رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي لتطوير مستشفى العريش العام

نشر
مستقبل وطن نيوز

تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ومرافقوه، اليوم السبت، أعمال تطوير مستشفى العريش العام، على هامش جولته لتفقد مشروعات محافظة شمال سيناء.

وخلال الجولة في أرجاء المستشفى، لمتابعة أعمال التطوير، استمع رئيس الوزراء إلى شرح من الدكتور خالد عبد الغفار، وزير الصحة والسكان، عن جهود الوزارة في الارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المقدمة لأهالي سيناء، التي تأتي تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، في إطار الاستراتيجية القومية لتنمية سيناء، وما تتضمنه من تنفيذ العديد من المشروعات التنموية والخدمية.

وأشار عبدالغفار، إلى أن أعمال تطوير المستشفى مقسمة إلى 4 مراحل، الأولى: تشمل تطوير الدور الأرضي والأول بمبنى الطوارئ، وتطوير محطة طلمبات الحريق الرئيسية، ومحطة كهرباء مبنى الطوارئ، إلى جانب زيادة سعة خزان الأكسجين، لافتًا إلى أنه تم الانتهاء من مختلف أعمال هذه المرحلة، وفيما يتعلق بالمرحلة الثانية، الجاري استكمال أعمالها، أوضح أنها تتضمن استحداث مبنى للغسيل الكلوي، بحيث يحتوي على 85 ماكينة غسيل، كالتالي: 77 ماكينة بوحدات الغسيل الكلوي، و4 ماكينات غسيل لأسرة العناية المركزة، إلى جانب 4 ماكينات غسيل بغرفة العزل، وإنشاء خزان الحريق.

وفيما يتعلق بالمرحلة الثالثة من مراحل تطوير مستشفى العريش العام، أشار وزير الصحة إلى أنها تتضمن تنفيذ أعمال تطوير الدورين الثاني والثالث بمبنى الطوارئ بعد إخلاء الغسيل الكلوي، وإنشاء مبنى إداري كامتداد لمبنى الإقامة، مُضيفًا أن المرحلة الرابعة تتضمن رفع كفاءة أنظمة الكهرباء والتيار الخفيف، وأنظمة الحريق والتكييف للمباني الأربعة الآتية: مبنى العيادات الخارجية بإجمالي مسطح 1710 م2، ومبنى دار الضيافة بإجمالي مسطح 1800 م2، ومبنى مبيت الممرضات بإجمالي مسطح 750م2، ومبنى المعامل المشترك بإجمالي مسطح 1500 م2، مُوضحًا أن أعمال المرحلة الرابعة تتضمن أيضًا مد شبكات الإطفاء والتكييف لبعض الأماكن بالمبنى الرئيسي بإجمالي مسطح يصل إلى 2500 م2، إلى جانب تطوير الموقع العام وإنشاء كافيتيريا.

من جانبه، أكد الدكتور أحمد منصور، مدير مستشفى العريش العام، خلال الجولة، أن الوضع العام اختلف تمامًا عن السنوات السابقة، وأن الأمن توافر بشكل كامل، مُشيرًا إلى توافر حرية كبيرة في الحركة عن السابق، وأن الدولة توفر الإمكانات اللازمة، ومثال ذلك الخدمات التي قدمها المستشفى في فترات الإرهاب والحرب على الإرهاب وما بعدها.

عاجل