رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

اليمن: يجب توحيد الصف لمواجهة التنظيمات الإرهابية وفي مقدمتها مليشيا الحوثي

نشر
من انفجار عدن
من انفجار عدن

شدد وزير إعلام اليمن، معمر الإرياني، على ضرورة توحيد الصف لمواجهة التنظيمات الإرهابية، وفى مقدمتها مليشيا الحوثي الانقلابية.
ونشر الإرياني - عبر حسابه على "تويتر" سلسلة تغريدات مساء اليوم الأحد - قال فيها : "ندين ونستنكر بأشد العبارات الجريمة الإرهابية الغادرة والجبانة التي استهدفت محافظ محافظة عدن، أحمد حامد لملس، ووزير الزراعة والثروة السمكية، سالم السقطري، بانفجار سيارة مفخخة، أثناء مرور موكبهم في منطقة حجيف، والتي أسفرت عن مقتل 6 وإصابة 7 آخرين من مرافقيهم والمواطنين.

إفشال جهود الحكومة في تطبيع الأوضاع بالمناطق المحررة
وأضاف أنّ الجريمة التي تتزامن مع تصعيد مليشيا الحوثي، في محافظات مأرب وشبوة، تهدف لخلط الأوراق وإفشال جهود الحكومة في تطبيع الأوضاع بالمناطق المحررة، وتأكيد على ضرورة المضي في استكمال تنفيذ الشق الأمني والعسكري من اتفاق الرياض، وتوحيد الجهود لتعزيز الأمن والاستقرار ومواجهة الإرهاب وتنظيماته.

ضرورة توحيد الصف الوطني بقيادة الرئيس اليمني
وجدد وزير إعلام اليمن، الدعوة لتجاوز الخلافات وتغليب المصلحة الوطنية، وتوحيد الصف الوطني بقيادة الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، في مواجهة التنظيمات الإرهابية، وفي مقدمتها مليشيا الحوثي، الخطر الحقيقي الذي يعمل بكل الوسائل على توسيع الخلافات وجر الأطراف لمعارك هامشية، وفرض أجندته التي تستهدف الجميع.
وعبّر الإرياني عن تعازيه ومواساته لمحافظ محافظة عدن، في مقتل سكرتيره الصحفي، أحمد أبو صالح، والمصور طارق مصطفى، وقائد حراسته، صدام الخليفي، ومرافقه الشخصي، أسامه لملس، وأحد مرافقيه، وكذا أسر كافة ضحايا الجريمة الإرهابية وذويهم بهذا المصاب الأليم، متمنين للمصابين الشفاء العاجل.

وفى وقت سابق من اليوم، انفجرت سيارة مفخخة أثناء مرور موكب محافظ عدن، أحمد حامد لملس، ووزير الثروة السمكية والزراعية، سالم السقطري، بمنطقة جولة حجيف.
فيما ذكرت وكالة "فرانس برس"، نقلا عن مصادر أمنية، أنّ الهجوم خلف خمسة قتلى و11 جريحا، مؤكدة وجود مسؤول ثالث في الموكب وقد نجا أيضا.
وبحسب قناة "روسيا اليوم"، أنّه بين القتلى جراء الانفجار جرحى، اثنان منهم من أقارب المحافظ، والآخران من طاقمه الإعلامي.
ومن جانبها، نقلت صحيفة "عدن الغد"، عن شهود عيان، قولهم إنّ السيارة المفخخة انفجرت لحظة مرور موكب لمسؤولين.