رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

التنمية المحلية: إنشاء 27 وحدة سكان بالمحافظات لرفع وعي المواطنين بمخاطر الزيادة السكانية

نشر
مستقبل وطن نيوز

تلقى اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، تقريرًا بشأن أبرز الجهود والإنجازات التي تحققت على أرض الواقع لمشروع تسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية منذ إطلاقه في عام 2019 وحتى الآن، بهدف الحد من معدلات النمو السكاني في المحافظات المصرية ودوره في دعم المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية.

جاء ذلك في ضوء جهود وزارة التنمية المحلية لتحقيق الأهداف الاستراتيجية للمشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية، والذي يوليه الرئيس عبدالفتاح السيسي اهتماماً كبيراً خلال هذه المرحلة، من أجل النهوض بالخصائص السكانية كالتعليم، والصحة، وتوفير فرص العمل، وتحقيق التمكين الاقتصادي للمرأة، ورفع الوعي الثقافي لديها، بالإضافة إلى تنظيم معدلات النمو السكاني.

وأكد اللواء هشام آمنة أنه يجرى العمل حالياً على تحقيق الاستدامة في أهداف المشروع والتي تتضمن حوكمة ملف السكان من خلال تفعيل الإطار المؤسسي القائم على النهج التشاركي والذي بنيت عليه جميع المبادرات الحكومية والخطط الإستراتيجية القومية، وتفعيل اللامركزية في اتخاذ القرارات، وتفعيل المنظومة المعلوماتية السكانية اللازمة للمتابعة والتقييم على مستوى المحليات، بما يضمن الإدارة المبنية على النتائج، ودعم دور الشباب في عملية وضع السياسات السكانية والمشاركة في اتخاذ القرار بالمحافظات من خلال تمثيلهم بالمجالس الإقليمية للسكان، وتفعيل المسئولية المجتمعية المحلية لضمان الاستدامة في تنفيذ الأنشطة السكانية.

وأشار اللواء هشام آمنة إلى أنه تم إنشاء 27 وحدة سكان داخل دواوين عموم المحافظات ووحدات الإدارة المحلية لتغطي جميع محافظات الجمهورية وتهدف إلى توحيد جهود الأجهزة المعنية بالقضية السكانية نحو رفع مستوى الوعى لدى المواطنين بمخاطر الزيادة السكانية وآثارها السلبية على مشروعات التنمية والاقتصاد القومي واستنزافها لجهود الدولة في التنمية والعمل على الحد من زيادتها المتنامية على أرض الواقع وفقاً لرؤية مصر 2030، والتي تساهم في تحقيق التنمية المستدامة، مشيراً إلى إنه تم تخصيص منسق للسكان بكل قرية ومركز وحي ومديرية ليصل إجمالي عدد منسقين السكان بالمحافظات إلى 4358 منسق سكان لتغطية القري.

وأوضح وزير التنمية المحلية أنه تم تفعيل أداء الوحدات من خلال بناء المهارات والقدرات البشرية لمسئولى الوحدات والعاملين بها حيث قام المشروع بتنفيذ 21 دورة تدريبة واستفاد منها 953 من قوة العمل السكانية، كما قام مركز تدريب التنمية المحلية بسقارة بتنظيم 11 برنامج تدريبي عن ديناميكيات السكان والتخطيط الإستراتيجي والتقديرات السكانية استفاد منها عدد (200) من وحدات السكان والمنسقين، بالإضافة لبرنامج متقدم لإعداد مدربين متخصصين فى السياسات السكانية استفاد منها 16 متدربا، لافتاً الى انه تم تنظيم تدريبات أون لاين من خلال فريق عمل الوزارة استفاد منها 608 منسق سكان.

وأشار اللواء هشام آمنة الى أن الوزارة دعمت دور الشباب في عملية وضع السياسات السكانية والمشاركة في اتخاذ القرار بالمحافظات من خلال تمثيلهم بالمجالس الإقليمية للسكان للمشاركة في اتخاذ القرار وتفعيل المسئولية المجتمعية المحلية لضمان الاستدامة في تنفيذ الأنشطة السكانية، كما هو مخطط له بالخطة الإستراتيجية القومية للسكان، لافتاً إلى أن بعض وحدات السكان بالمحافظات وفرت فرص عمل للشباب والمرأة في المحافظات وساعدتهم في تسويق منتجاتهم والمشاركة في تنظيم معارض لتسويق المنتجات بالتعاون مع التنفيذين والمجتمع المدني إضافة إلى التدريبات التي تم تنسيقها من خلال الوحدة لبناء قدرات الشباب والسيدات على ريادة الأعمال.

وقال وزير التنمية المحلية إنه في إطار جهود المشروع لدعم تنمية الاسرة المصرية تقوم وحدات السكان بالمحافظات برصد أهم المشكلات بالمراكز والقري وقامت وحدات السكان ومنسقيها بالتعاون مع الجهات التنفيذية والمجتمع المدني باللجان السكانية والجامعات بتحليل الأسباب ومناقشة الحلول وعمل خطط سريعة ومبادرات لحل هذه المشكلات بالتشبيك بين مختلف الجهات الحكومية ومنظمات المجتمع المدنى، مشيرًا إلى أنه تم تنظيم قوافل سكانية في غالبية المحافظات، وندوات توعوية للحد من زواج القاصرات، والحث على ممارسة تنظيم الأسرة، وتبني مفهوم الأسرة الصغيرة وخطورة الإدمان، وأهمية العمل والتشغيل للشباب كقيمة لابد من الحفاظ عليها والاستثمار فيها ، كما تم أيضا تنظيم ندوات للتعريف بالخطورة الناتجة عن الزيادة السكانية، وتدني الخصائص المجتمعية، وترشيد الإستهلاك من الموارد الطبيعية وأثر الزيادة السكانية على التغيرات المناخية ووجود الفجوات التنموية بين المناطق الجغرافية وبعضها البعض وبين الذكور والإناث والتطرق كذلك لبعض المشكلات التي تؤدي الي عدم التوزيع السكاني الأمثل والتكدس في مناطق دون الأخرى

ولفت اللواء هشام آمنة إلى أن وحدات السكان في المحافظات تقوم بالتركيز على محور التمكين الإقتصادي للأسرة المصرية حيث تم إطلاق مبادرات وأنشطة في 10 محافظات إستفاد منها حوالي 15 ألف مستفيد وذلك بالتعاون مع جميع شركاء العمل، ومن أهما مبادرة "حلها في تدويرها" التي تمت بالسويس بالتعاون مع مشروع قيم وحياه التابع لمؤسسة أجيال مصر ومؤسسة مصر الخير، ومبادرة "أملك في عملك" التي تتم في الأقصر والتي تتم بالتعاون مع بنك مصر( إدارة الشمول المالي) ومبادرة رواد النيل من البنك المركزي وجهاز تنميه المشروعات وحاضنة الأعمال ومؤسسة المنارة والضحي وجمعية غيث لتنميه المرأة بالزينيه، ومبادرة "إدرب وتأهل لسوق العمل" ببورسعيد بالتنسيق مع مديرية القوى العاملة ومديرية التربية والتعليم وجمعية شباب رجال الأعمال. كما قامت وحدة سكان قنا بتوقيع بروتوكول مع المعهد القومي للإتصالات لتأهيل الشباب لسوق العمل بالتعاون مع مشروعك.

واستعرض وزير التنمية المحلية بعض المبادرات التى قام بها المشروع بالمحافظات حيث قامت وحدة السكان بالعمل على توفير وتحسين خدمات متنوعة صحية وتعليمية بالتنسيق والتعاون مع مديرية الصحة والسكان وهيئة محو الأمية وتعليم الكبار والتضامن والأوقاف وذلك لتقديم قوافل علاجية شاملة وسكانية وفتح فصول محو أميه، كما حدث بالجيزة والمنيا والغربية والأقصر والسويس وأسيوط والبحيرة وقنا ودمياط، كما قامت محافظة الإسكندرية بالإستعانة بمؤديات الخدمة العامة بشأن سد العجز في الرائدات الريفيات، وقامت كذلك بمبارة "إحنا معاك" لرصد المشكلات المتعلقة بالزيادة السكانية مع جميع الشركاء ووضع خطط عاجله لحلها، واستفاد بهذه الأنشطة والمبادرات حوالي 18 الف مستفيد .

وفيما يتعلق بالمحور الثقافي والتوعوي والتعليمي أشار اللواء هشام آمنة إلى أن المشروع قام في 20 محافظة بالعديد من الأنشطة والمبادرات بالتعاون مع شركاء العمل الحكومي والأهلي والخاص استفاد منها حوالي 1,3 مليون مستفيد في كافة الفئات العمرية من الجنسين ومن أبرزها مبادرة" الجواز مش جهاز-غسالة واحدة كفاية" و"خلفتك مسئوليتك-احسبها صح" بمحافظة الجيزة، ويوم القرية ببني سويف ، ومبادرة “ معا نستطيع بالإسكندرية”، ومبادرة "القليوبية بلا أمية"، ومبادرة "رفقا بالقوارير" بالأقصر، كما قامت السويس بعدة مبادرات منها " سلام يا مجدع" و"كوكبنا مسئوليتنا" ، ومبادرة" مستقبل شبابنا يهمنا" لا للمخدرات ولا للعنف بمحافظة قنا، موضحاً أن غالبية المحافظات قامت برفع الوعي بتنظيم الأسرة والصحة الإنجابية وخطورة زواج وعمالة الأطفال والتسرب من التعليم وخفض نسب الأميه وغيرها من خلال قوافل سكانية متكاملة وندوات توعوية بمحافظات (البحيرة ، الغربية، القاهرة، أسيوط، دمياط، سوهاج، الفيوم، الدقهلية، كفر الشيخ ).

ولفت الوزير إلى أن وحدة السكان المركزية بالوزارة قامت بإستحداث مبادرة "تحدث معه" وهي مبادرة موجهة للرجال والشباب الذكور في كافة الأعمار وكافة المراحل التعليمية والمقبلين على الزواج والمتزوجين حديثا باعتبارهم فئة مهمة في اتخاذ قرارات رشيدة بشأن الأسرة لتحافظ على تنميتها واستقرارها، وتقوم المبادرة بتقديم كافة المعلومات للرجال لرفع الوعي بالأمور الحياتية ومنها القضية السكانية وتنظيم الأسرة وخطورة زواج القاصرات والإدمان والتدخين والقيم الحياتية والإنجابية الصحيحة واختيار شريك الحياة والتفاهم الأسري وتربية الأطفال وقيمة العمل والمواطنة والانتماء والحقوق والواجبات.

وأضاف اللواء هشام آمنة أنه تم التنسيق والتعاون بين مشروع تسريع الاستجابة السكانية والتنمية المحلية في صعيد مصر لإعداد قاعدة بيانات ومؤشرات متابعة وتقييم أوضاع السكان بمحافظتي سوهاج وقنا كمرحلة أولي مع استمرار عملية المتابعة اليومية والميدانية لأنشطة الوحدات السكانية والحرص على دعم المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية والمبادرات والبرامج الحكومية الأخرى ذات العلاقة بالقضية السكانية والتنمية من خلال رصد المشكلات والتنسيق لحلها وعمل مبادرات محليه أخري بالتعاون مع شركاء العمل المحلي، مشيراً إلى أنه التعاون مع مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار لإنشاء قاعدة بيانات بإستخدام مصفوفة المؤشرات و تدريب مراكز معلومات المحافظات أون لاين على إدخال البيانات وإعداد مؤشرات النظام المعلوماتي الإلكتروني للسكان والتنمية، ومن المخطط قيام مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار باستكمال التدريب بعد تقييم النظام.

عاجل