رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

بعثة البنك الدولى في المنيا وأسيوط تمهيداً لبدء الامتداد الجغرافى لبرنامج التنمية

نشر
وزير التنمية المحلية
وزير التنمية المحلية

تلقى اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية ، تقريراً من المكتب التنسيقى لبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر، حول متابعة الزيارة الحالية لبعثة البنك الدولى والتي أجرتها لمحافظتى أسيوط والمنيا خلال الأسبوع الأول من شهر أكتوبر الجارى في إطار الاستعداد للمد الجغرافى لبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر إلى المحافظتين.

وضمت البعثة فريق مكتب تنسيق البرنامج بوزارة التنمية المحلية برئاسة الدكتور هشام الهلباوى مدير البرنامج وفريق البنك الدولى بقيادة الدكتور محمد ندا خبير أول التنمية الحضرية بالبنك الدولى.

ووجه وزير التنمية المحلية بضرورة وضع الأسس والقواعد لأنشطة البرنامج فى مرحلته الجديدة فى إطار الاهتمام الذى يوليه رئيس الجمهورية.

وتناولت زيارة البعثة عقد اجتماعات موسعة بكل محافظة بدأت بلقاء المحافظين و اجتماع مع الجهاز التنفيذى، وتنفيذ زيارات ميدانية لتكتلات العسل الأسود والنباتات الطبية والعطرية بالمنيا وزيارة تكتلات الرمان والنباتات الطبية والعطرية بأسيوط بالإضافة إلى زيارة مواقف النقل الجماعى والسويقات وكذا زيارة موقع للمخلفات ومركز تكنولوجى بكل محافظة وميدان مقترح تطويره.

وحث اللواء محمود شعراوى على أهمية البدء فى تنفيذ المرحلة الأولى من العمل بالبرنامج خلال المرحلة المقبلة والتى سيتم فيها التركيز على بناء قدرات قطاع التخطيط والمتابعة بالمحافظتين وإدارات التخطيط بالمراكز بهدف إعداد خطط جيدة تعبر عن احتياجات المحافظات وتنشيط أعمال لجنة التخطيط المحلى بالإضافة الى استصدار قرار من رؤوساء المراكز بتشكيل لجان التخطيط المحلى بالمركز والتى تضم مديرى التخطيط بالإدارات وشركات المرافق على مستوى المركز ، كما أشار إلى العمل على بناء قدرات مديرى التخطيط من حيث إعداد الخطط الاستثمارية وإعداد دراسات الجدوى للمشروعات وكذلك متابعة تنفيذ مشروعات الخطط الاستثمارية بالإضافة إلى التدريب على إعداد خطط للصيانة والتشغيل للمشروعات المنتهية.

فيما أشار الدكتور محمد ندا خبير أول البنك الدولى إلى أن برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر قائم على اللامركزية ودعم المحافظات فى ذلك مشيراً إلى أن البرنامج يعمل على تنمية الاقتصاد المحلى ودعم التنافسية وتحسين جودة البنية التحتية وتطوير الإدارة المحلية، مؤكدا على أهمية العمل على تفعيل لجان التخطيط المحلى على مستوى المحافظة/المركز وإعداد خطط متكاملة فى إطار التنسيق مع مديريات الخدمات، كما أشار الى أهمية العمل على ادارة الاصول والاستفادة من التجربة المنفذة بمحافظتى سوهاج وقنا بقطاع الطرق المحلية على ان يتبعها العمل على الاصول بالقطاعات الأخرى.

وأشار الدكتور هشام الهلباوي مدير برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر أن البرنامج سيعمل على تعزيز التنمية الاقتصادية المحلية بمحافظتى المنيا وأسيوط لتوفير فرص عمل وفقاً للمنهجية المتبعة بمحافظتى سوهاج وقنا وذلك من خلال العمل على تنمية التكتلات الاقتصادية ودراسة الاقتصاد المحلى والوقوف على نقاط القوة والفرص والعمل على تنميتها.

وأوضح الهلباوي أن اللقاءات التي تم عقدها مع القيادات التنفيذية بالمحافظتين تم خلالها استعراض أهم ملامح الفترة المقبلة والتى تمثلت في تشكيل وتفعيل دور لجنة التخطيط المحلى على مستوى المحافظة/المركز ، وتفعيل مشاركة المنتديات ولجان المشاركة المجتمعية فى مراحل التخطيط من حيث اختيار المشروعات المدرجة بالخطط الاستثمارية وذلك على مستوى المراكز/الوحدات القروية ، وكذا تفعيل دور لجنة التخطيط المحلى على مستوى المركز والعمل على إعداد ملف سمات المركز.