رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

اللهم صيبا نافعا.. أدعية تقال عند نزول المطر وسماع صوت الرعد

نشر
دعاء نزول المطر
دعاء نزول المطر

اللهم صيبا نافعا.. دعاء المطر الشهير بدأ المصريون في ترديده بعد انخفاض درجة الحرارة وسقوط الأمطار على مناطق متفرقة من البلاد، في الوقت الذي نشر فيه العديد من الأشخاص صورهم وهم تحت المطر معلقين عليها بعبارة : اللهم صيبا نافعا.

الدعاء المستجاب عند نزول المطر

دار الإفتاء المصرية ذكرت على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن الدعاء لحظة نزول المطر مستجاب فعلى المسلم أن يرفع الله سبحانه وتعالى الوباء عن مصر ويحفظ أهلها، في الوقت الذي كانت ألسنة المصريين لا تتوقف بالدعاء: اللهم صيبا نافعا.

ودونت دار الإفتاء العديد من الأدعية التي يجب على المسلم أن يرددها لحظة سقوط المطر ومنها: "اللهم كما غسلت الأرض بالمطر، اغسل ذنوبنا بعفوك وغفرانك، واغسل قلوبنا من كل هم وضيق، اللهم صيبا نافعا "

"اللهم صيبا نافعا، اللَّهُمَّ صَيِّبًا هَنِيئًا، اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك، اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به، ‏وأعوذ‎ ‎بك من شرها، وشر ما فيها، وشر ما أرسلت به"

دعاء نزول المطر السنة النبوية 

ورد عن رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم العديد من الأدعية التي على المسلم أن يرددها حين يهطل المطر حتى ينعم الله عليه بالاستجابة عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا رأى المطر قال: "اللهم اجعله صيبا هنيئا".

وعن عطاء بن أبي رباح أنه سمع عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم تقول: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا رأى المطر: "رحمة" أي: هذا رحمة.

وعن ثابت الْبُنَانِيِّ، عن أنس قال: قال أنس أصابنا ونحن مع رسول الله صلى الله عليه وسلم مطر، قال: فحسر رسول الله صلى الله عليه وسلم ثوبه، حتى أصابه من المطر، فقلنا: يا رسول الله، لم صنعت هذا؟ قال: "لأنه حديث عهد بربه تعالى" ومعنى "حسر":  كشف أي: كشف بعض بدنه، أما معنى "حديث عهد بربه" أي: بتكوين ربه إياه، معناه: أن المطر رحمة، وهي قريبة العهد بخلق الله تعالى لها فيتبرك بها.

وعن عَنْ أَبِي حَازِمٍ عن سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ السَّاعِدِيِّ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "وَوَقْتَ الْمَطَرِ" أي: إن وقت نزول المطر يُعد من الأوقات التي ترجى فيها الإجابة، فيدعو الإنسان ربه بكل ما يرجوه من الخير عند نزول المطر.

دعاء المطر إذا خاف الإنسان ضرره

وإذا كان المطر يتسبب في إحساس الإنسان بالفرحة والسرور فإنه يتسبب أيضا في خوف ورعب للعديد من البشر الذين يجدون أنفسهم في الشارع غارقين في الماء ولا يعرفون كيف يعودون إلى بيوتهم، كما يتسبب المطر في حدوث بعض الأعطال في الكهرباء، إضافة إلى قطع الطرق وغير ذلك من الأمور التي تبث الرعب في القلوب ما يجعل الإنسان يخاف ويحتاج إلى دعاء معين لإزالة الخوف.

وكان الرّسول -صلّى الله عليه وسلم- كان يدعو بهذا الدُّعاء إذا اشتدّ المطر، فيقول: "اللَّهُمَّ حَوَالَيْنَا، ولَا عَلَيْنَا، اللَّهُمَّ علَى الآكَامِ والجِبَالِ والآجَامِ والظِّرَابِ والأوْدِيَةِ ومَنَابِتِ الشَّجَرِ"

دعاء سماع صوت الرعد

إذا سمع الإنسان المسلم صوت الرعد فإن عليه أن يتبع سنة النبي صلى الله عليه وسلم فيما يردده من أدعيه، حتى يحميه الله سبحانه وتعالى من الشرور ويرزقه الخير الذي يبتغيه، وينقذه من البلاء، خاصة أن صوت الرعد من الأمور التي يرتجف لسماعها القلب. 

وكان الرسول  صلى الله عليه وسلم  يدعو بدعاء معين عند سماع صوت الرعد، وروي عنه صلى الله عليه وسلم كان إذا سمِعَ الرَّعدَ تَرَكَ الحديثَ، وقالَ: " سُبحانَ الَّذي يُسَبِّحُ الرَّعْدُ بِحَمْدِهِ وَالْمَلَائِكَةُ مِنْ خِيفَتِهِ"  ثم يقول صلى الله عليه وسلم "إنَّ هذا لوعيدٌ شديدٌ لأهلِ الأرضِ".