رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

أوكرانيا: القوات الروسية أجبرت على الانسحاب من كييف وحجم الدمار الذي سببته هائل

نشر
وزير خارجية أوكرانيا،
وزير خارجية أوكرانيا، ديميترو كوليبا

أكد وزير خارجية أوكرانيا، ديميترو كوليبا، اليوم الثلاثاء، فشل خطة روسيا العسكرية، لغزو بلاده، مشددًا على أن حجم الدمار الذي سببته الحرب هائل.

وقال كوليبا - في تصريحات لقناة "العربية" اليوم - إنّ "القوات الروسية أجبرت على الانسحاب من كييف"، كما اعتبر أن "الدمار الذي تسبب به الجيش الروسي هائل".

وأوضح، أنه لم يتم تزويد أوكرانيا بمقاتلات جوية، قائلًا: “نحن بأمس الحاجة لها ونتطلع إلى مساندة الدول الحليفة"، مؤكدًا عجز السلطات الأوكرانية عن مساعدة المدنيين والجنود في مدينة ماريوبول الساحلية المحاصرة.

من ناحية أخرى، أكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الثلاثاء، أن بلاده ستقاوم محاولات الدول الغربية لعزلها، متهمًا إياها بشن حرب عقوبات ضد روسيا وبيلاروسيا، مشددًا على أنها لن تنجح محاولات عزل وفك روسيا عن بيلاروسيا.

وقال بوتين - خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره البيلاروسي، ألكسندر لوكاشينكو اليوم- إن الحرب الاقتصادية الخاطفة التي شنها الغرب أخفقت، مشيرًا إلى أن العقوبات قد تؤثر على الاقتصاد الروسي على المدى المتوسط والطويل. 

وأعرب الرئيس الروسي، عن أمله في أن يتحلى الغرب بالمنطق، مشددًا بالقول: "اقتصادنا سيتأقلم مع الوضع الذي أوجدته العقوبات"، بحسب قناة "العربية".

وأضاف: "سنعزز قدراتنا ولن تكون روسيا وبيلاروسيا معزولتين"، مشيرًا إلى أن حجم التبادل التجاري بين روسيا وبيلاروسيا بلغ 40 مليار دولار، مضيفًا: "سنوفر أرخص الأسعار للنفط والغاز لبيلاروسيا وبالروبل".

إلى ذلك، أكد الرئيس الروسي، في تصريح سابق اليوم، أن كل أهداف العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا ستتحقق دون أي شك، وهي الأهداف التي وصفها بـ"النبيلة"، مشددًا على أن روسيا لا تسعى للانعزال عن العالم، وعزلها مستحيل.

من جانبه، قال الرئيس البيلاروسي، إن أزمة العلاقات مع الغرب غير مسبوقة، مشيرًا إلى أن أوكرانيا كانت مستعدة لشن ضربة ساحقة ضد روسيا إذا تأخرت العملية العسكرية. مضيفاً: "لن نقبل بإطلاق النار على روسيا من الخلف".

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الثلاثاء، تدمير مستودعي ذخيرة لأوكرانيا في منطقتي كييف وخملينيسكي. 

وذكرت الوزارة -في بيان أوردته "العربية" اليوم- أن القوات الروسية قصفت مستودعا للذخيرة وحظيرة طائرات في قاعدة ستاروكوستيانتينيف الجوية، فضلًا عن مستودع للذخيرة بالقرب من هافريليفكا شمال العاصمة الأوكرانية كييف.

وفي المقابل، أكد الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، صباح الثلاثاء، على ضرورة حظر أوروبا استيراد الغاز الروسي "لضمان وقف جرائم الحرب التي ترتكبها موسكو".

واتهم زيلينسكي -في مداخلة عبر الإنترنت اليوم- روسيا بترحيل مئات الآلاف من مناطق أوكرانية محتلة إلى مخيمات"، مجددًا دعوة الاتحاد الأوروبي إلى فرض عقوبات على النفط والبنوك الروسية.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أعلن في 24 فبراير الماضي، إطلاق عملية عسكرية خاصة في منطقة دونباس بشرق أوكرانيا، محذرًا من أنه في حالة حدوث تدخل أجنبي فإن روسيا سترد على الفور.