رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

مدير «الدولية للطاقة الذرية» يشيد بمعايير الأمان والأمن النوويين في مشروع الضبعة

نشر
مستقبل وطن نيوز

استقبل وزير الخارجية سامح شكري اليوم، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية "رافائيل جروسي" في إطار زيارته الحالية للقاهرة على ضوء التعاون بين مصر والوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وصرح السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن اللقاء تناول العلاقات الثنائية بين مصر والوكالة الدولية للطاقة الذرية، وسبل تعزيز التعاون في مجال التطبيقات السلمية للطاقة النووية، والتي تُسهم بدورها في تحقيق أهداف التنمية المستدامة. 

كما تم تناول التعاون بين مصر والوكالة حول مشروع محطة الضبعة النووية لتوليد الكهرباء، حيث أشاد "جروسي" بمعايير الأمان والأمن النوويين التي تطبقها مصر في مشروع الضبعة.

هذا، وقد تباحث الجانبان حول سبل الدخول في شراكة بين مصر والوكالة بحيث يتم بموجبها إتاحة مصر لخبراتها ومراكزها ومؤسساتها التعليمية والبحثية حتى يتسنى للوكالة الاستعانة بها في تقديم برامج التدريب وبناء القدرات للدول المختلفة في مجالات التطبيقات السلمية للطاقة الذرية. كذلك، تم التطرق إلى أهمية دور الطاقة النووية في مجال التعامل مع تحديات تغير المناخ، وكيفية العمل سوياً لإبراز هذا الدور خلال الدورة السابعة والعشرون لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ الذي ستستضيفه مصر.  


كما تبادل الوزير شكري والمدير العام للوكالة الرؤى حول التطورات ذات الصلة بعدم الانتشار النووي، واتفقا على أهمية إنجاح أعمال مؤتمر مراجعة معاهدة منع الانتشار النووي والذي سيعقد في نيويورك خلال الفترة من 4 إلى 27 يناير 2022، وبما يعزز من مصداقية نظام عدم الانتشار النووي. 
ومن جانبه، أعرب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية "رافائيل جروسي" عن تقديره للدعم المصري لدور الوكالة، وللدور الذي تلعبه مصر ضمن منظومة عدم الانتشار وبالأخص في الشرق الأوسط، مشيراً لتطلعه إلى استمرار التنسيق مع مصر حول جهود عدم الانتشار ودعم الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية.