رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

لماذا يقبل الرجال على عمليات التجميل؟

نشر
مستقبل وطن نيوز

عمليات التجميل هي الأكثر شهرة عند السيدات، وخاصة في الوجه، ولكن مع تواجدنا في عام 2021 أصبح الرجال أيضا يقبلون عليها لتجميل مظهرهم.

وأوضح الدكتور هيثم النجار استشاري جراحات التجميل وتنسيق القوام، عضو الجمعية المصرية لجراحين التجميل، أن عمليات التجميل تساعد الشخص على التمتع بحياة أفضل وأن يظلوا يتمتعوا بالنشاط والحيوية وأن تجعلهم يبدون بصورة أفضل مما كانوا عليها قبل إجراء عمليات التجميل، وأصبحت فكرة إجراء عمليات التجميل لا تدعو للخجل بل أصبحت سببا في الحصول على المظهر الأفضل بالنسبة لكل شخص.

وقال النجار، إن عمليات التجميل أصبحت لا تقتصر على النساء فقط، بل صارت هناك عمليات تجميل للرجال يستطيع فيها الرجل الحصول على الشكل المثالي الذي يرغب في أن يكون عليه، مثل عمليات الوجه ونحت الجسم وزراعة الشعر وغيرها من عمليات التجميل التي يمكن للرجال إجرائها.

وأضاف أن بعض الرجال يعانوا من ظهور علامات التقدم بالسن والتجاعيد حول العين، وكما تقول الحكمة أن العين هي نافذة الروح فإن الجفن هو ما يسمح لك بأن ترى ما بداخل نافذة الروح.

وأوضح أستاذ جراحات التجميل وتنسيق القوام، ربما تظهر العلامات حول العين في شكل تجاعيد وجلد متهدل، أو وجود حواجب جانبية طويلة تحيط بالجفن العلوي، كما أن وجود الزوائد الدهنية تحت الجفن السفلي مع انتفاخ الغدد الدمعية يعطي مظهر يوحي بالتعب وفقدان الحيوية.

وأكد الدكتور هيثم النجار أن عملية شفط الدهون من منطقة البطن وإزالة الترهلات منها لإكسابها مظهر رياضي فتعتبر عملية شفط الدهون من الجراحات الآمنة والتي يتم التعافي منها سريعا، فيمكن لمن قام بالخضوع لها العودة إلى العمل في غضون يوم أو اثنين، وتظهر النتائج النهائية في فترة ما بين ستة أسابيع إلى شهرين.

وأشار الدكتور هيثم النجار أن عملية تجميل الأنف للرجال تعتبر من الجراحات البسيطة ويمكن للمريض العودة لحياته الطبيعية في خلال أسبوع واحد بعد إجرائها.