رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

الإسماعيلية تطلق الحملة القومية الثانية لتحصين الماشية ضد الحمى القلاعية الخميس

نشر
تحصين
تحصين

أعلن اللواء أركان حرب شريف فهمي بشارة،  محافظ الإسماعيليه، عن انطلاق الحملة القومية الثانية لعام ٢٠٢٢ لتحصين الماشية "الأبقار، الجاموس، الأغنام، الماعز" ضد مرضي الحمى القلاعية والوادى المتصدع، وترقيم وتسجيل الماشية، وذلك يوم الخميس الموافق ١٤ يوليو ٢٠٢٢ ، بهدف الحفاظ على الثروة الحيوانية التي تمثل جزءاً من الأمن الغذائي المصري، وحمايتها من انتشار الأمراض الوبائية.

ولفت محافظ الاسماعيليه،  أنه تم رفع حالة الاستعداد القصوى بقطاع الطب البيطرى بالمحافظة و الغاء الراحات و الإجازات و أن أعمال الحملة مستمرة أيام الراحات الاسبوعية و الإجازات الرسمية  ، كما أشار إلى جهود الدولة الكبيرة التي تبذلها للحفاظ على الثروة الحيوانية وتنميتها، موجهاً مسئولي الوحدات المحلية للمراكز والمدن والقرى، بتقديم كافة أوجه الدعم لفرق الأطباء البيطريين، لضمان تنفيذ أهداف الحملة على الوجه الأمثل.

ووجه محافظ  الاسماعيليه،  إدارات الطب البيطري بمراكز المحافظة بدعوة مربي الماشية، وصغار المزارعين، بتحصين ماشيتهم من خلال الحملة القومية للتحصين ضد الحمى القلاعية والوادى المتصدع بالوحدات البيطرية المنتشرة بشتى أنحاء المحافظة، للحفاظ على ماشيتهم ووقايتها من الأمراض، وكذا العمل على متابعة الندوات الإرشادية للحملة التى تهدف إلى التوعية بأساليب التربية السليمة للماشية، والتعريف بطرق الحفاظ على النظافة داخل المنازل والحظائر خاصة فيما يتعلق بالقمامة، للإقلال من انتشار ناقلات المرض من الناموس والباعوض.

فيما أوضح الدكتور حامد الاقنص وكيل الوزارة  مدير مديرية الطب البيطري بالإسماعيلية ، أنّ الحملة تبدأ بترقيم وتسجيل الماشية غير المسجلة، لتسهيل حصرها وتحصينها للوقاية من الأمراض بجميع مراكز وقري المحافظة، مشيراً أن المديرية قد استعدت للحملة بعقد عدد من الندوات الإرشادية لمربي الماشية لتعريفهم بفوائد تحصين الماشية، وإطلاعهم على أفضل الأساليب لتربيتها، كما تستمر الحملات الإرشادية والتوعوية مع الحملة القومية للتحصين.

وأضاف، أنّ الحملة تستهدف تحصين ٥٤ ألف رأس ماشية، من خلال ٣٩ وحدة بيطرية ، مؤكداً أن المديرية لا تدخر جهداً في الوقوف على توفير التحصينات الجيدة للماشية، والعمل على التحسين الوراثي للسلالات المحلية بسلالات جديدة عالية الإنتاج.