رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

القاهرة تبحث إمكانية عقد اتفاقيات توأمة مع المدن الإفريقية

نشر
محافظ القاهرة
محافظ القاهرة

قال خالد عبد العال محافظ القاهرة، إن القاهرة تشكل فرصة للتعرف على ما يمكن أن تستفيد منه باقي الشقيقات في المدن الإفريقية، مشيرًا إلى أن القاهرة بحجم سكانها الكبير وبتوسعها العمراني تقدم فرصة فريدة للتعرف على الأسلوب الأمثل لمواجهة التحديات التي تواجه المدن الإفريقية سواء كانت تنموية، واجتماعية، وصحية، وثقافية أو مناخية.

جاء ذلك خلال كلمة محافظ القاهرة والتي ألقاها عبر تقنية الفيديو كونفرانس مساء الإثنين بمناسبة انعقاد الدورة السادسة والعشرين للمجلس التنفيذي لمنظمة المدن والحكومات المحلية الإفريقية بالمقامة بالرباط.

وأضاف عبدالعال أن القاهرة كان لها شرف استضافة الدورة السابقة الخامسة والعشرين للمنظمة، حيث جرى توقيع اتفاقية مقر إقليم الشمال بحضور رئيس الوزراء، وهي الفاعلية التي تؤكد على علاقات العمل المشترك الذي يسعى لرفعة شأن المنظمة والقارة الإفريقية على كافة الأصعدة، مؤكدًا أن القاهرة تبذل جهدًا لتحقيق أهداف استضافة قمة منظمة المدن والحكومات الإفريقية في دورتها التالية للدورة المقررة في مدينة كيسومو الكينية.

وأوضح أنه سيتم السعي خلال الدورة المقترح لها 2025 أن تكون إضافة لأعمال وإنجازات منظمة المدن والحكومات المحلية الإفريقية بقيادة السكرتير العام جان بيير أيلونج امباسي.

وأشار محافظ القاهرة إلى أن اللقاءات التي تمت على هامش مؤتمر احتفالية المدن العالمي بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للهابيتات كانت فرصة لتقديم صورة ناصعة لقاراتنا الإفريقية من خلال جلسات المؤتمر، والتي تدارست تحدي المناخ مما أسهم في الوصول إلى توصيات تراعي مصالح قارتنا، وتعكس قدرة منظمتنا من خلال إبراز إرادة المدن الإفريقية على تحقيق التغيير وتقديم الرؤى، مؤكدًا أن التحديات التي تواجهها مدننا لن يتم مواجهتها فرديًا، خاصة وأنها كلها تحديات عابرة للحدود كتحدي الجائحة التي نعاني منها جميعا أو تحدي التنمية الاقتصادية الذي يحتاج لتضافر الجهود.

ووجه محافظ القاهرة الشكر في كلمته للسكرتير العام جان بيير وسكرتارية منظمته لثقتهم في استضافة مصر المجلس الأول لمدن شمال إفريقيا بالأقصر، وهو الاجتماع الذي تم في إطار من الصداقة والأخوة والحرص المشترك على رفعة شأن منظمتنا وتحقيق آمالها وطموحاتها، والتمهيد لمشاركة فاعلة من مدن شمال إفريقيا في قمة المدن الإفريقية في مايو القادم في كيسومو- كينيا. 

وأوضح محافظ القاهرة أنه يوما بعد يوم تؤكد منظمة المدن والحكومات المحلية الإفريقية على جدارتها في التعامل مع تحدي التنمية الاقتصادية وكذلك ما يتعلق بتحدي المناخ، مشيرًا إلى أن الزيارة الهامة لجان بيير والوفد المرافق له لمدينة جلاسكو والمشاركة في cop 26 تمهد الطريق لمشاركة أخرى فاعلة في قمة المناخ الدولية cop 27 التي ستستضيفه مصر في مدينة شرم الشيخ خلال الشهور القادمة.

ووعد محافظ القاهرة بإتاحة كل الفرص لمكتب الشمال نارو وتقديم كل الإمكانيات حسب اتفاقية المقر لتمكينه من ممارسة عمله وليصبح منارة إفريقية لتحقيق الأهداف والطموحات، وتنفيذ عدد من البرامج والمبادرات والشراكات الكفيلة بتعزيز قدرة المنظمة ومقر إقليم الشمال في المرحلة القادمة.

كما أكد محافظ القاهرة، في كلمته، على أنه خلال المرحلة القادمة وتمهيدًا لاستضافة قمة منظمة المدن والحكومات الإفريقية Africities ستعمل محافظة القاهرة على إتاحة كل الخبرات التي تملكها مع دعوتهم للنظر في إمكانية عقد اتفاقيات توأمة حيث أن مواجهة التحديات التي تواجهها المدن الإفريقية تحتاج إلى تبادل الخبرات.

ونوه محافظ القاهرة إلى حرص المحافظة على تقديم كل ما من شأنه دعم جهود المنظمة، مثمنًا الدعم الموجه لاختيار القاهرة عضوًا في المجلس التنفيذي ضمن الترشيحات والانتخابات التي سيتم عقدها في كيسومو، مؤكدًا حرصه الكامل على وضع إمكانيات محافظة القاهرة لخدمة انعقاد ناجح لهذه الدورة الهامة في مدينه كيسومو الكينية.

شارك في المؤتمر كريستين ندوتوم رئيس منظمة المدن والحكومات المحلية الإفريقية، وجان بيير إمباسي سكرتير عام المنظمة، ماكورة كوليبالي رئيسة شبكة النساء المحلية المنتخبة الإفريقية-ريفيلا.

عاجل