رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

منع دخول شحنات تهدد الصحة العامة للمواطنين..

بعد ظهور «جنون البقر».. «مستوردون»: اشتراطات صارمة لاستيراد اللحوم

نشر
اللحوم المجمدة -
اللحوم المجمدة - أرشيفية

كشف تجار ومستوردون بالغرف التجارية، انتهاء أزمة «جنون البقر»، التي تصيب قطعان الماشية فى دولة البرازيل، حيث قال سيد النواوى نائب رئيس شعبة المستوردين بالغرفة التجارية للقاهرة، إن الاستيراد متوقف حاليا بشكل مؤقت، كأحد الإجراءات الاحترازية بعد ظهور حالات مصابة بمرض جنون البقر.

وأكد نائب رئيس الشعبة لـ«مستقبل وطن نيوز» أن إجمالى اللحوم التي يتم استيرادها من البرازيل يصل إلى 30 ألف طن من اللحوم ومنتجاتها سنويا، وتعد البرازيل فى مقدمة الدول التى تستورد منها مصر اللحوم المجمدة بنسبة 50%.

اشتراطات صارمة 

ونفى «النواوي» وجود  لحوم مصابة بجنون البقر فى الأسواق المحلية، وقال إن درجة التجميد وتسويتها فى درجات حرارة مرتفعة تقضى على أي أمراض، كما أن الحكومة تطبق اشتراطات صارمة فى استيراد اللحوم من الخارج، لمنع دخول شحنات تهدد الصحة العامة للمواطنين، وتضع  ضوابط تضمن دخول لحوم آمنة من البرازيل تتضمن اشتراطات متعلقة بعمر الحيوان، الذى يتم تصدير لحومه إلى مصر، بحيث لا يتجاوز عمر الحيوان 30 شهرا وقت ذبحه لضمان جودة اللحوم الناتجة منه.

وبيَّن اعتزام عدد كبير من المستوردين الاتجاه إلى الاستيراد من الدول البديلة ومنها كالهند والسودان وأوروجوي والأرجنتين وإسبانيا والبرتغال ورومانيا وأستراليا ونيوزيلندا وبارجواي.

وأعلنت البرازيل مؤخرا  اكتشاف حالتي إصابة بمرض «جنون البقر»، وأخطرت رسميا المنظمة العالمية لصحة الحيوان بذلك، كما علقت صادراتها من لحوم الأبقار إلى الصين بعد ذلك الاكتشاف، انطلاقا من الاتفاقية الثنائية الموقعة بين البلدين، كما أكدت السلطات البرازيلية أيضا في الوقت نفسه أنه لا خطورة لظهور المرض على الإنسان أو الحيوانات الأخرى غير الأبقار.

وتابع «النواوى» أن مرض جنون البقر والمعروف يوجد منه نوعان، أحدهما  “تيبكال” وهو المرض الذي يمكن أن ينتقل إلى الإنسان والثاني و"اكتيبكال"، وهو غير معدٍ على الإطلاق.

توقف الاستيراد من البرازيل


يذكر أنه من أهم الواردات المصرية من البرازيل؛ لحوم مجمدة،  ذرة صفراء، لوبيا،  فاصوليا،  حديد،  قصب السكر، سمك، ثلاجات والتبغ، بينما تأتي أهم الصادرات المصرية إلى السوق البرازيلي متضمنةً:«أسمدة فوسفاتية وفوسفات، خيوط قطنية، خضر و فواكه، إطارات هوائية من المطاط، زيتون، بذور نباتات، سجاد، غاز طبيعي وبصل مجفف».

ومن جهته، قال أحمد صقر نائب رئيس غرفة الإسكندرية التجارية، إنه بالرغم من انتهاء أزمة جنون البقر إلا أن الهيئة البيطرية المصرية لم تصرح للاستيراد من البرازيل، موضحا أن مجتمع المستوردين فى انتظار اللجنة العلمية للتصريح للمستوردين المصريين بالاستيراد.