رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

استقرار في الأسعار

فيديو| طريقة التعرف على لحوم الماشية الكبيرة سناً: سعرها أرخص

نشر
استقرار في أسعار
استقرار في أسعار اللحوم

شهدت أسعار اللحوم البلدي اليوم  الثلاثاء 14 سبتمبر 2021 استقراراً فى السوق المحلي، وتراوحت أسعار اللحوم الكندوز البلدي  بين 110-130 جنيها للكيلو، وتراوحت أسعار الأستيك والبفتيك والموزة والفلاتو 120-130 جنيها للكيلو، وفقاً لـ«الحاج زين السيد»، أحد جزارين القاهرة.

وسجلت  أسعار الموزة الكندوز 120-130 جنيها للكيلو، وتراوحت أسعار اللحم المفروم الكندوز بجميع درجاته بين 110 -120 جنيها للكيلو بحسب العرض والطلب.

وأكد الحاج زين، أن هناك استقراراً فى سعر اللحوم البلدى اليوم، وسط اقبال شديد من جانب السيدات على شراء الموزة والفلاتو والسمانة الناعمة، وكشف  لـ«مستقبل وطن نيوز» على أن الختم ولون اللحم والرائحة علامات تؤكد صلاحية اللحم من عدمه.

اللحوم داكنة اللون هى لحوم ماشية كبيرة فى السن

وأوضح أن اللحوم داكنة اللون هى لحوم ماشية كبيرة فى السن وسعرها أرخص ويفضلها بعض المواطنين عند الشراء عن غيرها من اللحوم الأخرى.

يذكر أنه مطلع الشهر الجاري، وزعت وزارة الأوقاف، 12 طنًّا من لحوم الأضاحي على المستحقين الحقيقيين من الأسر الأولى بالرعاية بمحافظات: "قنا- الفيوم- الدقهلية- الوادي الجديد"، بواقع 4 أطنان لمحافظة الدقهلية و3 أطنان لمحافظتي "قنا- الفيوم" و2 طن لمحافظة الوادي الجديد، وذلك للأسبوع السادس من بدء مرحلة التوزيع.

وشهدت الأسواق خلال الشهر الماضي استقرارا في أسعار اللحوم و منتجات الألبان وزيوت الطعام والمسلي بكافة أنواعها بينما انخفضت أسعار الدواجن البيضاء و بيض المائدة، بينما شهدت أسعار بعض أنواع الخضر و الفاكهة تباينا بين انخفاض لأسعار بعض الفاكهة و الخضر الموسمية نتيجة زيادة حجم الإنتاج و المعروض بنسب تتراوح بين 10 إلى 20% وارتفاع محدود لأنواع أخري تراوح بين 5 إلى 15%.

مطالب بمزيد من استيراد الماشية الحية والمذبوحة

وقال محمد وهبة رئيس شعبة القصابين بغرفة تجارة القاهرة، إن زيادة أعداد السكان وزيادة الاستهلاك وراء ارتفاع أسعار اللحوم البلدي في السوق المحلي، الفترة الأخيرة، بنسب بلغت من 300 إلى 400%، مطالبًا بمزيد من استيراد الماشية الحية والمذبوحة لمواجهة الزيادة السكانية، والاحتياجات المتصاعدة خصوصًا وأن الإنتاج المحلى لا يكفى سوى 55% فقط.

وأضاف وهبة، في تصريحات سابقة لـ"مستقبل وطن نيوز" أن خطط الحكومة لمواجهة ارتفاعات اللحوم البلدي تتمثل في تعدد منافذ البيع، مشددًا على ضرورة العمل على تنمية الثروة الحيوانية وتشجيع الفلاح الذي يمثل المورد الأساسي، منوها بأن نسبة المربين لا تزيد عن 10% مقارنة بالشركات مع توفير الأعلاف بأسعار مناسبة.