رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

«المفوضية الليبية للانتخابات» تعلن تأجيل موعد إعلان القوائم الأولية للمرشحين للبرلمان

نشر
المفوضية الليبية
المفوضية الليبية للانتخابات الليبية

قررت المفوضية الليبية للانتخابات، تأجيل موعد إعلان القوائم الأولية للمرشحين للبرلمان، حسبما أفادت سكاي نيوز عربية. 

وعزت مفوضية الانتخابات، أسباب التأجيل إلى عدد المرشحين غير المتوقع والذي بلغ 5385 مرشحا تحتاج ملفاتهم للتدقيق.

واقتربت ليبيا من المحطة الأكثر أهمية في تاريخها الحديث، وهي أول انتخابات رئاسية، في وقت يأمل فيه الليبيون بأن يتوج الاستحقاق الانتخابي عاما كاملا من الزخم الدولي الذي يدفع نحو إنهاء عقد من الفوضى في البلاد.

ومن المقرر أن تجري الانتخابات الرئاسية الليبية في 24 ديسمبر الجاري، لكن هناك تحديات كثيرة تعترض هذه الانتخابات.

وشهد الملف الليبي خلال العام الجاري تطورا لافتا نحو إنهاء حالة الانقسام ودوامة العنف التي ضربت البلاد، وهددت حدود أوروبا البحرية، كما شهد كثيرا من التوافقات الدولية الرامية لإخراج ليبيا من أزمتها.

التسلسل الزمني

وكانت بداية الأحداث السياسية البارزة في ليبيا في فبراير الماضي، حيث انتخب منتدى الحوار السياسي الليبي يختار عبد الحميد الدبيبة رئيسا للحكومة الليبية المؤقتة، ومحمد المنفي رئيسا لمجلس رئاسي مؤلَّف من 3 رجال عبر عملية تصويت، مع تفويضهم بالتحضير للانتخابات.

وفي مارس، عقد مجلس النواب جلسة موحدة للمرة الأولى منذ سنوات للتصديق على حكومة الدبيبة، وتسليم الحكومتين السابقتين سلطاتهما سلميا.

أما أبريل فقد شهد رفض مجلس النواب خطة الميزانية التي قدمها الدبيبة بصفته رئيس الحكومة المؤقتة.

وقررت اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) المنبثقة من اتفاق جنيف لوقف إطلاق النار في يوليو الماضي إعادة فتح الطريق الساحلي الرئيسي لكن المرتزقة ظلوا في أماكنهم.

وفي سبتمبر الماضي، وقّع رئيس مجلس النواب عقيلة صالح على تشريع لإجراء الانتخابات الرئاسية في 24 ديسمبر، والمجلس الأعلى للدولة يرفض القانون بزعم تمريره دون الخضوع للإجراءات الملائمة، في الشهر ذاته قام مجلس النواب بسحب الثقة من حكومة الدبيبة، لكنه سمح لها بمواصلة تسيير الأعمال.

وفي أكتوبر، وافق مجلس النواب على قانون ثانٍ للانتخابات البرلمانية.

وبدأت مفوضية الانتخابات الليبية في نوفمبر تسجيل أوراق المرشحين، وأعلنت أن الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية ستجرى في 24 ديسمبر، على أن تلحقها جولة الإعادة والانتخابات البرلمانية في غضون 52 يوما من ذلك الموعد.

ومع اقتراب عقد الانتخابات، حذرت قوى دولية من احتمال عرقلة الاستحقاق الانتخابي، وسط حالة من الانسداد في المشهد السياسي ودعوات للتوافق من أجل إنجاح الانتخابات، والالتزام بخريطة الطريق التي تحظى بدعم دولي.

 

عاجل