رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

7 سنوات على حكم السيسي | سيناء تشهد نهضة شاملة في البناء والتعمير

نشر
مستقبل وطن نيوز

سبع سنوات من حكم الرئيس السيسي غيرت وجه الحياة في سيناء التي اعتبرها الرئيس منذ توليه حكم البلاد من أهم أولوياته، لتشهد المنطقة نهضة شاملة في البناء والتعمير ومشروعات عملاقة. 

وضعت سيناء على خريطة التنمية الشاملة الحقيقية والمستدامة، كهدف استراتيجي يؤدي إلى حماية حدود مصر الشرقية وتنمية الاقتصاد، حيث أنفقت الدولة 650 مليار جنيه خلال الفترة 2014 إلى 2021، على مشروعات شملت كافة المجالات بتضافر كبير بين كافة أجهزة الدولة.

طفرة عمرانية 

جرى إنشاء تجمعات عمرانية جديدة مصممة على أحدث التقنيات شمالاً وجنوباً، إضافة إلى وحدات الإسكان الاجتماعي وتطوير المناطق العشوائية، كما اتجهت الدولة لإنشاء مدن جديدة وتزويدها بجميع الخدمات التي يحتاجها المواطنون، مثل مدينة رفح الجديدة، ومدينة بئر العبد الجديدة والإسماعيلية الجديدة وسلام مصر بشرق بورسعيد.

ويتم إنشاء 81 ألف وحدة سكنية و400 منزل بدوى، فى شمال ووسط سيناء، وجرى الانتهاء من 2000 وحدة سكنية بالكامل فى مدينة المساعيد بالعريش، و12 ألفا و266 وحدة فى المرحلة الأولى من مدينة الإسماعيلية الجديدة.

كما تم البدء والتنفيذ فى إنشاء مدينة رفح الجديدة بإجمالي 10 آلاف وحدة سكنية و400 منزل بدوى، إضافة إلى إنشاء العشرات من التجمعات السكنية البدوية وسط سيناء، كما تم إنشاء المئات من الوحدات السكنية فى الشيخ زويد، كما تم البدء فى إنشاء مدينة سلام مصر، والتي تصنف كعاصمة اقتصادية جديدة، والتي تبعد عن بئر العبد بمسافة 40 كيلو مترا.

مشروعات البنية التحتية

تضمنت جهود التنمية فى مجال البنية التحتية مئات المشروعات الكبرى فى مختلف المجالات وتنوعت بين مشروعات قومية، واستثمارات ضخمة، توفر فرص عمل للشباب من أهالي سيناء، ومن بين هذه المشروعات تنفيذ الأنفاق الجديدة اسفل قناة السويس، وهى أنفاق تحيا مصر بالإسماعيلية، وأنفاق الثالث من يوليو جنوب بورسعيد،   ونفق الشهيد أحمد حمدي 2، والتى تعتبر شرايين حياة جديدة لربط سيناء بجميع أنحاء مصر، بالتزامن مع استكمال منظومة الكباري العائمة، والتى تنتشر على طول الخط الملاحي لقناة السويس لخدمة المناطق السكانية والتجارية والحيوية بين الشرق والغرب.

كفاءة الموانئ

عملت الدولة على تطوير ورفع كفاءة 6 موانئ بسيناء الى جانب إنشاء أرصفة الميناء البحرى ضمن مشروع تطوير منطقة شرق بورسعيد، فضلا عن استثمارات فى قطاع الكهرباء بلغت قيمتها 10 مليارات جنيه.

مشروعات الصرف الصحي

وبالنسبة لقطاع الصرف الصحي ومياه الشرب، جرى تنفيذ 10 مشروعات صرف صحى بسيناء بتكلفة مليار و700 مليون جنيه، وتنفيذ محطات لتحلية المياه.

كما أنشأت الدولة ٢٢ محطة لتحلية المياه، منها إحلال وتجديد محطة تحلية وسط سيناء وشبكة مياه العريش ومحطة تحلية مياه العريش وبدء تنفيذ مشروع لإمداد مدينة رفح الجديدة بالمياه ومحطة تحلية الشيخ زويد، كما تم الانتهاء من حفر أكثر من ٣٠ بئرا سطحية وعميقة بمناطق الشيخ زويد ورفح ونخل والحسنة، ويتم تنفيذ أعمال الكفاءة لأكثر من ٣٠ بئراً برفح والشيخ زويد، كما تم تنفيذ محطتى مياه البحر بمناطق العريش والشيخ زويد، كما تم الانتهاء من حفر ١٤٥ بئرا عميقة فى مناطق نخل والحسنة.

شبكة طرق واسعة

وأنشأت الدولة شبكة طرق واسعة بإجمالي أطوال تبلغ 2400 كيلو متر، تضمنت إنشاء 26 طريقا، كما تم تطوير مطار البردويل الدولى للأغراض المدنية، إضافة الى تطوير مطار العريش الدولى، وجار تطوير ميناء العريش البحرى ورفع كفاءته بهدف جعله يضاهى وينافس الموانئ البحرية الأخرى على ساحل البحر المتوسط ومع اكتمال عملية التطوير سيعمل الميناء على تنشيط حركة الاستيراد والتصدير وفتح آفاق جديدة للعمل، كما تم إنشاء مرسى للصيادين برمانة، إضافة الى تطوير بحيرة البردويل.

ويتم حاليا تطوير الطور وشرم الشيخ لرفع كفاءتهما بهدف جعلهما يضاهيان وينافسان الموانئ البحرية الأخرى، ومع اكتمال عملية التطوير، سيتم توفير آلاف فرص العمل لصالح أهالى جنوب سيناء، وسيعمل كلا الميناءين على تنشيط حركة الاستيراد والتصدير وفتح آفاق جديدة للعمل.

وجار إنشاء مناطق لوجستية داخل تلك الموانئ، ويتم حاليا ربط تلك الموانئ بعدد من الطرق، وتشرف على تطوير تلك الموانئ هيئة قناة السويس، وذلك فى إطار تنمية وتطوير محور قناة السويس وفى إطار خطة الدولة لجعل منطقة محور قناة السويس، من أكبر المناطق الاقتصادية والصناعية فى العالم.

جامعة الملك سلمان

وفى مجال المنشآت التعليمية، تم إنشاء جامعة الملك سلمان ولها 3 أفرع فى الطور وشرم الشيخ ورأس سدر، إضافة الى جامعة العريش والعديد من المدارس الجديدة والمعاهد الأزهرية ورفع كفاءة المدارس الحالية.

كما انتهت الدولة من تنفيذ 53 مدرسة ومعهدا أزهرياً بمدن العريش ونخل وبئر العبد والحسنة والشيخ زويد ورمانة وبلوظة، كما تم الانتهاء من إنشاء ٦٠ مدرسة ومعهداً أزهرياً وإدارة تعليمية بمدن أبو رديس ورأس سدر وأبو زنيمة ونويبع وشرم الشيخ والطور وسانت كاترين ودهب، بالمشاركة المجتمعية مع رجال الأعمال.

رفع كفاءة المستشفيات

وعلى مستوى الصحة، فتم رفع كفاءة وتطوير عدد من المستشفيات المركزية والوحدات الصحية ووضع حجر الأساس لأخرى جديدة، فضلا عن تطوير ورفع كفاءة عدد من نقاط الإسعاف مع توفير عدد كبير من الأجهزة والمستلزمات الطبية، فقد تم رفع كفاءة وتطوير ٣ مستشفيات مركزية بمدن سانت كاترين وطابا وأبو رديس، كما تم الانتهاء من رفع كفاءة وتطوير ٥ وحدات صحية بمدن الجبيل ووادى الطور وأبو صويرة ورأس سدر ورأس مسلة، كما تم الانتهاء من تطوير ورفع كفاءة ٢٥ نقطة إسعاف، كما تم إنشاء العديد من المستشفيات المركزية والوحدات الصحية لخدمة أهالى جنوب سيناء.

زيادة الرقعة المزروعة

وبشأن قطاعي الزراعة تم إنشاء تجمعا تنمويا متكاملا و5907 أحواض فى المرحلتين الأولى والثانية للاستزراع السمكي بسيناء واستصلاح 275 ألف فدان بمشروع تنمية سيناء بتكلفة 5 مليارات جنيه.

وتعمل الدولة على زيادة الرقعة المزروعة فى سيناء خاصة بعد الانتهاء من سحارة سرابيوم، والمحسمة ومشاريع معالجة مياه الصرف والمياه المتوفرة من ترعة السلام، إضافة إلى إنشاء مزارع سمكية على مساحة ١٥٥٩٠ فدانا بالمشروع القومي بقناة السويس. 

وفى مجال الشباب والرياضة تم إنفاق ٣١٧٫٥ مليون جنيه لإنشاء المدينة الشبابية والرياضية بشرم الشيخ و٥٥ مليون جنيه تكلفة إنشاء الصالة المغطاة بشرم الشيخ، بالإضافة إلى تنفيذ صالة مغطاة بالعريش، إضافة إلى تطوير ورفع كفاءة ٣٥ مركزاً شبابياً، وإنشاء ٩ مراكز أخرى، وإنشاء مضمار لسباق الهجن، أما فى قطاع السياحة فقد تم الانتهاء من تنفيذ أعمال متحف شرم الشيخ بإجمالي تكلفة بلغت حوالى ٨١٥ مليون جنيه.