رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

الجاكيت يبدأ من 300 جنيه

خاص| شعبة المنتجات الجلدية: الأسعار حالياً مستقرة ومرشحة للزيادة قريباً

نشر
مصنوعات وشنط جلدية
مصنوعات وشنط جلدية

قال تجار وأصحاب محلات المنتجات الجلدية بالغرف الصناعية والتجارية، إن أسعار المنتجات الجلدية هذا العام مقاربة جداً لأسعار العام الماضي بسبب زيادة المخزون، وأكدوا في تصريحات لـ"مستقبل وطن نيوز" أن هناك توقعات بارتفاع الأسعار خلال الفترة القادمة وخاصة بعد نفاذ المخزون لدى المحلات.

وقال شريف يحيى رئيس شعبة المنتجات الجلدية، إن أسعار المنتجات الجلدية من الأحذية والشنط والجواكت استقرت خلال العام الجاري، مقارنة بالعام الماضي بسبب زيادة المخزون.

سعر الجاكيت الجلد يبدأ من 300 حتى 800 جنيه

وأضاف شريف يحيى أن أسعار الجلود سواء الضأن المستخدم فى صناعة الجواكيت الجلدية أو جلد الأبقار والجاموسى المستخدمين فى تصنيع الأحذية والشنط كليهما استقر بشكل ملحوظ الفترة الماضية، موضحاً أن سعر الجاكيت الجلد يبدأ من 300 حتى 800 جنيه.

من جهته، قال يحيى أبو حلقة نائب رئيس شعبة المنتجات الجلدية باتحاد الصناعات، إن هناك مخزون كبير فى الأسواق من الحذاء والشنط الحريمي والجاكيت وتباع بأسعار العام الماضي، كاشفًا أن عدد كبير من المحلات ستقدم عروض سعرية مع بداية الموسم للتخلص من المخزون وذلك يتلاءم مع ثقافة المستهلك التي تقبل على الشراء في مواسم البيع.

المتوافر حالياً بالسوق بأسعار وجودة أعلى مما كان

أفاد "أبو حلقة" أن الطاقات التشغيلية في المصانع ارتفعت من 15-20% خلال الشهرين الماضيين لتلبية احتياجات الأسواق، وأضاف أن القرارات التي اتخذتها الدولة والمنظمة للاستيراد عملت على تقنين حجم المستورد في السوق المحلية من الصناعات الجلدية، وتم وضع مواصفات خاصة للجاكيت والشنط الجلدية المستوردة التي أدت لرفع جودة ما يتم استيراده و على زيادة توطين المنتج المحلى، كما ساهم في الحد من الواردات خاصة الرديئة منها وصار المتوافر حالياً بالسوق بأسعار وجودة أعلى مما كان يتم استيراده سابقاً.

ورصد أبو حلقة أسعار المعروض من المنتجات الجلدية، فيقول: "تباع الشنطة الجلد الطبيعي بسعر 300 جنيها، والحذاء الرياضي بسعر 120 والحذاء الجلد الحريمي يباع بسعر 120 جنيها".