رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

توفير لقاحات كورونا للطلاب والعاملين في الجامعات الأزهرية

نشر
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

التقت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اليوم الخميس، فضيلة الإمام الأكبر، الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف؛ لبحث سبل استمرار التعاون في دعم القطاع الصحي، وذلك بمقر مشيخة الأزهر الشريف.

وبحسب بيان الوزارة اليوم الخميس، فقد وجهت وزيرة الصحة، الشكر لفضيلة الإمام الأكبر، لجهوده الكبيرة وعطائه المستمر في خدمة المرضى، ودعم جهود القطاع الصحي بمختلف المجالات لاسيما مبادرات الصحة العامة، انطلاقًا من الدور الإنساني والوطني لهذه المؤسسة الدينية العريقة التي تُلقي بظلالها على ملايين الأسر المصرية.

وتناول الاجتماع، مناقشة التعاون بين وزارة الصحة والسكان ومؤسسة الأزهر الشريف لتقديم أوجه الدعم اللازم لمختلف القضايا الصحية.

وأشادت الوزيرة، باستجابة فضيلة الإمام الأكبر لدعم جهود الدولة في توفير علاج الضمور العضلي الشوكي للأطفال، فوق سن سنتين، لتخفيف العناء والمشقة عن كاهل أسرهم وتمتع هؤلاء الأطفال بصحة جيدة.

ووجهت الوزير الشكر لفضيلة الإمام الأكبر، لدعمه مبادرة رئيس الجمهورية لعلاج مرضى الضمور العضلي للأطفال أقل من عامين، التي حققت فيها مصر أرقامًا قياسية، حيث تم حقن 23 طفلاً حتى الآن.

وتابعت الوزيرة، وشيخ الأزهر الشريف، تطعيم العاملين والطلاب بالجامعات الأزهرية (بنين-بنات)، سواء مصريين أو وافدين، مؤكدة أهمية الانتهاء من تلقي اللقاح قبل بدء العام الدراسي الجديد، فضلاً عن استمرار تطعيم جميع العاملين بالمدارس والمعاهد الأزهرية، وإعداد خطة لتطعيم الطلاب في مرحلة الشهادة الثانوية الأزهرية.

ولفتت الوزيرة، إلى إتاحة شهادات التطعيم والتي تحمل رمز الاستجابة السريع (QRCode) مجانًا لجميع الطلاب والعاملين بالجامعات الأزهرية، بما يساهم في مأمونية انتظام العملية التعليمية.

وأشارت الوزيرة إلى أن الاجتماع تناول التعاون بين الوزارة ومشيخة الأزهر الشريف لتوفير الرعاية الصحية للطلاب الوافدين الدارسين بالجامعات الأزهرية، ولفتت الوزيرة إلى إمكانية التنسيق مع جامعة الأزهر لاستقبال الطلاب الوافدين بمستشفيات وزارة الصحة والسكان وذلك بالمجان في حالات الطوارئ.

ومن ناحيته، تقدم فضيلة الإمام الأكبر بالشكر إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، على دعمه وجهود سيادته في مجال الصحة والتعليم وما تم توفيره من خدمات طبية لمؤسسة الأزهر والمنتسبين إليها، وأن هذه الجهود المبذولة في مجال الصحة تؤكد حرص الدولة على سلامة وصحة المواطن المصري.

وأشار إلى التنسيق التام بين الأزهر ووزارة الصحة لتطعيم كل العاملين بالأزهر وطلاب الجامعة وقطاع المعاهد الأزهرية على مستوى الجمهورية- بلقاحات كورونا.