رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

طلاب «هندسة المنصورة» يسجلون براءة اختراع ألياف كربونية نانومترية

نشر
مستقبل وطن نيوز

نجح فريق طلابي بقسم هندسة الإنتاج والتصميم الميكانيكي في كلية الهندسة جامعة المنصورة في تسجيل براءة اختراع بأكاديمية البحث العلمي لجهاز يقوم بإنتاج ألياف كربون نانومترية وهي مادة من عنصر الكربون تتكون من ألياف فايبر ذات أطوال تتراوح ما بين 500 إلى 2500 نانومتر وبقطر تقريبي 30 نانومتر.
ولتسهيل تخيل الأبعاد يتم أخذ شعرة الإنسان العادي ( الشعرة الناعمة ) كمثال قطرها 150000 نانومتر تقريبا ومع تلك الأبعاد الدقيقة فهي تتمتع بخصائص ميكانيكية وكهربية فائقة وتتحمل جهدا كهربائيا يصل إلى 1400 امبير ودرجة حرارة حتي 7000 كلفن وأحمال شد تصل إلى 200 جيجا بسكال.


وقال الدكتور محمد عبد العظيم عميد الكلية، في تصريحات صحفية، اليوم الخميس، إن فكرة الجهاز تعتمد على تكوين فرق جهد كهربي بين قطبين من الكربون مثبتين عبر حامل ومغمورين على مسافة من سطح ماء العملية ويتم التحكم في المسافة بينهما عن طريق نظام تحكم بحيث يتم تقريب قطبي الكربون من بعضها حتي ينشأ قوس كهربي بين القطبين، وعند تكون القوس يبدأ الكربون في التفكك متحولا إلى ألياف الكربون الدقيقة وبعض الشوائب ويتم الفصل بينهما فيما بعض بعدة طرق كيميائية.


والجهاز جديد وفريد من نوعه وتم الشروع في الحصول على براءة اختراع المنتج النهائي للجهاز الذي يعد عصب الصناعات الحديثة حيث يحمل خصائص فريدة وبحجم متناهي الصغر ويتم استخدام المنتج في صناعة روبوتات محاربة الخلايا السرطانية وفي مجال الصناعات الحربية يدخل في تغليف الغواصات ليعطيها تحمل أعلى كما يتم استخدامه في صناعة مواد مركبة واستخدامه بمساحات كبيرة على الجانب الهندسي وميكانيكا الفضاء في تصنيع بعض المعدات التي تحتاج قوة تحمل عالية ووزنا ضئيلا ويتم استخدامه في مجال الصناعات الالكترونية لصناعة الحساسات الحديثة ذات الأحجام الصغيرة.


والجهاز مشروع تخرج طلبة بقسم هندسة الإنتاج والتصميم الميكانيكي – جامعة المنصورة تحت إشراف الدكتور مجدي صموئيل ، والدكتور محمد حسين الشافعي والفريق مكون من أحمد عطية ريحان ، وأحمد عاصم علي ، وأحمد عزام يمام ، وحنان أشرف الفيشي، ومحمد عزب محمد، ومحمود جودة زهرة.