رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

بتكلفة مليار جنيه.. وزير البترول يضع حجر الأساس لمحطة معالجة الحمد البرية

نشر
وزير البترول طارق
وزير البترول طارق الملا

قام المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية بوضع حجر الأساس لمشروع تحويل محطة الحمد البرية التابعة للشركة العامة للبترول لمحطة معالجة متكاملة بتكلفة استثمارية تقدر بحوالي مليار جنيه بهدف تحسين عمليات المعالجة وزيادة القدرة التشغيلية ومعالجة الزيوت، ولاستيعاب زيادة إنتاج الشركة العامة للبترول والشركات الشقيقة العاملة بمنطقة رأس غارب وشقير بخليج السويس ، وكذلك مشروع تنفيذ وحدات معالجة الصرف الصناعي للوصول إلى التوافق الكامل مع محددات قانون حماية البيئة بتكلفة تقدر بحوالي 510 مليون جنيه.

جاء ذلك خلال الزيارة التفقدية التي قام بها المهندس طارق الملا لعدد من المواقع والتسهيلات الإنتاجية بمنطقتي شقير ورأس غارب بخليج السويس بالبحر الأحمر .

وأضاف الملا أن إجراءات تصحيح التشوهات السعرية للوقود ساهمت بشكل فعال في توفير الموارد المالية اللازمة لتنفيذ خطط التطوير للبنية التحتية والتسهيلات بشركات الإنتاج، وفى ضوء ذلك وجه الملا بالتعجيل والإسراع في تنفيذ مشروعات المسح السيزمى ثلاثي الأبعاد وتكثيف برامج الحفر باستخدام أحدث التكنولوجيات لزيادة معدلات الإنتاج بالمنطقة ، خاصة وأن خام غارب يتم تصديره مما يوفر العملة الأجنبية للاقتصاد القومي. 

وخلال الجولة قامت  شركة جابكو باستعراض النتائج الأولية لمشروع المسح السيزمى الجديد بمنطقة وسط خليج السويس باستخدام أحدث التقنيات في مجال المسح السيزمى والتي نفذته جابكو وشركة ويسترن جيكو بتكلفة بلغت 49 مليون دولار ، وأوضح العرض أنه سيتم حفر 7 أبار تنموية خلال الفترة القادمة مع اجراء دراسة فنية لـ 6 ابار أخرى منها 3 ابار استكشافية ، وارتفاع الاحتياطيات بحوالي 62 مليون برميل زيت خلال العامين السابقين منها 50 مليون برميل من خلال حفر آبار جديدة بامتداد شمال صفا.

وقالت إنه جار حفر بئر استكشافي بمنطقة امتياز شمال شرق رمضان ، كما تم وضع خطة قصيرة الأجل لمد  3 خطوط أنابيب بحرية بحقل أكتوبر بشمال خليج السويس ، بالإضافة إلى مد خط أنابيب برى ليربط بين منطقة تسهيلات الإنتاج برأس بكر ومحطة معالجة الزيت الخام بمنطقة رأس شقير، كما تم وضع خطة عمل يتم تنفيذها حتى نهاية العام الحالي تستهدف زيادة متوقعة في الإنتاج تصل إلى 3400 برميل زيت يوميا ، كما تم استعراض برامج عمل جابكو لمنظومة التحكم الرقمي  والخاص بالمراقبة  والتحكم في الآبار عن بعد.

واستمع وزير البترول ومرافقوه إلى عرض توضيحي حول أهم نتائج أعمال شركتي غرب بكر ودارا للبترول والتطور الذى شهدته معدلات الاحتياطي في مناطق امتيازهما وارتفاع الإنتاج اليومي من الزيت الخام إلى حوالى 12 ألف برميل زيت خام يوميا من خلال 95 بئر منتج بالصحراء الشرقية والغربية.

كما تم استعراض المشروعات المدرجة بالخطة الحالية والمستقبلية ، أهمها البدء فى حفر 16 بئر جديدة بتكلفة إجمالية تصل إلى 23 مليون دولار ومن المتوقع أن تضيف حوالى 5000 برميل زيت خام للإنتاج اليومي .

رافق الوزير خلال الجولة كل من الجيولوجى أشرف فرج وكيل أول وزارة البترول للاتفاقيات والاستكشاف والمهندس عابد عزالرجال الرئيس التنفيذى لهيئة البترول ونوابه للإنتاج  والنقل والتوزيع والتخطيط والمشروعات وحماية البيئة والرقابة علي الشركات الأجنبية والمشتركة والمهندس أشرف بهاء رئيس شركة إنبى والمهندس وليد لطفى رئيس شركة بتروجت والمهندس  محمود ناجى معاون الوزير لنقل وتوزيع وتداول المنتجات البترولية والمهندس محمد عبد العزيز وكيل الوزارة للمشروعات والمهندس شريف حسب الله وكيل الوزارة للإنتاج ، والمهندس نبيل عبد الصادق رئيس الشركة العامة للبترول والمهندس محمد مليجى رئيس شركة جابكو والمهندس إيهاب رجائى رئيس شركة غرب بكر ودارا للبترول ومحمد جبران رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول.

لقاحات كورونا ضرورية وإلزامية لها

وعلى هامش الزيارة، أعلن المهندس طارق الملا أن تطعيمات لقاحات كورونا ضرورية وإلزامية لجميع العاملين بوزارة البترول والثروة المعدنية  والجهات التابعة لها حفاظاً على سلامتهم وسلامة أسرهم وزملائهم في العمل للحد من الإصابة بفيروس كورونا، خاصة وأن الدولة نجحت في توفير اللقاحات اللازمة للمواطنين بمختلف أنواعها ، كما أنها متوفرة بالمراكز الطبية التابعة لقطاع البترول تيسيراً على العاملين ، مشيراً إلى أنه لن يسمح للعاملين بالدخول لمقر عملهم إلا بعد الحصول على اللقاح أو تقديم تحليل PCR كل 3 أيام وذلك اعتباراً من 24/11/2021 .