رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

يغني للخروف قبل أن يذبحه.. محمود شكوكو يصنع جلابية بألوان «فرايحي» للأضحية

نشر
مستقبل وطن نيوز

الغناء للخروف قبل ذبحه هي عادة الفنان محمود شكوكو الذي كان يحرص على أن ترتدي الأضحية ثوبا من تصميمه، وفي الغالب تكون جلابية من القماش المزخرف الذي يحتوي على ألوان فرايحي.

شكوكو الذي نشأ في منطقة شعبية بالقرب من شارع محمد علي الشهير بالقاهرة كان يدرك أهمية ما يشكله عيد الأضحى من سعادة لمن حوله، وخاصة الخروف الذي ينتظر الجميع تناول لحومه سواء أغنياء أو فقراء. 

لم يتخل محمود شكوكو عن عادات وتقاليد الحارة الشعبية بعد شهرته الواسعة التي حظي لها، وكان يصر على ذبح الخروف بنفسه في الشارع أمام الناس، قبل أن يعلقه على باب منزله، ويوزع الأضحية على الأقارب والجيران والفقراء، وهو يقدم لكل شخص نصيبه من اللحوم مع ابتسامته، وكلماته الطيبة التي تجبر الخواطر.

تلك العادة حرص عليها محمود شكوكو في حياته، ولم ينقطع عنها حتى وفاته، ليتذكر الناس سيرته الطيبة كلما جاء العيد، وهم يتحدثون عن المطرب الذي كان يغني للخروف قبل أن يذبحه ويسلخه ويقطعه ويوزعه على الحبايب.