيارات الكهربائية، شكّلت "فورد" قبل عدة سنوات تحالفاً أولياً مع مجموعة "فولكس واجن" للعمل بشكل مشترك على المركبات الكهربائية، وستقوم الشركة ببناء نموذج سيارة كروس أوفر كهربائي بالكامل بدءاً من هذا العام، اعتماداً على منصة "فولكس واجن" المعيارية، والمعروفة باسم "MEB"، مع خطط لإضافة المزيد.

عاجل