رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

«عامر» يكشف جهود الدولة لمواجهة زيادة الأسعار وتوفير السلع

نشر
مستقبل وطن نيوز

تحدث الكاتب الصحفي صلاح عامر، المتخصص في ملف وزارة التموين عن جهود الدولة لمواجهة زيادة الأسعار وتوفير السلع.
 

تسعير المواد البترولية
 

وأوضح عامر- خلال حواره ببرنامج "ملفات"، المذاع على قناة النيل للأخبار- أن هناك لجنة تسعير للمواد البترولية ربع سنوية؛ لتحديد أسعار المنتجات البترولية وفقا للأسعار العالمية، موضحا أنه قبل الأزمة الأوكرانية وفيروس كورونا انخفض سعر لتر البنزين حوالي 25 قرشًا.

وأضاف أنه مع ظهور أزمتي فيروس كورونا والأوكرانية؛ اجتمعت لجنة تسعير المواد البترولية المتضمنة وزارات البترول والتموين والتنمية المحلية ومباحث التموين لتحديد الزيادات الطفيفة.
 

"الزيادة في أسعار البنزين نحو 50 قرشا لأول مرة"

ونوه الكاتب الصحفي في ملف وزارة التموين بأن الزيادة في أسعار البنزين نحو 50 قرشا لأول مرة، وكانت الزيادات من قبل 25 قرشا فقط، وهذا  يرجع إلى الأزمات العالمية على خلفية الأزمة الروسية- الأوكرانية، موضحا أن سعر المواد البترولية ارتفع إلى نحو 100 دولار للبرميل.
 

"تداعيات الأزمة العالمية على مصر أقل حدة"  
 

وأشار إلى أن تداعيات الأزمة العالمية على مصر أقل حدة  نتيجة توجيه الرئيس عبدالفتاح السيسي لوزير التموين بتوفير أرصدة احتياطية من السلع الاستراتيجية، وهذا ما أدى إلى عدم شعور المواطن بالأزمة خاصة في فترة جائحة كورونا، معقبا: "السلع الاستراتيجية كانت مؤمنة".

ولفت إلى أنه رغم ارتفاع أسعار السولار، وزارة التموين تكفلت بالكامل بتكلفة التصنيع ولم تحملها على أصحاب المخابز، منوها بأن رغيف الخبز المدعم مازال 5 قروش فضلاً عن وجود ضبط للأسواق المحلية لذا لا يشعر المواطن بارتفاع الأسعار حاليا.

وحول جهود الدولة لمواجهة  جشع التجار قال: " هناك توجيهات صريحة وواضحة بالرقابة على الأسواق من خلال المرور عليها فضلاً عن  مراقبة المحال التجارية ومحال التجزئة والسوبر ماركت وغيرها"، لافتا إلى أن هناك رقابة من قبل وزارة التموين وجهاز حماية المستهلك، معقبا: "أى زيادة غير  المعلن عنها في  مواقف سيرفيس يتم الإبلاغ عنها من خلال الخط الساخن 19588 أو أرسال الشكوى على البريد الإلكتروني للجهاز  أو غرفة عمليات الجهاز" أو صفحة الجهاز على مواقع التواصل الاجتماعي".

عاجل