رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

الدفاع الروسية: استخدام المقاتلات الأوكرانية لمطارات دول أخرى يعتبر مشاركة منها بالصراع

نشر
مستقبل وطن نيوز

اعتبرت وزارة الدفاع فى روسيا، استخدام المقاتلات الأوكرانية لمطارات دول أخري، مشاركة من تلك الدول، فى الصراع الروسي الأوكراني.

وذكرت الوزارة -فى بيان أوردته وكالة "سبوتنك" الروسية مساء اليوم الأحد- أنها حصلت على وثائق تؤكد تطوير مكونات سلاح بيولوجي في المختبرات الأوكرانية بالقرب من الحدود الروسية، داعية المواطنين الأوكرانيين لإخلاء المنشآت الصناعية العسكرية لأنها تخطط لضربها.
 

وأضافت : "السماح لطائرات حربية أوكرانية باستخدام مطارات دول أخرى قد يُعتبر مشاركة من تلك الدول في الصراع المسلح"، موضحه أن بعض الطائرات الحربية الأوكرانية ذهبت إلى رومانيا ودول أخرى مجاورة.

إلى ذلك، شددت الدفاع الروسية، على أن قواتها وجهت ضربة جوية دقيقة شلت الطائرات الحربية في مطار فينيتسيا العسكري بأوكرانيا.
وفى السياق ذاته، رجح نائب رئيس وزراء بريطانيا، دومينيك راب، الأحد، استمرار الصراع الدائر فى أوكرانيا، لشهور إن لم يكن سنوات، مشددا فى الوقت نفسه، على ضرورة التزام الدول الحلفاء بإظهار "قوة تحمل استراتيجية" لضمان إخفاق الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في أوكرانيا.

ونقلت شبكة "سكاى نيوز" عن نائب رئيس الحكومة البريطانية، الأحد، قوله : "مهمتنا مع حلفائنا هي ضمان فشل بوتين في أوكرانيا وسوف يستغرق الأمر بعض الوقت نحن. نتحدث عن شهور، إن لم يكن سنوات، وبالتالي علينا إظهار بعض القدرة الاستراتيجية على التحمل لأن هذا لن ينتهي في أيام".

وحث رئيس أوكرانيا، فولوديمير زيلينسكي، الشعب الروسي، على الضغط على الرئيس بوتين، لوقف العملية العسكرية التى أطلقتها موسكو الأسبوع الماضي.

وقال زيلينسكي -في كلمة له مخاطبا الشعب الروسي باللغة الروسية- : "يا مواطني روسيا. هذا بالنسبة لكم كفاح ليس فقط من أجل السلام في أوكرانيا، بل كفاح من أجل بلدكم".

وأضاف : "إذا التزمتم الصمت الآن فلن يتحدث باسمكم سوى الفقر فيما بعد ولن يجيب سوى القمع". 

وتابع الرئيس الأوكراني بالقول، إن "القوات الروسية واجهت مقاومة أوكرانية شرسة"، مؤكدا أن "العديد من دول العالم تدعمنا في هذه الأزمة". 

وفى المقابل، اعتقلت السلطات الروسية، أكثر من 1100 شخص خلال احتجاجات اليوم الأحد، التى شهدتها عدة مدن روسية، والمناهضة للعملية العسكرية التي تنفّذها موسكو في أوكرانيا.

وذكرت مجموعة "أو. في. دي. إنفو"، التي تنشط في رصد عمليات الاعتقال التي تطال تظاهرات المعارضة الروسية، أنه بحلول الساعة 14:20 بتوقيت موسكو اليوم، تم اعتقال 1103 أشخاص في 35 مدينة.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أعلن الأسبوع الماضي، إطلاق عملية عسكرية خاصة في منطقة دونباس بشرق أوكرانيا، محذرا من أنه في حالة حدوث تدخل أجنبي فإن روسيا سترد على الفور.

وقال بوتين -في كلمة متلفزة له- إنّ تحركات روسيا إنما هي للدفاع عن النفس من التهديدات ومن مشكلات أكبر من الموجودة اليوم.

ووجه الرئيس الروسي، حديثه للجيش الأوكراني قائلا : "آباؤكم وأجدادكم لم يقاتلوا، لذلك قد تساعدون النازيين الجدد".

فيما كشفت شبكة "فوكس نيوز" الأميركية، أن القوات الروسية، بدأت دخول الأراضي الأوكرانية من شبه جزيرة القرم.
 

عاجل