رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

وزير قطاع الأعمال: دمج 23 شركة للغزل والنسيج لتصبح 8 فقط

نشر
مستقبل وطن نيوز

أكد وزير قطاع الأعمال العام، هشام توفيق، أن دمج الشركات وسيلة وليس هدفًا ويتم بناء على دراسات جدوى، بما يساعد في خلق كيانات اقتصادية قوية وتحسين اقتصاديات التشغيل واستقطاب أفضل الكوادر لإدارتها وتحقيق التخصيص ومزيد من التركيز في الإنتاج، موضحًا أن الدمج الجاري يشمل 23 شركة للغزل والنسيج لتصبح 8 شركات، و9 شركات لتجارة وحليج الأقطان لتصبح شركة واحدة، وذلك مع الحفاظ على حقوق العاملين.

جاء ذلك خلال الاجتماعات الدورية لمتابعة تنفيذ خطة تطوير قطاع الغزل والنسيج، مع رؤساء مجالس الإدارات والأعضاء المنتدبين لشركات القطن والغزل والنسيج التابعة للوزارة، وذلك بحضور الدكتور أحمد مصطفى رئيس الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج، والعضوين المنتدبين للشؤون المالية والفنية بالشركة القابضة.

وإيمانًا بأهمية عنصر التسويق في العملية الإنتاجية، أكد  الوزير أن تأسيس شركة للتجارة والتسويق لمنتجات شركات القابضة للغزل والنسيج ودعمها بقيادة وكوادر ذات خبرة من القطاع الخاص إنما يعطي الفرصة للشركات للتركيز في تنفيذ العمليات الإنتاجية، ويمكن من تحسين أساليب البيع والتسويق وفق آليات العصر الحديث سواء للسوق المحلي أو الوصول بالمنتجات إلى مختلف الأسواق العالمية، مشيرًا إلى أنه تمت الاستعانة بمصممي أزياء من إيطاليا والبرتغال للمنتجات النهائية والتي تتركز في المفروشات والمنسوجات المنزلية والأقمصة والملابس المنزلية، تماشيًا مع أحدث ما وصلت إليه الموضة العالمية.

وأضاف وزير قطاع الأعمال العام أنه يجري إعادة رسم وتحسين الصورة الذهنية للشركات، على أن يكون الإنتاج مستقبلا تحت علامة تجارية واحدة يجري الانتهاء من تسجيلها عالميًا، إلى جانب فتح نحو 30 فرعا بيع للمنتجات محليًا مع الاستفادة من فروع التجارة الداخلية للشركات التابعة والمراكز التجارية.

وختامًا، شدد الوزير على أهمية العنصر البشري في خطة التطوير، وما تشمله من تدريب وتأهيل العاملين وتحسين مهاراتهم للتعامل مع الماكينات الحديثة، حيث أشار إلى الانتهاء من تطوير وبدء العمل بمركز تدريب العاملين بشركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبرى.