رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

أكثر من 50 دار نشر صينية تشارك بمعرض القاهرة للكتاب عبر الإنترنت

نشر
مستقبل وطن نيوز

وجهت "مجموعة بيت الحكمة للثقافة الصينية" الدعوة لأكثر من 50 دار نشر صينية للمشاركة في معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ 52 والتي تبدأ في 30 يونيو الجاري عبر الإنترنت. 
وقال الدكتور أحمد السعيد مدير "بيت الحكمة" بإن هدف هذه الخطوة هو خلق مزيد من فرص وترجمة ونشر وتوزيع الكتابين العربي والصيني.
وأضاف السعيد "مجموعة بيت الحكمة" راعت الاختلاف النوعي لدور النشر الصينية المشاركة وفقًا لأهداف وتخصصات كل منها في مجال النشر، فمنها ما يختص بالأعمال بالمؤلفات الأكاديمية والأدبية والسياسية، ومنها ما يختص بإصدارات الناشئة وكتاب الطفل، ومنها ما يهتم بتقنيات القراءة الحديثة والتكنولوجيا التفاعلية في مطالعة كتب الطفل والناشئة. 
ونظرًا لتنوع إصدارتها، سيكون لـ "بيت الحكمة" ثلاثة أجنحة بالمعرض، أحدها يختص بالإصدارات المترجمة من الصينية والعربية، والإصدارات المؤلفة باللغتين العربية والصينية، وكتب تعليم اللغة الصينية والتي تضم مجموعة كبيرة من الكتب التي عربتها "بيت الحكمة" بالتعاون مع كبرى دور النشر الخاصة بتعليم اللغة الصينية لغير الناطقين بها في العالم، وجناح آخر يختص بإصدارات وكتب الأطفال، يعرض أكثر من 100 عنوان جديد، بالإضافة إلى أكثر من 300 عنوان لقصص وروايات للطفل والناشئة مترجما من اللغات الصينية والإسبانية والتركية والإنجليزية وغيرها من اللغات. 
أما الجناح الثالث فسيكون مخصصا للكتاب المخفض ويضم إصدارات متنوعة بين النشر العام وكتاب الطفل وكتب تعليم اللغة الصينية، لإتاحة إصداراتها لأكبر عدد من المستفيدين والمهتمين. 
كما سينضم فريق عمل من الصينيين ضمن فريق "بيت الحكمة" بمعرض القاهرة الدولي للكتاب، وهم من دارسي اللغة العربية ويعملون في مجال الترجمة وتدريس اللغة الصينية بأكاديمية بيت الحكمة للتدريب، ليمثل ذلك نوعا من التواصل عن قرب بين القراء المهتمين بالثقافة الصينية، وبين الصينيين، وبين دارسي اللغة الصينية والصينيين ليمثل فرصة للحوار المتبادل باللغة الصينية وهو ما يجسد شعار بيت الحكمة: "نصل الشرق بالشرق" معنى وتطبيقا. 
وأكد الدكتور أحمد السعيد أن "بيت الحكمة" أولت اهتماما خاصا في هذه الدورة من معرض القاهرة الدولي للكتاب، بالكتب المؤلفة وكتب تعليم اللغة الصينية، ومنها كتاب "301 جملة في المحادثة الصينية"، الصادر عن جامعة بكين، ومن اصدارات المجموعة كتاب "الصين والعالم" لمؤلفه حسين إسماعيل خبير الشؤون الصينية، وكتاب "الفراشات وغرفة عناية وطن" لمؤلفه الدكتور إبراهيم شلبي، ويحكي قصص خمسين من شهداء الأطقم الطبية في معركة وباء فيروس كورونا في مصر. 
وفي الإطار نفسه، تصدر "بيت الحكمة" كتاب "وقائع مكافحة الصينيين في مصر لفيروس كورونا المستجد" ويقدم له كل من الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء المصري الأسبق، والسيد لياو لي تشيانغ، السفير الصيني بالقاهرة. 
كما تصدر كتاب "مذكرات الفرق الطبية في معركة الوباء" الصادر عن شبكة الصين الإعلامية، ويضم 176 مقالا لأفراد الطواقم الطبية في الصين، ويحكي مذكراتهم في مواجهة الوباء، والتي تجعل كل من يقرأها يعيش كل تفاصيل المعركة بأعين المتطوعين، وتساعد القراء على فهم الصعوبات التي واجهتها الطواقم الطبية في الصين. 
كما تصدر "بيت الحكمة" كتاب "التجربة الصينية في نهضة الريف"، تزامنا مع مبادرة "حياة كريمة" التي أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسي والتي تهدف إلى التخفيف عن كاهل المواطنين بالمجتمعات الأكثر احتياجا في الريف والمناطق العشوائية. 
ويعرض الكتاب تجربة الصين في الحد من الفقر، ونهضة القرى، وربما تنبع أهميته بالنسبة للقارئ العربي من التشابه الشديد بين الواقع في البلاد العربية مثل مصر، وبين الصين، فكلاهما من الدول الزراعية التي تحولت إلى الصناعة. 
وسيضم جناح "بيت الحكمة" في معرض القاهرة الدولي للكتاب العديد من اصداراتها الجديدة من نوعها في النشر العربي، منها كتاب "بروس لي" وهو أول كتاب باللغة العربية يحكي قصة حياة أسطورة الشرق بروس لي، وكتاب "حكمة ماو تسي دونغ" الذي يستعرض حكمة الزعيم الصيني الأشهر في الحياة والحكم، فضلا عن عدد كبير من الأعمال الأدبية لكتاب صينيين بارزين، ممترجمة إلى اللغة العربية. 
يذكر أنه منذ أن تأسست "بيت الحكمة" وحتى الآن، وهي تجسد التعاون مع أكبر كيانات النشر والثقافة بالمنطقة العربية، فقامت أكثر من 75 دار نشر صينية بتعريب ونشر أكثر من 500 عنوان من الصينية للعربية، وأكثر من 50 عنوانا من العربية للصينية. 
كما تعد "بيت الحكمة" شريك استراتيجيا لأكبر معارض الكتب بالمنطقة العربية، حيث تشارك سنويا في أكثر من 14 معرض كتاب عربي، ولها موزعون ووكلاء في كل الدول العربية، وقد دشنت "بيت الحكمة" بالقاهرة مكتب تحرير بالشراكة مع مجموعة اليانغتسي للنشر والإعلام، كما أنها شريك لواحدة من كبرى دور نشر كتب الأطفال بالصين وهي دار نشر جيلي لكتب الأطفال. 
وتعد "بيت الحكمة" كذلك أول دار نشر عربية باستثمارات صينية حيث تنتج كل عام أكثر من 40 عنوانا.