رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

زلة لسان جورج بوش الابن تجعله يدين حرب العراق بدلًا من أوكرانيا

نشر
الرئيس الأمريكي الأسبق
الرئيس الأمريكي الأسبق جورج دبليو بوش

 تسببت زلة لسان للرئيس الأمريكي الأسبق جورج دبليو بوش في إدانة حرب العراق، بدلا من أوكرانيا، في كلمة ألقاها اليوم في تكساس.
 

ووجه بوش سهام النقد إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقيامه بشن حرب غير مبررة على "العراق" ثم استدرك سريعا "أقصد أوكرانيا".
 

وحسبما ذكرت الإذاعة الأمريكية اليوم، فقد كان بوش يقارن بين الدول التي تقوم بإجراء الانتخابات وبين تلك الأخرى، عندما اضطرب الكلمات على لسانه.
 

وأضاف "النتيجة هو غياب المراجعة والتوازنات في روسيا، وكان قرار رجل واحد هو شن غزو شامل غير مبرر وقاس على " العراق.. بل أقصد أوكرانيا".
 

وتابع: العراق.. على أية حال - قالها بهزة من رأسه - بينما كان الحضور يضحكون، عندئذ ألمح إلى أن عمره 75 عاما، قبل أن يستكمل كلمته.
 

وتحدث بوش، أمام جمهور حضر مكتبته الرئاسية في دالاس بتكساس، في حدث تم التركيز فيه على أهمية ضمان إجراء انتخابات حرة ونزيهة وآمنة تستهدف تعزيز ثقة الناخبين في الانتخابات الأمريكية، لكن زلة لسان الرئيس الأسبق جذبت الاهتمام على وسائل التواصل الاجتماعي.
 

وقالت الإذاعة الأمريكية إن بوش كان قد شن في عام 2003 غزوا وحربا على العراق استنادا إلى زعم مفاداه "إن الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين حاز أسلحة للدمار الشامل، وكان يتجه نحو تصنيع قنبلة نووية"، ولم يتم إثبات مثل تلك التهديدات بالأدلة، وقد أصر أعضاء في إدارته على أنهم كان يعملون وفقا لمعلومات استخباراتية معيبة.