رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

«الإنتاج الحربي» تبحث مع بيلاروسيا إنتاج الشاحنات والجرارات الزراعية

نشر
مستقبل وطن نيوز

اجتمع المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي، مع  Petr Parkhomchyk  وزير الصناعة البيلاروسي عبر الفيديو كونفرانس لبحث موضوعات التعاون المشترك القائمة والمستقبلية بين الطرفين.

حضر اللقاء المهندس محمد محمد صلاح الدين مصطفي نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربي والعضو المنتدب وعدد من قيادات وزارة الإنتاج الحربي، وذلك بديوان عام الوزارة.

وأشار وزير الدولة للإنتاج الحربي، إلى أنه تم خلال اللقاء بحث الموقف التنفيذي للتعاون المشترك بين شركات الإنتاج الحربي والشركات البيلاروسية في العديد من مجالات التصنيع المختلفة مثل إنتاج (الشاحنات طراز ماز بالتعاون مع شركة ماز - الجرارات الزراعية بالتعاون مع شركة منسك للجرارات - المحركات بالتعاون مع شركة منسك للمحركات - المعدات الزراعية بالتعاون مع شركة ببروسكا أجروماش - معدات نقل وتحريك التربة بالتعاون مع شركة أمكادور)، مضيفاً أنه تم بحث إمكانية فتح آفاق جديدة للتعاون بين الجانبين من خلال الإنتاج المشترك لآلات الورش، ومناقشة إمكانية تحديث خطوط الإنتاج بعدد من شركات الإنتاج الحربي وهي (حلوان لمحركات الديزل، حلوان للآلات والمعدات، مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات) وذلك في ضوء زيارة وفد من الشركات البيلاروسية لتقييم الحالة الفنية ومراجعة المعدات وخطوط الإنتاج بها.

وأكد الوزير، اهتمام وزارة الإنتاج الحربي بتعميق التصنيع المحلي من خلال التعاون مع الشركات البيلاروسية، مؤكداً حرص الوزارة على تحقيق الشراكة الاستراتيجية التي تعود بالنفع على الجانبين من خلال الاستفادة من التكنولوجيا البيلاروسية المتقدمة والإمكانيات الصناعية والبشرية والتكنولوجية المتوفرة في شركات الإنتاج الحربي بما يساهم في تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد القومي وزيادة نسبة المكون المحلي في صناعات متعددة.

ومن جانبه أكد Petr Parkhomchyk  وزير الصناعة البيلاروسي على ثقته فيما تمتلكه شركات الإنتاج الحربى من قدرات وخبرات وإمكانيات تكنولوجية وتصنيعية وفنية وبشرية والتي عززت نجاح التعاون المشترك بين شركات الإنتاج الحربي والعديد من الشركات البيلاروسية، مضيفاً أن هذا الأمر يشجع مختلف الشركات البيلاروسية الأخرى على عقد المزيد من الشراكات مع وزارة الإنتاج الحربي في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وأشاد وزير الصناعة البيلاروسي بدور وزارة الإنتاج الحربى المستمر في دعم وتشجيع الاستثمار في مصر ونشاطها الملحوظ في دعم المشروعات القومية والتنموية بالدولة، مؤكداً على أن اهتمام الجانب البيلاروسي بتعزيز التعاون مع الجانب المصري يأتي في إطار نقل التكنولوجيا والتدريب لتحقيق شراكة استراتيجية طويلة الأجل.

وأكد المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة محمد عيد بكر، أن الوزارة حريصة على مواصلة التعاون المثمر مع الجانب البيلاروسي في مجالات التصنيع المختلفة وفتح آفاق جديدة للتعاون مع مختلف الشركات البيلاروسية في ضوء سياسة الوزارة الرامية إلى نقل وتوطين تكنولوجيات التصنيع الحديثة بمصر، وذلك دعماً لاستراتيجيات التنمية المستدامة بالدولة من خلال الاعتماد على قدرات التصنيع والموارد المحلية المتاحة.