رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

بعد تساقط الأمطار وحالة الطقس السيئ التي ضربت البلاد.. هل تشهد مصر شتاء «قارس البرودة»؟

نشر
الأمطار على مصر
الأمطار على مصر

يجتهد خبراء الأرصاد الجوية، وتتقدم علوم التنبؤ بالطقس يومًا بعد يوم، ورغم ذلك لا يستطيع أحد حتى اليوم أن يجزم عن حالة الجو خلال أي فصل من فصول العام الأربعة.

موجة الطقس الباردة والأمطار الغزيرة التي تضرب أغلب أنحاء البلاد منذ ليلة أمس السبت، أقصى توقع لاستمرارها من عدمه لا تتجاوز الـعشرة أيام، حسبما ذكرت جميع نشرات الهيئة العامة للأرصاد الجوية الصادرة حديثًا.

ويقول الدكتور على قطب، نائب رئيس هيئة الأرصاد الجوية السابق وأستاذ المناخ بجامعة الزقازيق لـ "مستقبل وطن نيوز": حالة عدم الاستقرار التي سادت قطاع شمال مصر، والقاهرة الكبرى، ومناطق من شمال الصعيد، وشمال ووسط سيناء، منذ ليلة أمس، طبيعية جدًا في مثل هذا التوقيت من العام".

وأعلنت هيئة الأرصاد حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة من غدا الاثنين حتى السبت القادم، حيث يسود طقس لطيف نهارا على القاهرة الكبرى، والوجه البحري والسواحل الشمالية، معتدل الحرارة على جنوب سيناء وجنوب البلاد، بارد ليلاً على كافة الأنحاء.

وأوضح وحيد سعودي، خبير الأرصاد والتحاليل الجوية، في تصريحات خاصة لـ "مستقبل وطن نيوز"، أن الطقس الذي تشهده البلاد هذه الأيام طبيعي جدًا في مثل هذا التوقيت من العام، ودرجة الحرارة الآن هي أعلى من درجات حرارة فصل الشتاء الذي ننتظر قدومه بعد شهر من اليوم.

وأشار الدكتور على قطب، أستاذ المناخ، إلى أن الأمطار كانت غزيرة على بعض السواحل الشمالية، وخاصة مدينة الإسكندرية، وصاحبها انخفاض في درجات الحرارة، وإننا نقترب من انتهاء فصل الخريف، والاقتراب من فصل الشتاء جغرافيًا، الذي يبدأ رسميًا في 21 ديسمبر، وانخفاض درجات الحرارة، وتساقط الأمطار هي طبيعية في هذا التوقيت من العام.

وذكر أحدث بيانات هيئة الأرصاد الجوية، أن الشبورة المائية، غدًا الأثنين، ستبدأ 5- 7 صباحًا على بعض الطرق السريعة المؤدية من وإلى القاهرة والسواحل الشمالية والوجه البحري ووسط سيناء، ومدن القناة وشمال الصعيد.

وأضاف سعودي، لا يستطيع أحد أن يعتبر حالة الجو خلال الأيام الماضية هي مؤشر لشتاء عنيف، فأقصى تنبؤ بدرجات الحرارة لا تتجاوز دقته 27%، وهذا ما يجعل هيئات الأرصاد الجوية على مستوى العالم تصدر نشرات جوية كل ساعة تقريبًا، حتى تستطيع مواكبة التغيرات المناخية المستمرة. 

وتنبأت هيئة الأرصاد الجوية، وجود فرص لسقوط الأمطار خفيفة إلى متوسطة، غدا، تكون رعدية أحياناً على مناطق من السواحل الشمالية وشمال الدلتا، وتحديدًا على مدن" مرسى مطروح، والإسكندرية، والبحيرة، وكفر الشيخ، ودمياط، وبورسعيد، والعريش"، ووسط سيناء تكون مصحوبة بنشاط رياح على فترات متقطعة.

وتابع أستاذ المناخ، أن مشكلة الأمطار التي سقطت على مدار الـ 24 ساعة الماضية، وتحديدًا على مدينة الإسكندرية كانت كثيفة، وفي وقت قصير، فلم تستوعبها مواسير صرف الأمطار.

وينصح الدكتور قطب كل المواطنين بارتداء الملابس الثقيلة، وعدم الحركة تحت الأمطار الرعدية مباشرة، لأن بها كميات من الشحنات الكهربائية الضارة بالإنسان.

ويتفق أستاذ المناخ مع أحدث نشرات هيئة الأرصاد الجوية، حيث يقول: أن "الأحوال الجوية ستبدأ في التحسن بداية من غدًا، وتنحصر الأمطار"، مؤكدًا أنه لا يستطيع أي من كان التنبؤ بحالة طقس الشتاء القادم، فأقصي مدة يمكن التنبؤ بها لحالة الطقس هي 10 أيام، متوقعًا أنه يمكن أن يشهد فصل الشتاء بعض موجات الطقس المتطرفة، نتيجة خلل المناخ بوجه عام.