رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

مساعد وزير الداخلية الأسبق يكشف حقيقة سقوط «ميكروباص الساحل»

نشر
البحث عن الميكروباص
البحث عن الميكروباص الغارق

قال اللواء حامد العقيلي، مساعد وزير الداخلية للمسطحات المائية الأسبق، إن الشواهد لا تدل على وجود حادث سقوط سيارة في النيل من أعلى كوبري الساحل، حسبما انتشرت الأنباء بالأمس.


وتابع -خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج «صالة التحرير»، المذاع على قناة صدى البلد- أن الميكروباص لو سقط في النيل فإنه يستقر في مكانه ولا يتحرك، لأن حجمه ثقيل ولا يمكن للتيار جرفه وتحريكه.


وشدد مساعد وزير الداخلية للمسطحات المائية الأسبق، على أنه لو هناك ضحايا فإنها تطفو فوق سطح الماء خلال 24 ساعة على أقصى تقدير.


ولفت إلى أن قاع النيل من الطين ولو غاص الميكروباص فإن أقصاه 30 سنتيمتر، مضيفا أنه لم يتلق أي قسم شرطة منذ الإعلان عن سقوط سيارة ميكروباص بلاغات عن وجود مفقودين أو متغيبين.


وأضاف أن بلاغات الفقد والتغيب يتم تعميمها وإرسالها لكافة المديريات، ما يعني أنه لا يوجد بلاغات اختفاء من أي مكان وليس على مستوى المنطقة المحيطة بالمكان الذي يتوقع سقوط ميكروباص فيه.
 

وتابع  مساعد وزير الداخلية للمسطحات المائية الأسبق، أن هناك آلية لتعقب صاحب البلاغ الكاذب في حال ثبوته ومن ثم يتم معاقبته بعقوبات تصل للحبس.