رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

تزايد سرعة الإنترنت في مصر من 6.5 إلى 45.8 ميجابت

نشر
 سرعة الإنترنت
سرعة الإنترنت

قال الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات، إنه يجري إقامة بنية تحتية معلوماتية قوية في كافة أنحاء الجمهورية؛ حيث تم ضخ استثمارات بنحو 60 مليار جنيه لرفع كفاءة شبكة الإنترنت مما أثمر عن ارتفاع متوسط سرعة الإنترنت الثابت من 6.5 ميجابت/ث في يناير 2019 إلى 45.8 ميجابت/ث في أكتوبر 2021.

جاء ذلك في كلمة الدكتور عمرو طلعت أمام لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب برئاسة اللواء أركان حرب أحمد العوضي، وبحضور أحمد بدوي رئيس لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالمجلس، ووكيلي لجنة الدفاع والأمن القومي اللواء أحمد يحيى الجحش، واللواء إبراهيم مصري، ومحمد عبد الرحمن راضي أمين سر اللجنة، والمهندس حسام الجمل الرئيس التنفيذي للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، والمهندس عادل حامد العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات، والمهندس عمرو محفوظ الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، وعبده علوان نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد لشؤون المناطق.

وأضاف وزير الاتصالات أن مصر أصبحت في المركز الرابع على مستوى إفريقيا مقارنة بالمركز الأربعين في يناير 2019؛ موضحًا أنه في إطار العمل على تحسين جودة خدمات الاتصالات، فقد تم طرح 80 ميجاهرتز في الحيز الترددي 2600 ميجاهرتز بإيرادات 1.170 مليار دولار، كما تم مضاعفة عدد الأبراج المنشأة من 600 برج إلى 1200 برج في النصف الأول من عام 2021، مع العمل بالتوازي على حوكمة خدمات الاتصالات.

وأوضح الدكتور عمرو طلعت أن مصر تشهد نموًا في قطاع ريادة الأعمال والشركات الناشئة في ضوء الجهود المبذولة لدعم الإبداع التكنولوجي والتي من أبرزها تنفيذ مشروع لنشر مراكز إبداع مصر الرقمية في المحافظات؛ حيث شملت المرحلة الأولى من المشروع الانتهاء من انشاء سبعة مراكز، فيما تستهدف المرحلة الثانية إنشاء 9 مراكز أخرى وذلك بتكلفة إجمالية للمرحلتين 1.5 مليار جنيه؛ وكذلك إطلاق عدد من المبادرات لتمكين الشباب في مجال العمل الحر ومنها مبادرة "مستقبلنا.. رقمي".

وأشار إلى أن مصر جاءت في المركز الأول في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في عدد الصفقات الاستثمارية للشركات الناشئة، موضحًا أنه يتم تشييد مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة وفقًا لأحدث التقنيات العالمية، والتي تضم كافة عناصر الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من مراكز للبحث والتطوير، ومراكز التدريب، ووحدات حضانات لرعاية المشروعات الابتكارية، بالإضافة إلى مقرات للشركات العالمية والمحلية العاملة في مجالات التكنولوجيا.

عاجل