رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

ملتقى الأقصر الدولي للتصوير يختتم فعالياته الأحد ويكرم فنان الجداريات عبد السلام عيد

نشر
مستقبل وطن نيوز

تختتم مساء الأحد المقبل (19 ديسمبر) فعاليات الدورة الرابعة عشر من ملتقى الأقصر الدولي للتصوير، والذي ينظمه قطاع صندوق التنمية الثقافية بالتعاون مع محافظة الأقصر.

وذكر صندوق التنمية الثقافية – في بيان له اليوم الجمعة – أن الملتقى يكرم في ختام دورته الحالية الفنان السكندري الكبير د. عبد السلام عيد أستاذ التصوير الجداري بكلية الفنون الجميلة جامعة الإسكندرية.

ولد الفنان عبد السلام عيد بالإسكندرية عام 1943، حصل علي بكالوريوس كلية الفنون الجميلة قسم تصوير جامعة الاسكندرية عام 1969، كما حصل علي دكتوراه أكاديمية الفنون الجميلة من أكاديمية أوربينو بايطاليا عام 1979 .

وعلي مدار أكثر من أربعين عاما شارك الفنان الكبير بأعماله في العديد من قاعات المتاحف والبيناليات في مصر ومختلف دول العالم ومن أهم تلك المشاركات : ترشيح وزارة الثقافة المصرية لتمثيل مصر عام 1993 بدعوة من اليونسكو لمشروع متحف (توني جارنيه) للجداريات بمدينة ليون الفرنسية تحت عنوان ( المدينة الفاضلة) وضم المشروع ست ثقافات مختلفة .

كما رشح الفنان في عام 2010 من قبل وزارة الثقافة المصرية لتمثيل مصر في معرض رواد الفن المعاصر في حوض البحر الأبيض والذي تنظمه فرنسا ، وأقيم في هذا العام باليابان .

في عام 1976 حصل على الجائزة الأولى فى بينالى الإسكندرية الدولي عن عملة (صدمة المستقبل) و كان العمل يمثل نقلة نوعية فى لغة الشكل ، واتجاه جديد نحو المزج بين النحت و التصوير و العمارة وقد نال هذا العمل الجائزة الأولى فى (مجال التصويواتجا فى عام 1984 مثل " عيد" مصر فى بينالى فينسيا الدولي بمجسم تحت مسمى (المدينة) اختارته اللجنة العليا للبينالى كواحد من أهم عشر أعمال فى هذه الدورة باعتباره واحدا من الأعمال الجديدة التى واكبت لغة التشكيل المعاصر و الذى جاء متوافقاَ مع فلسفة و فكر بينالى فينسيا آن ذاك .

ونفذ عيد، العديد من الجداريات على واجهات اهم المباني والمنشآت في مصر والوطن العربي منها : جدارية واجهة كلية الفنون الجميلة بجامعة الإسكندرية عام 1997 ، جدارية كلية الطب جامعة الإسكندرية وجدارية قاعة المؤتمرات الكبرى بجامعة الملك عبد العزيز بالمملكة العربية السعودية عام 1993 و البالغ مساحتها 800 متر مربع، النصب التذكارى لمتحف أم كلثوم عام 2000 ، النصب التذكارى لقناه السويس و جداريات قناة السويس الجديدة عام 2015 ، و العديد من الجداريات الأخرى التى قام الفنان بتنفيذها على مدى مشواره الفنى تعكس شمولية الرؤية و مسارتها التى تمثلها روح الحضارة المصرية و التى تعمق الحس الوطنى للمتلقى.

عين عضواً فى لجنة جوائز جامعة الإسكندرية، وعضواً فى لجنة قطاع الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلى للثقافة ، و عضواً فى لجنة جائزة الدولة التشجيعية بالمجلس الأعلى للثقافة بجمهورية مصر العربية عام 2018 . 

حصل عيد، علي الجائزة الأولى فى بينالى الإسكندرية الدورة الحادية عشر لدول حوض البحر المتوسط 1976 ، الجائزة القومية ( لوبيام ) بايطاليا 1977 ، جائزة التصوير الشرفية بالبينالى الثانى ( جيوفانى سانت ) مدينة كولبوردلو ايطاليا 1980، جائزة لجنة التحكيم فى بينالى القاهرة الدولى الرابع 1992، جائزة خبير تجميل المدن من منظمة المدن العربية 2003 .