رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

صحيفة بريطانية: إعلان «يوم الحرية» لا يعني العودة الفورية للحياة الطبيعية وتناسي إجراءات كورونا

نشر
مستقبل وطن نيوز

 أكدت صحيفة "ميل أونلاين" البريطانية أن اقتراب موعد إعلان "يوم الحرية" الإثنين المقبل وانتهاء إجراءات التباعد الاجتماعي في بريطانيا، لا يعني العودة الفورية إلى الحياة الطبيعية، أو تناسي الإجراءات الاحترازية الخاصة بالحد من انتشار فيروس "كورونا" كارتداء الكمامة والحفاظ على التباعد الاجتماعي.
وأوضحت الصحيفة أمس الثلاثاء أنه لا يزال من المتوقع أن تطلب بعض الشركات من البريطانيين ارتداء الكمامات في العديد من مناحي الحياة مثل التسوق وفي وسائل النقل العام، فيما تقوم شركات أخرى بتقرير ما هو الأفضل بالنسبة لها، بما يشير إلى أن البلاد ستدخل في نهج مختلف تمامًا للقواعد الشاملة التي اعتاد عليها البريطانيون للحد من انتشار كورونا.
وأبرزت "ميل أونلاين" نصيحة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بضرورة الاستمرار في ارتداء الكمامات في الأماكن الضيقة والمزدحمة مثل وسائل النقل العام.
وألقت الصحيفة الضوء على الشكل الذي ستبدو الحياة عليه في إنجلترا اعتبارا من الإثنين المقبل "يوم الحرية" .. مشيرة إلى أنه سيتم إلغاء جميع القوانين التي تفرض ارتداء الكمامة، وسيتم بالنسبة للتباعد الاجتماعي، وفقاً للقانون، رفع قاعدة المترين رسميًا في 19 يوليو، بالإضافة إلى القاعدة التي تحدد عدد الأشخاص الذين يمكنهم التجمع معًا بستة أشخاص فقط.
وفي هذا الإطار، نقلت الصحيفة اقتراح كبير المستشارين الصحيين في بريطانيا كريس ويتي أن يتجنب الناس "الاجتماعات غير الضرورية" والاستمرار في الالتزام بغسل وتعقيم "اليدين، والوجه، والمساحة" التي يتواجد فيها الأشخاص.