رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

مايا مرسي: الرئيس السيسي يولي اهتماما كبيرا بقضايا المرأة ذات الإعاقة

نشر
القومي للمرأة
القومي للمرأة

قالت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة، إن مصر بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي تولي اهتماما كبيرا بقضايا المرأة بشكل عام وقضايا المرأة ذات الإعاقة، والأمهات لأطفال من ذوي الإعاقة، وهو ما انعكس منذ إطلاق رؤيتها للتنمية المستدامة 2030، واهتمامها بالفئات الأولى بالرعاية؛ ضمانا لعدم تخلف أحد عن الركب. 

جاء ذلك خلال مشاركتها بكلمة مسجلة اليوم في فعاليات مؤتمر "القوى الناعمة وتأثيرها في حياة الأشخاص ذوي الإعاقة"، الذي يعقد تحت رعاية المجلس القومي للمرأة، وجامعة المنصورة، تحت شعار "أمهات محاربات". 

وأشارت رئيسة المجلس، إلى أن الدستور المصري أولى اهتماما بالأشخاص ذوي الإعاقة، وخصص لهم نسبة في البرلمان، موضحة أن نسبة المرأة ذات الإعاقة بالبرلمان فاقت نسبة الرجال، وأثبتن دورا فعالاً في الدفاع عن قضايا الإعاقة وخصوصية قضايا المرأة ذات الإعاقة، والأمهات لأشخاص من ذوي الإعاقة.

وأعربت عن سعادتها بالمشاركة في هذا المؤتمر المهم للحديث عن نموذج متميز وملهم لسيدات محاربات من طراز خاص يقدمن جهودا وتضحيات عظيمة بشكل يومي دون كلل في رعاية وحماية أطفالهن من ذوي الإعاقة، وكلهن أمل في فرص متكافئة لهم في الحياة والمجتمع.

وقالت مرسي، إن المجلس القومي للمرأة يولي اهتماما كبيرا بقضايا المرأة ذات الإعاقة منذ إعادة تشكيله عام 2016، وهو ما تحقق بتعيين رئيس الجمهورية لسيدة من ذوي الإعاقة ضمن تشكيل المجلس للمرة الأولى في تاريخه هي الدكتورة هبة هجرس.

وأضافت أنه تم استحداث لجنة خاصة بهذا الشأن تضم في عضويتها سيدات من ذوات الإعاقة، وللمرة الأولى على مستوى العالم تضم اللجنة في عضويتها أمهات لأطفال من ذوي الإعاقة، كما تم تمثيلهن أيضا ضمن تشكيل فروع المجلس بالمحافظات.

وأوضحت أن لجنة المرأة ذات الإعاقة اهتمت بالجانب التشريعي لهذا الملف؛ حيث راجعت مواد قانون الأشخاص ذوي الإعاقة مراجعة دقيقة، مضيفة عليها الاحتياجات الأساسية للمرأة ذات الإعاقة والأمهات لأطفال من ذوي الإعاقة. 

ولفتت إلى أنه تم التأكيد على حق الأم لأطفال من ذوي الإعاقة في تخفيض عدد ساعات عملها، وهي الفكرة التي كانت محل اهتمام قانون الخدمة المدنية أيضا، ودافع عنها بقوة النواب من ذوي الإعاقة وبالفعل أضيفت اقتراحات اللجنة إلى القانون. 

وتابعت أن اللجنة طرحت مبادرة خاصة باحتياجات الأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية؛ ومن بينها معاناة الأمهات المحاربات في الإنفاق على أبنائهن؛ خاصة في حالة وفاة الأب، وطرحت اللجنة تعديلاتها على مجلس النواب وتم تعديل القوانين لمساعدة الأمهات في الإنفاق على أبنائهن بطريقة تحفظ كرامتهن.

 رئيسة المجلس، نوهت بأنه في عام المرأة المصرية أطلقت اللجنة مبادرة "محافظة صديقة للفتيات والنساء ذوات الإعاقة" تستهدف العمل مع الجهات المختلفة بالمحافظات لتيسير حياة الأشخاص ذوي الإعاقة. 

وأشارت إلى أنه، في هذا السياق، تم توقيع بروتوكول تعاون بين المجلس ومحافظة الدقهلية أسفر عن توفير تيسيرات وإتاحة عالية الجودة بمبنى المحافظة وبعض مناطق المحافظة، كما تنفذ المبادرة أيضا في محافظات منها بني سويف، وسوهاج، و جارٍ الإعداد لإطلاقها بمحافظات أخرى.