رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

طالبان ترفض التعاون مع أمريكا لاحتواء الجماعات الإرهابية بـ أفغانستان

نشر
الجماعات الإرهابية
الجماعات الإرهابية فى أفغانستان، أرشيفية

شددت حركة "طالبان"، التي بسطت سيطرتها على الحكم فى أفغانستان، منتصف أغسطس الماضي، على رفضها التعاون مع الولايات المتحدة، لاحتواء الجماعات الإرهابية، فى البلاد.
يشار إلى أن مسؤولين كبار من حركة "طالبان"، اجتمعوا اليوم السبت، ولمدة يومين، مع ممثلين عن الولايات المتحدة، فى العاصمة القطرية الدوحة، وذلك في أول محادثات مباشرة بين الطرفين، منذ الانسحاب الأمريكي من كابول، فى 31 أغسطس الماضي، وفقا لقناة "العربية".

كبح جماح الجماعات المتطرفة
وقال مسؤولون من الجانبين إن القضايا التي ستتم مناقشتها تشمل كبح جماح الجماعات المتطرفة وإجلاء المواطنين الأجانب والأفغان من أفغانستان. وقد أبدت الحركة، مرونة بشأن عمليات الإجلاء.

فتحة صفحة جديدة فى العلاقات
ومن جانبها، أعلنت الحكومة المؤقتة الجديدة فى أفغانستان، التي شكلتها حركة "طالبان"، أنها بحثت مع الولايات المتحدة "فتح صفحة جديدة" في العلاقات بينهما.
وقال وزير الخارجية الأفغاني، أمير خان متقي، - فى تصريحات صحفية أوردتها قناة “روسيا اليوم"، عقب انتهاء الاجتماع مع الجانب الأمريكي - إنّ وفد حكومة "طالبان" الذي ترأسه ركز خلال الاجتماع على المساعدات الإنسانية، وتطبيق الاتفاق المبرم، في فبراير 2020 في الدوحة بين الحركة وإدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

احترام أجواء أفغانستان
وأضاف: أن وفد الحركة، طالب الولايات المتحدة، خلال الاجتماع باحترام سيادة أجواء أفغانستان، وعدم التدخل في شؤونها، بالإضافة إلى رفع الحظر المفروض على أصول البنك المركزي الأفغاني المجمدة في الخارج.

وفى السياق ذاته، كشف مصدر بارز بالإدارة الأمريكية - طلب عدم نشر اسمه، فى تصريح لقناة “روسيا اليوم”-  أنّ اجتماع اليوم بين ممثلين من الولايات المتحدة و"طالبان" “هو استمرار للتواصل البراغماتي مع "طالبان” وهو ما نقوم به بشأن أمور حيوية للأمن القومي".
وعلي صعيد آخر، قرر قضاة المحكمة الجنائية الدولية الجمعة، طلب معلومات من الأمين العام للأمم المتحدة، عمن يمثل أفغانستان، في المحافل الدولية بعد استيلاء حركة "طالبان" على السلطة هناك في أغسطس الماضي.

استئناف التحقيق في جرائم حرب ارتكبت بـ أفغانستان
وبحسب وسائل إعلام أجنبية، أن طلب المحكمة يهدف إلى توضيح حالة القيادة الجديدة لـ أفغانستان، فيما يستعد القضاة لإعداد حكم بطلب من المدعي العام الجديد في المحكمة، لاستئناف تحقيق في جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، على صلة بالصراع في أفغانستان، منذ العام 2002.