رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

بعد توجيهات الرئيس.. كيف بدأت الحكومة مشوار الـ6 شهور إزالات؟

نشر
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

«إحنا مش هنتحايل على حد، بعد 6 شهور أخد تمام، كل التعديات تتشال وأخد تمام خلال 6 شهور»، بهذه الكلمات وجه الرئيس عبدالفتاح السيسي الحكومة بإزالة جميع أشكال التعدي على جسور ومجاري نهر النيل وعلى أراضي الدولة الزراعية أو الترع أو المصارف، أمس، خلال افتتاح محطة معالجة مياه بحر البقر.

الري تكثف العمل على مدار الساعة وخلال الإجازات الرسمية

 

وعلى الفور كثفت الحكومة من تحركاتها للبدء في مشوار الـ6 شهور إزالات، ففي وزارة الري، وبعد ساعات من إطلاق الرئيس السيسي توجيهاته، وجه الدكتور محمد عبد العاطى، كافة الأجهزة المعنية بالوزارة برفع درجة الاستعداد والجاهزية التامة مع التأكيد على جاهزية كافة المعدات اللازمة لتنفيذ موجات كبرى لإزالة التعديات في جميع المحافظات تنفيذاً لتكليفات القيادة السياسية بالتنسيق التام مع الأجهزة الأمنية وأجهزة المحافظات وجهات الدولة المختلفة، مع إتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة وإحالة المخالفين إلى النيابة العسكرية.

وأكد الدكتور عبد العاطى أن الوزارة عازمة على التصدى بكل حزم لكافة أشكال التعديات لردع كل من تسول له نفسه بالتعدي علي نهر النيل ، وبما يؤدى لتحقيق الهدف المنشود بالوصول الى "نيل بلا تعديات"، موضحاً أن أجهزة الوزارة تعمل علي مدار الساعة وخلال الإجازات الرسمية لمواجهة هذه التعديات أياً كان حجمها أو مرتكبها، وذلك بهدف الحفاظ على نهر النيل وضمان حسن إدارة وتشغيل المنظومة المائية وحماية أملاك الدولة.

كما شدد الدكتور عبد العاطى على مواصلة التصدى بكل حسم لكافة أشكال التعديات والمخالفات على المجارى المائية وأملاك الرى، بكافة إدارات الرى والصرف والميكانيكا على مستوى الجمهورية وإزالتها الفورية بالتنسيق مع أجهزة الدولة المختلفة، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة فى هذا الشأن، لضمان حسن أداء وكفاءة سير العمل وتوفير الاحتياجات المائية اللازمة لكافة الاستخدامات وتحسين الخدمات المقدمة لجموع المنتفعين.
 

الزراعة ترفع حالة الاستعداد القصوى لمواجهة أي تعديات

 

من جهته، أصدر السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي تعليماته إلى مديريات الزراعة بالتعاون مع الإدراة المركزية لحماية الأراضي لمنع أي تعديات على الأراضى الزراعية ورفع حالة الاستعداد القصوى لمواجهة أي تعديات وإزالتها في المهد بالتنسيق مع أجهزة الشرطة والحكم المحلي في المحافظات وإحالة المخالفين إلى النيابة العسكرية تنفيذا لقرار رئيس الوزراء في هذا الشأن.

‏وقال القصير، في تصريحات صحفية، اليوم الثلاثاء، إن نسبة التعديات خلال الفترة الماضية شهدت انخفاضا كبيرا وصلت إلى أدنى مستوياتها كما أن نسبة الإزالة وصلت إلى أعلى مستوياتها، ‏مشيرا إلى أن جميع قطاعات الوزارة تعمل على تنفيذ توجيهات الرئيس من أجل الحفاظ على الرقعة الزراعية باعتبارها ثروة قومية تتوارثها الأجيال كما أنها المصدر الرئيسي الذي يحقق الأمن الغذائي للمواطنين.

 

توجيهات مشددة من المحافظين

 

وفي المحافظات، أصدر المحافظين توجيهات مشددة بمنع التعدي على الأراضي الزراعية والإزالة الفورية في المهد لأي حالة تعد لحماية الأراضي الزراعية والحفاظ على الرقعة الزراعية من التآكل، وذلك بالتنسيق مع أجهزة الحكم المحلي والشرطة ومديريات الزراعة بالمحافظات لإزالة التعديات، والتصدي بكل حزم لجميع أشكال التعديات على نهر النيل.

وفي العاصمة، تابع اللواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، إزالة التعديات على أراضي الدولة.

وتم تنفيذ قرارات الإزالة الصادرة من الإدارة العامة لحماية النيل بالقاهرة الكبرى والمستهدف تنفيذها ضمن الموجة الثامنة عشر والتي تقضي بإزالة كل التعديات الواقعة على مجرى نهر النيل، حيث تم تنفيذ 11 قرار إزالة من 13 قرارا بمنطقة البر الشرقي لمجرى نهر النيل ناحية ركن فاروق وخلف مفكو حلوان وكفر العلو بحلوان بأرقام 74 لسنة 2021 وتطورت المخالفة.

وصدر قرارات إزالة بأرقام 245 لسنة 2021، وقرار 75 لسنة 2021، 95 لسنة 2021، 190 و86 و266 و225 و223 و192 و26 و78 لسنة 2021 لإزالة تلك المخالفات وهي عبارة قواعد أسمنتية وأعمدة مسلحة وحوائط من الطوب وبناء من 4 طوابق ومخالفات أخرى تم إزالتها بمعاونة الأجهزة المعنية بالحي وقسم شرطة حلوان وشرطة المرافق وإدارة شرطة مسطحات القاهرة ومسؤولي الإدارة العامة لحماية النيل وتم تحرير محضر إداري بقسم شرطة حلوان رقم 12070 لسنة 2021 إداري حلوان.

حصر جميع التعديات على مجرى نهر النيل

وأكد المتحدث باسم وزارة الري والموارد المائية، المهندس محمد غانم اليوم الثلاثاء، عمل حصر لكل التعديات التي تتم على مجرى نهر النيل والترع والمصارف.

وقال متحدث الري - في تصريحات صحفية، اليوم، "سنعمل خلال الفترة القادمة على إزالة باقي التعديات على مجري نهر النيل، لننتهي منها خلال الـ 6 أشهر المقبلة".

وأشار إلى حملة “إنقاذ النهر” التي انطلقت منذ عام 2015، وقال إنه جرت - خلال الـ 6 سنوات الماضية - إزالة أكثر من 64 ألف حالة تعد على نهر النيل.