رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

توقيع 4 مذكرات تفاهم واتفاقيات في السكك الحديدية والجر الكهربائي بقمة المناخ

نشر
مستقبل وطن نيوز

وقعت  وزارة النقل على 4  من مذكرات التفاهم والاتفاقيات الإطارية في مجال السكك الحديدية ومترو الانفاق والجر الكهربائي مع كبرى الشركات العالمية المتخصصة، على هامش فعاليات جلسة الحلول المبتكرة لخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري من خلال مشروعات النقل، المقامة في يوم الحلول، ضمن فعاليات مؤتمر المناخ COP27.

ووقع الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل، مذكرة تفاهم بخصوص إطلاق أكاديمية هندسية حديثة للنقل السككي فى مصر بين وزارة النقل وشركة ألستوم مصر لمشروعات النقل لتوفير خدمات التدريب والتعليم، ووقع من جانب شركة ألستوم، أندرو ديليون، الرئيس الإقليمي للشركة.

أشار وزير النقل إلى أن شركة ألستوم تعتبر من كبرى الشركات العالمية التي توفر أنظمة متكاملة لمستقبل النقل الأخضر الاكثر ذكاءً حول العالم لذا تستعين بها وزارة النقل لتنفيذ خطتها الطموحة لتطوير أنظمة النقل المختلفة بالسكك الحديدية والمترو في مصر، انطلاقًا من المسؤولية الاجتماعية لشركة ألستوم تجاه الوطن، تسعى الشركة جاهدة للتعاون مع جميع شركائها لإطلاق أكاديمية هندسية حديثة للنقل السككى في مصر لتمكين المشاركين التعلم من المتخصصين في جامعة ألستوم، وخبراء هندسيين رائدين فى مجال النقل.

وأفاد الوزير أن توقيع هذه المذكرة يأتي كاستمرارية للتعاون مع الشركة لتأسيس هذه الاكاديمية في مؤتمر المناخ COP27، لتعضيد مكانة النقل السكك بالجر الكهربائي الأخضر المستدام صديق البيئة  بما يتماشى مع استراتيجية التنمية المستدامة طبقاً لرؤية مصر 2030.

كما أفاد الوزير بأن الاكاديمية تهدف إلى تدريب وتأهيل وتوسيع مدارك المهندسين المتدربين لمواكبة التكنولوجيا المتطورة في هذا المجال وتلبية متطلبات سوق العمل التي تقتضيها مشاريع النقل الأخضر الجاري تنفيذها حالياً في الدولة كما تهدف إلى بناء قاعدة كبيرة من الأيدي العاملة والعناصر البشرية المدربة في المجالات الفنية المختلفة مثل "نظم الاتصالات، والإشارات، والقوى، والتحكم المركزي والصيانة، بما في ذلك تخصصات إدارة المشروعات لقطاعات السكك الحديدية " كل ذلك من أجل الارتقاء بالعنصر البشري باعتباره العمود الفقري لنمو وتطوير منظومة النقل في مصر.

وأوضح الوزير، أن الاكاديمية ستضع 3 برامج للمشاركين في مختلف الجوانب الفنية بمجالات السكك الحديدية والمترو على النحو التالي:

أولًا: مبادرة البرنامج التمهيدي بالشراكة مع الهيئة القومية للسكك الحديدية والهيئة القومية للأنفاق.

ثانيًا: مبادرة البرنامج الفني بالشراكة مع الـمــعــهــد القومي للنـقـل – وزارة النـقــــل. 

ثالثًا: مبادرة البرنامج التدريبي  بالشراكة مع المعهد العالي لتكنولوجيا النقل – وردان.

وأضاف الوزير، أن الشركة ستقوم بإعداد بروتوكول للتعاون مع الهيئات التابعة للوزارة من خلال تجهيز البرامج والجدول الزمني للدورات للمراجعة من الهيئات، بما يتناسب مع متطلبات كل منها،  وذلك تمهيدا لتوقيع "افتتاح برامج الاكاديمية" تحت إشراف وزارة النقل لبدء تنفيذ برامج المبادرة.

كما شهد وزير النقل توقيع اتفاقية إطارية بين الهيئة القومية للأنفاق وشركة ألستوم ترانسبورت إس آيه الفرنسية، بشأن أعمال أنظمة السكك الحديدية وأعمال السكة وتصنيع وتوريد الوحدات المتحركة لمشروع الخط السادس لمترو أنفاق القاهرة الكبرى، حيث قام بالتوقيع من جانب الهيئة القومية للأنفاق اللواء شريف حسن ليل، رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للأنفاق، ومن جانب شركة ألستوم إندرو ديليون، الرئيس الإقليمي لمنطقة إفريقيا لشركة ألستوم، ورامي صلاح الدين، رئيس مجلس إدارة ألستوم مصر.

وأوضح الوزير أن توقيع هذه الاتفاقية خلال مؤتمر المناخ يبرز حرص الدولة على تنفيذ مشروعات النقل الأخضر الجماعية، وذلك باستكمال شبكة خطوط مترو الأنفاق وتنفيذ الخط السادس للمترو، للمحافظة على البيئة وتقليل التلوث البيئي والضوضاء لاعتماده على الطاقة الكهربائية النظيفة مما يوفر حياة كريمة للمواطن المصري كما سيحقق المشروع جدوى اقتصادية بالحفاظ على الوقت وتخفيف الاختناقات المرورية وتقليل عدد الرحلات السطحية لوسائل النقل المختلفة وتوفير فرص عمل مباشرة وغير مباشرة أثناء مرحلة تنفيذ المشروع وبعد دخوله الخدمة، مضيفًا أن الهدف من هذه الاتفاقية الإطارية دراسة العرض الفني والمالي المقدم من شركة ألستوم والشروط التمويلية الخاصة بالمشروع، للتفاوض عليها بين الطرفين، على أن تكون المدة الزمنية لهذه الاتفاقية الإطارية 8 أشهر من تاريخ توقيعها، حيث ستلتزم الشركة بموجب هذه الاتفاقية بتعظيم دور التصنيع المحلي للوحدات المتحركة، بما في ذلك استخدام المنتجات المصنعة محلياً، على أن تكون نسبة المكون المحلي في بنود أعمال الأنظمة في حدود 35%، وفي بنود الوحدات المتحركة تصل إلى 55%، وبموجب هذه الاتفاقية ستقوم الحكومة الفرنسية بتوفير منحة لإعداد المرحلة الثانية من دراسات الخط السادس لمترو الأنفاق لإعداد التصميم المبدئي والمواصفات الفنية حتى مرحلة التعاقد.

كما أوضح الوزير أنه تم الاتفاق على تشكيل لجنة لتسيير الأعمال من الطرفين على أن يتم عقد اجتماع كل أسبوعين للنظر في الأمور الخاصة بالمشروع ومبادئ التعاون المتبادل بين الطرفين، كما سيتم تشكيل مجموعات عمل (فنية ومالية وقانونية) من الطرفين تجتمع بصورة دورية لمناقشة واتخاذ جميع القرارات، ليقوم رئيس كل مجموعة عمل بالتواصل مع لجنة تسيير الأعمال ورفع التقارير لها دورياً حول كل الأنشطة، لافتًا إلى أن تنفيذ الخط السادس يأتي في إطار توجيهات القيادة السياسية باستكمال تنفيذ شبكة مترو الانفاق، حيث وضعت وزارة النقل خطة لتنفيذه في مسار مواز للخط الأول "العمود الفقري" للشبكة لتخفيف الضغط عنه، حيث يربط بين منطقتي الخصوص ‏والمعادي الجديدة  بطول 35 كم (26 محطة) يبدأ المسار من منطقة الخصوص في مسار سطحي، ثم يرتفع في مسار علوي حتى محطة دير الملاك، ثم يمتد في مسار نفقي مارًا بمحطة غمرة ليتكامل الخدمة مع الخط الأول للمترو ثم يتقاطع مع الخط الثالث للمترو بمحطة باب الشعرية، ثم يستمر ليتقاطع مع الخط الرابع للمترو بمنطقة الفسطاط، ثم يمتد في مسار علوي حتى المعادي الجديدة، ومن المخطط تنفيذ وصلة مفردة بطول 3.4 كم (3 محطات) من منطقة الستالايت حتى منطقة ورشة عمرة الخط الأول بطرة البلد لينقل حوالى 1.5 مليون راكب يوميًا.

كما شهد وزير النقل توقيع مذكرة تفاهم بخصوص الخدمات الاستشارية لإعداد الدراسات لمشروع امتداد الخط الأول لمترو القاهرة ‏الكبرى (المرج الجديدة - شبين القناطر) بطول حوالي 19 كم، و14 محطة ‏لاستيعاب مطالب النقل المتزايدة على طول هذا المسار.

وأوضح الوزير أن هذه المذكرة تعد بيانًا للنوايا المتبادلة بين الهيئة القومية للأنفاق والمكتب الاستشاري الإسباني لأعداد الخدمات الاستشارية للمشروع "دراسات ‏النقل ، والجدوى الاقتصادية، والتقييم الأولي للأثر البيئي ‏والاجتماعي، ودراسة تأثير امتداد الخط الأول على ‏خصائص التشغيل، ومستندات المواصفات الفنية ‏الأولية..)، مؤكداً أن توقيع هذه المذكرة في مؤتمر المناخ يهدف إلى التوسع فى استخدام وسائل النقل السككي بالجر الكهربائي"مترو الأنفاق" لتوفير وسيلة نقل آمنة وعصرية وصديقة للبيئة حيث سيتم تقليل الانبعاثات ‏الملوثة للبيئة .

تجدر الإشارة الى أنه سيتم إلغاء قطار سكة حديد "23 يوليو / شبين القناطر" واستبداله بالمترو في مسار معزول، لتجنب الحوادث كما سيتم التكامل مع وسائل النقل الأخرى العامة والخاصة، لخفض الاختناقات المرورية بالمحاور والشوارع الرئيسية بمناطق الامتداد.

وأشار وزير النقل إلى أن المكتب الاستشاري ‏TYPSA‏ سيقدم المستندات المطلوبة لطلب ‏منحة لا ترد من الحكومة الإسبانية تحت مظلة ‏FIEM ‎‏ بدعم من الهيئة‏، وبناءً عليه ‏سيتم بدء الاتفاقية بشروط مقبولة للطرفين علي أن تكون المدة الزمنية لمذكرة التفاهم 6 أشهر من ‏تاريخ التوقيع.‏

كما شهد وزير النقل توقيع مذكرة تفاهم بخصوص تنفيذ أعمال امتداد مشروع سكك حديد العاشر من رمضان ‏‏(القطار الكهربائي الخفيف ‏LRT‏) المرحلة الرابعة داخل مدينة العاشر من رمضان، بطول حوالي 16 كم، و3 محطات، لخدمة الكتلة السكانية في المدينة.

عاجل