رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

تأجيل محاكمة 4 متهمين شرعوا في قتل طالب منعهم من التحرش بفتاة

نشر
مستقبل وطن نيوز

قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس، تأجيل محاكمة عامل وثلاثة طلاب، شرعوا في قتل طالب دافع عن طالبة أرادوا التحرش بها، لجلسة 21 ديسمبر.

وكشف أمر الإحالة، عن قيام المتهمين “محمد  .ك” عامل، و"إسلام .م" طالب، و"أحمد .م" طالب، و"نور الدين .ن"، طالب، أنهم بدائرة قسم دار السلام محافظة القاهرة، شرعوا في قتل المجني عليه أحمد سامي  عمدا بغير سبق إصرار أو ترصد، بناء منه علي إثر قيامه بالذود عن فتاة وتمكينها من الهرب حال تعرضهم لها بإتيانهم تلميحات جنسية وإباحية بالقول لها مما أثار حفيظتهم وملئ انفسهم بالضغينة نحوه فجالت بخطارهم فكرة إزهاق روحه وتنفيذا لذلك  تكالب الثاني والثالث والرابع  عليه حتى تمكنوا من شل مقاومته بتكتيفه لتهيئته للمتهم الأول للإجهاز عليه باستلاله سلاح أبيض من بين طيات ملابسه وكال بواسطته طعنة قاتلة نفذت بیسار مقدم التجويف الصدري لضحيته فأحدث به الإصابة الموصوفة بتقرير الطب الشرعي الذي أوري عن كونها في مقتل إلا أن أثر جريمتهم قد خاب لسبب لا دخل لإرادتهم فيه ألا وهو تدارك المجني عليه بالعلاج.

وأضاف أمر الإحالة بقيام المتهم الأول بإحراز وحاز الآخرون بواسطته سلاحا أبيضا (مطواة قرن غزال) دون مسوغ قانوني.

وقال المجني عليه أحمد سامي، 20 سنة، طالب إنه حال سيره بالطريق العام تنامى إلى سمعه صراخ فتاة وبإطلاله النظر لاستبيان المصدر أبصر المتهم الأول متعديا بالضرب على الفتاة، فتوجه صوبها لنجدتها والدفاع عنها حتى مكنها من الهرب.

وأضاف المجني عليه أنه فوجئ بالمتهمين الثاني والثالث والرابع يهبطوا من مركبة ذات ثلاث إطارات ملاصقة للمتهم الأول وتكالبوا عليه حتي تمكنوا من شل مقاومته بتكتفيه واستل  المتهم الأول  سلاح أبيض (مطواة قرن غزال) من بين طيات ملابسه وكال به له ضربة واحدة استقرت في صدره من الناحية اليسري المجاورة للقلب فسقط على إثرها أرضا وتم نقله للمستشفی لتداركه بالعلاج وعزي قصد المتهمين من الاعتداء عليه قتله لدفاعه عن عرض القناة حال قيامهم بالتحرش اللفظي بها.

وقالت الشاهدة الثانية وهي شاهدة رؤية وتدعى نجوى فایق 21 سنة، طالبة إنها حال سيرها بالطريق العام أبصرت مركبة ذات الثلاث إطارات تتتبعها حني انحرفت عليها وقام المبهمون مستقليها بالتحرش لفظيا بها وحال محاولتها إبعادهم عنها هبط المتهم الأول من المركبة  وقام بصفعها على وجهها فاستغاثت صارخة فحضر المجني عليه (الشاهد الأول ) للدفاع عنها حتي مكنها من الهرب 
أضافت أنها  فوجئت بباقي المتهمين هابطين من ذات المركبة ملتفين حول المدافع عنها حتي تمكنوا من شل مقاومته بتكتيفه واستل المتهم الأول سلاح أبيض من طيات ملابسه وکال له ضربة واحدة استقرت في الناحية اليسري لصدره بجوار قلبه.