رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

غدا.. بداية تجريبية لإنشاء أول محطة لتجفيف وتعبئة الفاكهة في الأقصر

نشر
مستقبل وطن نيوز

تجربة جديدة لتقليل نسبة الهدر أثناء جني محصول المانجو في الأقصر وأسوان، تقوم بتنفيذها شركة سيناوى للمنتجات الغذائية والطبيعية وذلك بالتعاون مع هيئة المعونة الأمريكية الجديدة بمصر التي تقدم خدماتها للمزارعين بالتعاون مع «الغذاء للمستقبل- مشروع تعزيز الأعمال الزراعية في الريف المصري» والممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، من خلال انشاء أول محطة لتجفيف وتعبئة وتبريد محصول المانجو الخاص بمحافظتي الأقصر وأسوان، وذلك بقرية الحميدات شرق مركز إسنا، جنوب الأقصر والتي سيتم بدء العمل بها تجريبيا غدا.
وفي هذا السياق يقول عصام صالح، مدير شركة سيناوى، إن المحطة نموذج صغير لتدريب صغار المزارعين مجانًا وسيتم تشغيله لمدة عام، ومن الممكن توسعة المشروع فى السنوات القادمة لتكون فرصة جيدة لإشراك المستثمرين والحصول على فرصة التصدير للخارج، موضحا أن المشروع يهدف لتجهيز وإعداد الحاصلات الزراعية الخاصة بصغار المزارعين للتصدير، ويركز المشروع اهتمامه على محصول المانجو في محافظتي الأقصر وأسوان، من خلال تقليل نسبة الفاقد من المحصول بسبب الجنى بالطريقة التقليدية وتنضيج الفاكهة عن طريق لفها بأوراق الإسمنت ووضعها في أقفاص والذي يزيد من نسبة الهالك إلى 70% من المحصول، حيث يساعد المشروع على توعية صغار المزارعين على معرفة الطرق الحديثة بداية من جنى المحصول من الشجر وتنضيج الفاكهة وتعبئتها فى كراتين آمنة ونقلها إلى أماكن التسويق مثل الفنادق والسوبر ماركت فى عدد كبير من المحافظات، بحيث يزيد العائد والربح إلى المزارع.
ويضيف عصام صالح، أنه  تم تدعيم المحطة من قبل مشروع تعزيز الريف المصرى  بمخزن تبريد حديث الأول من نوعه فى مصر للتبريد  بحمولة 15 طن، بدون تكلفة عالية، بحيث يقوم المزارع بتخزين المانجو بدلاً من بيعها  بثمن بخس مخافة تعرضها للفساد، وتم التفكير فى فكرة الثلاجات الحديثة لانتشار طريقة بيع "الكلالة "، وهى أن يقدّر التاجر قيمة المحصول قبل عملية الجنى، ويترتب عليه أن يفقد المحصول قيمته الحقيقية، ولكن يفضل ان يتم البيع بالكيلو مما يزيد من فرصة الربح والحصول على عائد أفضل للمحصول.
ويشير مدير المشروع إلى أن الأقصر تحتوى على مساحات شاسعة من حقول المانجو، وخاصة فى أرمنت وإسنا، وفى محافظة أسوان توجد أكبر حقول المانجو فى مدينة إدفو، حيث تسيطر محافظتي الأقصر وأسوان على النصيب الأكبر من محاصيل المانجو على مستوى الجمهورية، مؤكدا أن فكرة التجفيف الشمسي، هى طريقة حديثة تقام لأول مرة فى مصر، بحيث يتم معالجة الفاكهة التى توجد بها عيوب، او مشكلة أثناء الجنى او الفرز، وتكون معالجتها بالتجفيف الشمسي، بحيث تباع مجففة وتصدر في الخارج على هيئة مقرمشات للتسلية، ولكى تكون صحية أكثر وآمنة يتم التجفيف فى مكان مغلق يتحكم فى دخول الهواء والشمس بنسبة معينة ويمنع دخول الحشرات وذلك تحت إشراف فنى من مشروع تعزيز الريف المصري
وعلل  عصام صالح  أسباب اختيار محافظتي الأقصر وأسوان لتنفيذ المشروع، أن اكثر محافظة إنتاج للمانجو هى محافظة الإسماعيلية وتقوم بتصدير محصولها من المانجو للخارج لجودته العالية، وقوته التسويقية، وتحتوى الأقصر وأسوان على مساحات شاسعة من حقول المانجو وترتفع جودة وأمان الفاكهة بسبب ارتفاع درجة الحرارة وانخفاض نسبة الرطوبة، مما يتيح للفاكهة الحصول على فرصة جيدة للتصدير إلى الخارج، لذلك يجب أن تحصل مانجو الأقصر وأسوان على فرصة المشاركة فى معارض الفنادق فى شرم الشيخ والغردقة والقاهرة بحيث توضع ملصقات باسم مانجو الأقصر أو أسوان حتى تكتسب فرصة تسويقية قوية.